استاد الدوحة
كاريكاتير

الإختبار الاول تحت إمرة الإسباني سانشيز تحضيرا لتصفيات المونديال

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 1 اسبوع
  • Wed 09 August 2017
  • 11:36 PM
  • eye 57

المنتخب القطري يعاود الظهور امام نوتنغهام فورست 13 الجاري

 

فاز المنتخب القطري الاول لكرة القدم أمس على فريق ليدز يوناتيد الإنجليزي بهدفين دون رد وذلك في اولى المباريات الودية التي يخوضها خلال المعسكر التحضيري المقام في مدينة بيرمنغهام منذ الثالث من الشهر الجاري تحضيرا للجولتين الاخيريتن من منافسات المجموعة الأولى للدور الحاسم من التصفيات الاسيوية المؤهلة الى نهائيات كاس العالم في روسيا 2018 حيث سيحل العنابي ضيفا على المنتخب السوري يوم 31 اغسطس الجاري هناك في ماليزيا في الجولة قبل الاخيرة ثم يستقبل المنتخب الصيني يوم الخامس من سبتمبر المقبل على إستاد خليفة الدولي في الجولة الاخيرة من منافسات المجموعة، حيث يتطلع العنابي الى الإنتصار  للمضي خلف بصيص أمل المنافسة على التأهل عبر الملحق .

المباراة التي اقيمت على ملعب مركز سانت جورج بارك التدريبي احد أهم وابرز المراكز التدريبية في القارة الاوروبية ويعتبر احد المعاقل التدريبية للمنتخب الإنجليزي لكرة القدم حيث يخضع لإشراف مباشر من الإتحاد الإنجليزي لكرة القدم، عرفت تفوقا عنابيا منذ الشوط الاول تجسد بالتقدم بهدفين سجلهما المهاجم أحمد علاء في الدقيقة 16 ومن ثم لاعب الوسط علي اسد في الدقيقة 21 ، قبل ان تتواصل الأفضلية للفريق الوطني في الشوط الثاني لكن دون ان تتبدل النتيجة رغم الفرص التي سنحت للاعبين الذين شاركوا في الحصة الثانية بعدما إعتمد المدرب الإسباني فليكيس سانشيز على تشكيلتين مختلفتين على مدار الشوطين لمنح الفرصة لأكبر عدد ممكن من اللاعبين .

 إستهلال مثالي

إعتمد الإسباني فيلكيس سانشيز بداية المباراة على تشكيل بدا مثاليا عطفا على المردود الذي قدمه الفريق، حيث سعد الشيب في حراسة المرمى خلف رباعي الدفاع مراد  ناجي وبوعلام خوخي وأحمد ياسر وعبد الكريم العلي فيما لعب كل من أحمد عبد المقصود وبيدرو وعلي أسد وإسماعيل محمد في منطقة العمليات خلف ثنائي الهجوم المعز علي أحمد علاء .

 قدم العنابي مردودا طيبا في الشوط الاول بعدما أظهرت التوليفة التي إستهل بها المدرب المباراة تألقا لافتا ما مكن الفريق من التقدم مبكرا عقب ست عشرة دقيقة فقط عبر المهاجم احمد علاء، قبل ان يضاعف لاعب الوسط المتالق علي اسد الغلة بهدف ثان وهي النتيجة التي انتهى عليها نصف المباراة الاول .

الشوط الثاني شهد تغيرات كثيرة في صفوف المنتخب القطري بعدما منح سانشيز الفرصة لعديد اللاعبين على غرار المهدي علي، احمد السعدي، عبد العزيز حاتم، كريم بوظياف، اكرم عفيف وغيرهم من اللاعبين من القائمة العنابية التي ضمت ثلاثين لاعبا ..ورغم مواصلة العنابي الافضلية الا ان النتيجة ظلت على حالها لتنتهي المباراة بفوز العنابي بهدفين دون رد.

إختبار اول

 الإختبار الودي هو الاول خلال حقبة الإسباني فليكيس سانشيز الذي تولى الإشراف على الإدارة الفنية للعنابي خلفا للاوروغوياني خورخي فوساتي الذي إستقال من منصبه عقب الفوز على المنتخب الكوري الجنوبي 3/2  في الدوحة يوم 13 يونيو وهو الإنتصار الذي أعاد للعنابي بصيص امل الوصول الى المركز الثالث المؤدي الى الملحق القاري بمواجهة ثالث المجموعة الثانية في الطريق الى الملحق العالمي بملاقاة صاحب المركز الرابع في تصفيات اميركا الوسطى والكاريبي " الكونكاكاف " بيد ان الأمل يبقى مشروطا بالفوز على المنتخبين السوري والصيني يومي 31 اغسطس و5 سبتمبر في ماليزيا والدوحة  ومن ثم عدم تجاوز المنتخب الاوزبكي حاجز النقطة الثانية عشرة، حيث يحتل العنابي حاليا المركز الخامس في المجموعة برصيد سبع نقاط خلف المنتخب السوري الرابع برصيد 9 نقاط فيما يحتل المنتخب الاوزبكي المركز الثالث برصيد 12 نقطة، امام المنتخب الصيني فيحتل المركز الاخير برصيد 6 نقاط، ويذكر ان المنتخب الإيراني متصدر المجموعة برصيد 20 نقطة كان قد ضمن التأهل الى نهائيات كاس العالم مباشرة بغض النظر عن نتيجة المباراتين الاخيرتين، فيما ما زال المنتخب الكوري الجنوبي صاحب المركز الثاني برصيد 13 نقطة مهددا بفقدان بطاقة التأهل المباشر لصالح احد المنتخبين الاوزبكي او السوري .

وديتان قبل العودة

يخوض المنتخب القطري يوم 13 اغسطس الجاري الإختبار الثاني في المعسكر البريطاني عندما يلتقي فريق نوتنغهام فورست قبل ان يختتم المعسكر بودية ثالثة يوم 16 الشهر نفسه امام منتخب اندورا على أن تقام المباراتان على ذات ملعب مركز سانت جورج التدريبي الذي شهد المباراة الأولى امام ليدز يوناتيد ..وسيكون الإختبارين الوديين فرصة جديدة امام المدرب الإسباني فليكس سانشيز لإختبار كل اللاعبين الذين تمت دعوتهم لخوض المعسكر وعددهم ثلاثين لاعبا جلهم من عناصر المنتخب الاولمبي الذي سبق للمدرب الإسباني الإشراف عليه خلال سابق السنوات.

المعسكر سيستمر حتى السابع عشر من الشهر الجاري على ان تعود بعثة العنابي الى الدوحة يوم الثامن عشر وتنخرط في تجمع محلي منذ اليوم الموالي التاسع عشر من الشهر نفسه على ان يقتصر المعسكر المحلي على التدريبات اليومية التي ستستمر حتى يوم 29 اغسطس موعد السفر الى ماليزيا لمواجهة المنتخب السوري هناك يوم 31 الشهر نفسه في الجولة التاسعة وقبل الاخيرة من منافسات المجموعة الاولى من حاسمة الإقصائيات المونديالية، على ان يعود الفرق الى الدوحة مباشرة تحضيرا للمواجهة الاخيرة في التصفيات امام المنتخب الصيني يوم 5 سبتمير والتي ستقام على إستاد خليفة الدولي بعدما حصل الإتحاد القطري على مواففقة الإتحاد الاسيوي على نقل المباراة الى الملعب المونديالي بعدما كان مقررا ان تقام على إستاد جاسم بن حمد بنادي السد .

التعليقات

مقالات
السابق التالي
-->