استاد الدوحة
كاريكاتير
img
  • د. منيرة ال ثاني
  • Fri 09 March 2018
  • قبل 4 شهر
  • k

خلفان الماضي والحاضر

(تركت لكم أثري في مكان عرفته السنين.. في الميدان الذي يعيد للذكرى صور أمسي وتاريخها!! يعيد من بريق ذلك البرواز.. ويحيي في النفوس سخونة وصدق انتمائها) الكابتن ابراهيم خلفان.

كلمات صادقة من قبل ابوخلفان في مواقع التواصل الاجتماعي بعد حصد العربي ٣ نقاط من المرخية .

هذه الكلمات خرجت لسببين: فوز فريقه العربي، اما الأهم من ذلك، هذا الفوز كان للبطل (خلفان) البصمة الأكبر في حصده وجعل الأب (ابراهيم) يعيد أيامه من خلال فلذة كبده (خلفان)، ليفتح باب الذكريات في القلعة العرباوية .

نعم يا (بوخلفان) ابن الوز (عوام) ومن (خلف) ما مات .

(خلفان) ابن قطر تواجده مطلب في منتخبنا الوطني. (خلفان) يستحق ان يكون (كابتن العنابي)، لان جميع من يشجع الأندية القطرية يختلفون في الانتماء، انما يتوحدون تحت تشجيع (خلفان) سواء كان سداوياً او عرباوياً.

هذا الرجل قيمة كروية يستحق الكثير من الاهتمام الوطني. اليوم تعود الجماهير العرباوية للتكاتف مع الفريق ليخرج من عنق زجاجة الهبوط .

لنجد عناق الجمهور الوفي يهتف لخلفان الذي أحيا روحاً كانت لتندثر ليعيد تاريخ (الأب) ليكتب الحاضر (خلفان) والمستقبل أحفاد (الخلفان).

كارت أحمر:

مضحك عندما نجد «مانشيت» تصريح من قبل مسؤول في المرخية يسبق مباراة العربي يقول (سنفوز على العربي برقم كبير)!!.

لنجد من الجانب الاخر هدر النقاط ادارياً من قبل الادارة التي لا تستطيع الحفاظ على نقاط المباريات. اعلم جيدا أن الفوز برقم كبير على العربي (تاريخ بحد ذاته لكم).

كارت رمادي: اللاعب داني الفيس: (ربما لم اتأثر كثيرا بوفاة استوري لأني لا اعرفه جيدا، آسف لزوجته وأطفاله، هو في عالم افضل الآن، لان عالمنا القذر يهتم بموت أحد المشاهير بينما يموت مئات الأطفال بدون أي اكتراث ومشاعر).

 *كلام واقعي، جيد ان يكون هذا الفكر الإنساني من قبل لاعب كبير يبرر عدم التأثر بوفاة لاعب مشهور رغم تأثر الأغلب بذلك لانه (مشهور)، لكن عالمنا يشهد يوميا الموت للأطفال بأسباب كثيرة ولا يهتم به الكثير!!.

التعليقات

Chat (0)التعليقات

مقالات
السابق التالي