استاد الدوحة
كاريكاتير

بعد الفوز بنتيجة هدفين مقابل هدف.. بداية مثالية لفرسان الخور على حساب «الشواهين»

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 2 اسبوع
  • Mon 10 September 2018
  • 9:40 AM
  • eye 115

حقق الخور الفوز على السيلية بهدفين مقابل هدف في الجولة الاولى لكأس QSL بالمباراة التي جرت على استاد عبدالـله بن خليفة في نادي الدحيل لحساب المجموعة الثانية.. سجل هدفي فرسان الخور هلال محمد د.14 و47، بينما سجل هدف الفريق السيلاوي غسان غريبة د.63.

وكان الخور الافضل في الشوط الاول وبداية الثاني واضاع عدة فرص لاحراز اهداف اكثر, بينما نشط السيلية بعد منتصف الشوط الثاني وكان قريبا من احراز هدف التعادل على الاقل في المباراة.

 

أفضلية وتقدم «الفرسان» في الشوط الأول

جاء الشوط الاول مفتوحا وغاب فيه التحفظ الدفاعي وهو ما جعل امكانية التسجيل واردة في أي وقت, واتيحت للفريقين عديد الفرص لكن الخور كان الاكثر تركيزا عندما استطاع ان يترجم احدى الهجمات الى هدف عبر هلال محمد في الدقيقة 14 بعد هجمة سريعة تقدم بها ومررها الى احمد المهندي الذي اعادها الى هلال الذي قام بدوره بتحويل الكرة في مرمى الحارس السيلاوي عبدالرحمن عبدالعزيز.

وبعد هدف الخور الاول حاول الشواهين العودة الى نتيجة التعادل وتركزت هجمات الفريق في وجود عبدالـله الفيحاني وراشد الراشدي اضافة الى علاء الصاصي, واضاع الفريق السيلاوي عدة فرص لاحراز التعادل والتقدم في المباراة بسبب غياب التركيز عن الفريق، حيث عاب الشواهين غياب التفاهم بين ثلاثي خط المقدمة.

فرسان الخور استشعروا الخطر بعد الضغط المتواصل للفريق السيلاوي, وحاولوا توسيع الفارق وتعزيز النتيجة, وتركزت خطورة فريق الخور في وجود الثنائي هلال محمد واحمد المهندي, وكان الخور الافضل تنظيما من الناحيتين الدفاعية والهجومية وهو ما اكسب الفريق الافضلية في منتصف الشوط الثاني للمباراة.

وكان من الممكن ان يتقدم الخور بالهدف الثاني لو كان التركيز عاليا لدى اللاعب هلال محمد الذي اضاع فرصة اضافة الهدف الثاني في الدقيقة 34 بعد ان وصلته كرة عرضية تقدم بها وانفرد بحارس السيلية ولكن اللاعب تأخر في ترجمة الفرصة الى هدف ليتدخل دفاع الشواهين في الوقت المناسب ويبعد الكرة الى ضربة ركنية.

 

تقليص الفارق وعودة «الشواهين»

بدأ الخور الشوط الثاني من حيث انتهى الاول بضغط وافضلية في ظل التنظيم الجيد للفريق على مستوى الوسط والهجوم, واستطاع نجم المباراة هلال محمد ان يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 47 بطريقة جميلة من هجمة سريعة في ظل وجود مساحات كبيرة في دفاع السيلية, وبعد ان مرر له احمد حسن المهندي تمريرة عرضية استطاع هلال ان يترجمها الى هدف بعد تسديدة قوية في الزاوية اليمنى للحارس عبدالرحمن عبدالعزيز.

البداية القوية للخور في الشوط الثاني منحت الفريق افضلية في بقية الشوط بعد ان زادت ثقة اللاعبين في انفسهم واصبحوا يلعبون بشكل افضل وكانت خطورتهم واضحة حيث واجه دفاع السيلية سيلا من الهجمات المتواصلة للفرسان الذين كانوا الاكثر اصرارا على تعزيز النتيجة رغم التقدم بهدفين دون مقابل.

وحاول مدرب السيلية سامي الطرابلسي اجراء تعزيزات هجومية في ظل تأخر فريقه بالمباراة من خلال الدفع بعدد من العناصر، ابرزها سياف الكربي, واستطاع الشواهين تقليص الفارق بعد عدة هجمات عبر اللاعب غسان غريبة في الدقيقة 63 من ضربة رأسية رائعة, وكان غسان قد استفاد من كرة عرضية جميلة وصلته من اللاعب عثمان العاقب حولها في المرمى الى هدف اول للفريق السيلاوي.

واضاع السيلية عدة فرص بعد ذلك لاحراز هدف التعادل، كانت ابرزها انفراد سياف الكربي بالحارس بابا جبريل الذي تصدى للكرة ببراعة وابعدها الى ضربة ركنية لتضيع فرصة ذهبية وثمينة لاحراز الهدف الثاني للشواهين. 

 

بطاقة المباراة

الفريقان: الخور - السيلية

المناسبة: الجولة الأولى – كأس QSL

الملعب: عبدالـله بن خليفة

النتيجة: فوز الخور 2 - 1

الأهداف: هلال محمد «هدفين» (الخور).. وغسان غريبة (السيلية)

الحكام: معتصم أحمد وزاهي الشمري وخالد هندي وسلطان الشرشني

التعليقات

مقالات
السابق التالي