استاد الدوحة

هل يوافق رونالدو على الصفقة الخيالية ؟

المصدر: وكالات

img
  • قبل 4 شهر
  • Mon 12 June 2017
  • 2:12 PM
  • eye 835

احتفظ البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد بطل اوروبا لكرة القدم بصدارة لائحة مجلة فوربس للرياضيين الاعلى دخلا في العالم للعام الثاني على التوالي.
وقدرت المجلة عائدات رونالدو (32 عاما) بـ93 مليون دولار، موزعة على 58 مليونا من كرة القدم و35 مليونا من ايرادات اخرى منها عقود الرعاية.
وتأتي لائحة فوربس للرياضيين الاغنى في العالم الصادرة الاربعاء الماضي ، بعد ايام من قيادة النجم البرتغالي فريقه ريال مدريد الى الاحتفاظ بلقب دوري ابطال اوروبا اثر الفوز على يوفنتوس الايطالي 4-1 في المباراة النهائية.
وتقدم ليبرون جيمس لاعب فريق كليفلاند كافالييرز بطل الدوري الاميركي للمحترفين في كرة السلة الى المركز الثاني في اللائحة بعائدات وصلت الى 86،2 مليون دولار، بعد ان كان في المركز الثامن عشر العام الماضي.
وكان جيمس واحدا من 32 لاعبا في دوري كرة السلة الاميركي ضمن قائمة اغنى مئة رياضي.
وحل جيمس "الملك" في المركز الثاني بدلا من الارجنتيني ليونيل ميسي الذي بات ثالثا بـ80 مليون دولار.
وجاء نجم كرة المضرب السويسري روجيه فيدرر رابعا (64 مليونا) ونجم غولدن ستايت وويرز لكرة السلة الاميركية كيفن دورانت خامسا (60،6 مليونا).
وكانت نجمة كرة المضرب الاميركية سيرينا وليامس المتوجة بـ23 لقبا في الغراند سلام المرأة الوحيدة في اللائحة بعائدات تصل الى 27 مليون دولار، 19 منها من عقود الرعاية، وحلت في المركز الحادي والخمسين.
واحتسبت فوربس العائدات من عقود الرعاية وما شابه والرواتب والجوائز المالية والحوافز بين الاول من حزيران/يونيو 2016 حتى الاول من حزيران/يونيو 2017.
صفقة خيالية 
وكانت الصحف قد نشرت مؤخرا بان تسعة أندية فرنسية وإنجليزية وصينية للتعاقد مع البرتغالي كريستيانو رونالدو، هداف ريال مدريد التاريخي، بصفقة خيالية قد تعيده للقب الأغلى في تاريخ اللعبة.
وساهم كريستيانو رونالدو في تتويج فريقه بدوري أبطال أوروبا ثلاث مرات في آخر 4 مواسم، كما حصل على جائزة أفضل لاعب في العالم 4 مرات كثاني أكثر لاعب حصدًا للجائزة بعد الأرجنتيني ليونيل ميسي، هداف برشلونة التاريخي (5 مرات)
وذكرت صحيفة "أبولا" البرتغالية أنّ أندية موناكو وباريس سان جيرمان من فرنسا ومانشستر يونايتد من إنجلترا بالإضافة لأندية بالدوري الصيني ترغب في التعاقد مع صاروخ ماديرا بصفقة تصل إلى 180 مليون يورو ليعود أغلى لاعب في العالم.
وانضم كريستيانو رونالدو إلى ريال مدريد في 2009 بصفقة بلغت 94 مليون يورو قادمًا من مانشستر يونايتد، كما أنّه جدد عقده مع النادي الملكي لينتهي عقده في 2021.
ويعتبر بول بوجبا لاعب وسط مانشستر يونايتد أغلى لاعب في العالم حاليًا، بعدما انتقل للشياطين الحمر الصيف الماضي قادمًا من يوفنتوس الإيطالي في صفقة بلغت 105 ملايين يورو.
المنافسة مع ميسي 
ويذكر انه منذ ليلة كارديف، التي تألق فيها رونالدو ومنح الريال لقب دوري الأبطال للمرة الثانية على التوالي، والسؤال الذي يدور بخلد عشاق كرة القدم هو من الأفضل الآن في عالم الساحرة المستديرة رونالدو أم ميسي؟
يقول ماتياس بيكر، المحلل الرياضي بموقع "شبورت 1" الألماني إنه بعد الفوز الكبير للريال على يوفنتوس 4-1 في نهائي البطولة "فإن إجابتي هي رونالدو (أفضل من ميسي)، حتى لو كانت مؤلمة".
ويوضح بيكر أن "الكثير من الجماهير باقون على وفائهم لميسي، وكثيرون يضايقهم رونالدو، لكن بالنسبة إلي شخصياً فإنه لا سبيل في الوقت الراهن إلاَّ العلم بأن رونالدو تخطى مرتبة ميسي".
