استاد الدوحة
كاريكاتير

حبيب الصادق : مستمرون في «سياسة» إدارة النادي والفهود عائدون في كأس الأمير 

المصدر: عبد العزيز ابوحمر

img
  • قبل 1 شهر
  • Mon 20 March 2017
  • 12:36 AM
  • eye 145

للمرة الخامسة يتولى المدرب التونسي الحبيب الصادق مسؤولية تدريب الفريق الأول لفهود الغرافة كمدرب مؤقت.. وجاءت المرة الخامسة بعد رحيل المدرب البرتغالي بيدرو كايشينيا ليقود الصادق الفهود حتى نهاية الموسم الحالي 2016 - 2017.. وربما إلى ما هو أبعد من ذلك إذا تحققت أمنيات الغرفاوية وعاد الفريق لمنصات التتويج عبر أغلى الكؤوس، كأس الأمير 2017. 
(استاد الدوحة) تحدثت مع المدرب الذي يتواجد في قلعة الفهود منذ سنوات طويلة بل هو في حقيقة الأمر عاصر رئيس النادي الحالي الشيخ جاسم بن ثامر آل ثاني في فترة رئاسته السابقة، ثم بالطبع حقبة رئاسة الشيخ حمد بن ثامر، ثم عودة الشيخ جاسم بن ثامر مرة ثانية لرئاسة الفهود. 

في البداية.. كيف ترى المقارنة بين الإدارتين؟
لا فرق بين الإدارة السابقة والحالية، كل له بصمته على النادي وهناك تواصل بين الجميع، الشيخ حمد بن ثامر كانت فترته مزدهرة وعامرة بالألقاب، وقبله كان الشيخ جاسم بن ثامر أيضا، ثم عاد الرئيس الحالي الشيخ جاسم بن ثامر وله خبراته الطويلة والمعروفة، وهناك كما ذكرت تواصل مستمر وصحيح أن الشيخ حمد بن ثامر ليس في مجلس الإدارة الحالي، لكنه متواجد في النادي ويحضر التدريبات وقريب من الجميع.
استلمت المهمة للمرة (الخامسة) كمدرب مؤقت، ما الاختلاف هذه المرة؟
الاختلاف هذه المرة انه في المرات الأربع الماضية كانت هناك ظروف طارئة يمر بها الفريق، والحقيقة هذه المرة (لا)، الأمور طبيعية، المدرب رحل بالتوافق مع إدارة النادي لحصوله على عرض لتدريب ناد أوروبي كبير والفريق ليس في (أزمة) والأمور جيدة حتى ان الإدارة نجحت في الفترة الاخيرة في إقناع المدرب كايشينيا للانخراط في سياسة النادي التي تعتمد على منح الفرصة لـ"عيال النادي" لاكتساب الخبرات طالما أننا لا ننافس على اللقب ولسنا معرضين للهبوط. 
هل ستستمر في العمل على خطى كايشينيا أم ماذا؟
بالنسبة للعمل الفني كل مدرب له أسلوبه بالطبع، لكن على صعيد سياسة النادي سنواصل العمل نفسه وسنعتمد على المجموعة الحالية باستثناء التعامل مع الإصابات، ولدينا لاعبون صغار سنعطيهم الفرصة ليكونوا متواجدين مع الفريق الأول في التدريبات وخلال المباريات وسنختار الوقت المناسب لهم.
كيف ترى موقف الفريق حاليا في الدوري هذا الموسم وماذا عن المباريات الثلاث المقبلة؟
نحن في المركز الخامس كما يعلم الجميع، وبفارق 8 نقاط عن الجيش في المركز الرابع وسنسعى خلال المباريات الثلاث المتبقية بدوري النجوم إلى المنافسة على المركز الأعلى، صحيح ان الأمر ليس بأيدينا لكن علينا أن نحاول، لأننا إن لم نحاول فهناك منافس آخر قادم من المركز السادس ربما يطمع مثلما نطمع نحن في المركز الأفضل. 
ماذا عن التحضيرات لكأس الأمير؟
الغاية الثانية من مباريات الدوري الثلاث أمام أم صلال ثم الجيش ثم الخريطيات هو التحضير لكأس سمو الأمير.. جلست مع رئيس النادي وأكد مساندته للفريق وللسياسة العامة، ونحن سنلعب بدون ضغوط ونواصل السياسة التي وضعها النادي والتي لم يقتنع بها كايشينيا في بداية الأمر قبل أن تنجح إدارة النادي في إقناعه بإشراك الصغار.
هناك لاعبون صغار لم يسهموا في حصد ألقاب النادي.. كيف تقنع هؤلاء بأن الغرافة نادي ألقاب وأن بمقدورهم الذهاب بعيدا في كأس الأمير؟
نحن سنواصل سياسة الاعتماد على "عيال النادي" في كأس الأمير.. صحيح لدينا جيل جديد لم يحصل على ألقاب مع الفريق الأول لكنهم يعلمون أن ناديهم ناد كبير ومن المهم جدا أن يتوجوا بألقاب مع الفريق الأول.
هناك تحضيرات بدنية ونفسية وتكتيكية واللاعب في الغرافة يشعر بقيمة نادي الغرافة ويشعر بقيمة البطولة ولدينا أكثر اللاعبين الصاعدين للنادي فازوا بالبطولات في الفئات السنية وهذا وقتهم ليفعلوا نفس الشيء مع الفريق الأول. نحن نسعى لنقل الخبرات للأجيال الجديدة لكي يحصلوا على بطولة في سن صغيرة. 
إذاً، ما هو طموح الغرافة في كأس الأمير؟
كأس الأمير هي الغاية الأكبر بالنسبة لنا ونتصور أن هذه البطولة غاية لكل فريق ولكل لاعب، ونحن كنادي الغرافة نركز من جهتنا حتى نصل إلى آخر مباراة ونفوز بالكأس (لماذا لا). 
ماذا عن الفريق.. عن المحترفين بعد توليك المهمة هذه المرة؟
أنا لست بعيدا عن الفريق لتواجدي في النادي وأيضا تواجدي في لجنة التطوير.. أعرف الجميع تماما، بالنسبة للمحترفين أعرف سومايلا حتى قبل انضمامه للنادي، بالنسبة للمحترفين الآخرين لم ألتقهم بعد لأنهم مع منتخبات بلادهم، وان كنت أتابع الفريق بصورة شبه يومية وأعرف مستواهم جيدا ولن يكون هناك أي إشكالية في إطار العمل الاحترافي ولدي علاقة طيبة معهم جميعا.
ماذا ينقص الغرافة ليعود لمنصات التتويج؟
الغرافة مر عليه جيل ذهبي وهناك جيل صغير قادم، قد يأخذ بعض الوقت ليحصل على الخبرة المناسبة، ونحن نعمل على مستوى الفئات بشكل كبير وهناك لاعبون جيدون وهؤلاء يحصّلون الخبرات على عكس الفرق الأخرى، ومحترفون على مستوى عال ولاعبون جاهزون في المنتخبات، وهؤلاء يمثلون قوة كبيرة. نحن نبني جيلا جديدا للنادي.
وماذا عن الجماهير؟
إن شاء الله نحقق في المباريات الثلاث المقبلة نتائج طيبة.. وتعود جماهيرنا لتشجيع اللاعبين المتواجدين ومعظمهم من اللاعبين الصغار، وإن شاء الله نحن نسعى لطمأنة الجماهير ونظهر المستوى الذي تأمله جماهير الغرافة.

التعليقات

مقالات
السابق التالي