وتابع "منذ مدة طويلة والاثنان يمارسان لعبة الكراسي الموسيقية ويتناوبان على تحقيق التفوق، وكان ميسي يجلس مسترخيا وينتظر، كلما حقق رونالدو إنجازا، لكن النجم البرتغالي تفوق عليه الآن في الكؤوس والجوائز، فقد حقق الدون 4 ألقاب بدوري أبطال أوروبا، ثلاثة منها خلال السنوات الأربع الأخيرة، كما سجل 105 أهداف في تلك البطولة، وفاز 4 مرات بالكرة الذهبية، والآن يكاد يكون من الثابت أنه في طريقه إلى الخامسة.
وأضاف "وفي الإحصائيات تساوى رونالدو مع النجم الأرجنتيني أو تخطاه، ويضاف إلى ذلك أن النجم البرتغالي، على العكس من ميسي، فاز مع منتخب بلاده الوطني بلقب مهم".
ولذلك فلا عجب من قيام رونالدو بتذكير منتقديه بأرقامه المجردة في لحظة انتصاره في كارديف، "وهذا هو عيب رونالدو الوحيد"، يضيف بيكر.
"فمنذ مدة طويلة كان بإمكانه أن يتمدد مستريحا ويترك إنجازاته لتتحدث بنفسها، لكنه أحيانا يبدو مثل مراهق تملأ البثور وجهه، ويريد أن يظهر قدراته لكل من لا يؤمن به"، بيد أنه بمرور الوقت أصبح رونالدو يخفف من هذه المسألة، يوضح بيكر.
قبل نهائي دوري الأبطال انتقد لوتار ماتيوس رونالدو بشدة وكتب في صحيفة "ذا صن" البريطانية يقول إن أداء رونالدو في المباريات النهائية يكون أقل من إمكانياته، وأضاف متحدثا عن نهائي يورو 2017: "لقد قدم ضد فرنسا من على مقاعد البدلاء وعند الخط الجانبي، أكثر مما قدمه قبل ذلك، عندما كان داخل أرض الملعب."
ورد الصحفي شتيفان فيبر بموقع "شبورت بيلد" على ماتيوس آنذاك مذكرا بأن النجم البرتغالي سجل في المراحل الفاصلة بالبطولة 5 أهداف في مرمى بايرن وثلاثة في مرمى أتليتكو مدريد.
ويقول بيكر إن الهجوم على رونالدو مسألة متكررة قبل كل نهائي "أما رَدُّ رونالدو فكان هدفين في النهائي، وبذلك يكون سجل 10 أهداف في آخر 5 مباريات من المراحل الفاصلة".
وهناك  ايضا من يتهم رونالدو بأنه ليس لاعبا قياديا "لكن من رأى ما فعله في نهائي أمم أوروبا قبل عام عندما كان يقفز وركبته مربوطة وهو يقوم بدور مساعد المدرب عند الخط الجانبي، يعرف أن هذا الاتهام أيضا ليس صحيحا"، يوكد ماتياس بيكر.
أما الاتهام بأنه لاعب أناني أو لا يعرف روح الفريق، فهو اتهام يصعب أن يبقى قائما، "فرونالدو ببساطة لديه شهية تسجيل الأهداف، وحركات الازدراء التي يقوم بها عندما لا تمرر الكرة إليه هي دليل على هذا الإدمان الطفولي لتحقيق الشعور بالسعادة". ويضيف أنه "من المستحيل تقريبا أن تجد زميلا سابقا لرونالدو يشتكي منه".
لقد أصبح عمر رونالدو الآن 32 عاما، لكن لا شيء يدل على اقتراب نهاية مسيرته الفريدة "ولماذا ينهيها الآن بعدما أنهى أخيرا لعبة الكراسي الموسيقية مع ليونيل ميسي؟"، يتساءل بيكر
تلميحات بالانتقال 
من جهة اخري البرتغالي كريسيتانو رونالدو، هداف ريال مدريد الإسباني، إلى أن مغادرته قلعة "سانتياجو برنابيو" في الصيف الحالي وارد، مؤكدًا أنّه لا شيء مستحيل في كرة القدم.
وتواردت تقارير صحفية برتغالية، تشير إلى تجهيز أندية باريس سان جيرمان وموناكو الفرنسيين ومانشستر يونايتد الإنجليزي، بالإضافة إلى أندية بالدوري الصيني، عروضا لضم صاروخ ماديرا.
وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أنّه بسؤال كريستيانو رونالدو حول إمكانية مغادرته ريال مدريد في الصيف، ضحك في البداية، ولكن بعد تكرار السؤال أجاب: "كل شيء وارد في كرة القدم".
وانضم كريستيانو رونالدو لصفوف ريال مدريد في 2009 قادمًا من مانشستر يونايتد بصفقة بلغت 94 مليون يورو، ليصبح الهداف التاريخي للفريق خلال 6 مواسم فقط، كما أضحى الهداف التاريخي لدوري أبطال أوروبا وأول لاعب يسجل أكثر من 100 هدف في التشامبيونزليج.
وحقق الدون لقب دوري أبطال أوروبا 3 مرات مع الملكي، بالإضافة للدوري الإسباني والكأس مرتين والسوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية مرتين.

التعليقات