استاد الدوحة
كاريكاتير

تخطى المرخية بركلات الترجيح 10 – 9.. الخور يتأهل لملاقاة السد في المرحلة الرابعة من كأس الأمير

المصدر: فؤاد بن عجمية

img
  • قبل 5 شهر
  • Sun 29 April 2018
  • 9:41 AM
  • eye 460

تأهل الخور لملاقاة السد في المرحلة الرابعة من منافسات كأس الأمير بعد تأهله على حساب المرخية بركلات الترجيح 10 - 9 في المباراة التي جمعت بينهما امس على استاد عبداللـه بن خليفة بنادي الدحيل وانتهت في وقتها الأصلي بالتعادل 1 - 1.

وتقدم الخور في الشوط الأول بهدف حققه الكامروني أرييل تييري منذ الدقيقة التاسعة، وأدرك صالح بدر التعادل للمرخية في الدقيقة 56، قبل أن يكمل فريقه المباراة منقوصا من لاعب إثر طرد آدن علي بالبطاقة الصفراء الثانية في الدقيقة 64، لكن ذلك لم يؤثر على النتيجة التي بقيت على حالها إلى غاية الصافرة النهائية للحكم سعود العذبة، ليحتكم الفريقان للركلات الترجيحية التي حسمها الفرسان 10 - 9.

وسجل من جانب المرخية في ركلات الترجيح كل من بلال محمد وريبين سولاقا وناصر النصر والحاج محمد مصطفى وإيريك وصالح اليهري وطلال علي ومصعب محمود وتيجان جايتيه، وأضاع الحارس محمد منتصر.

بينما سجل للخور مادسون وسالم خليفة وعبدالـله البطاط ولوسيانو كاستان ونايف البريكي وأرييل تييري وأحمد سالم العسكر ورضا شنبه وخالد رضوان والحارس خليفة أبوبكر.

 

الخور يتقدم في الشوط الأول

بداية الخور كانت قوية ومنذ الدقيقة التاسعة تمكن من افتتاح النتيجة عندما سدد الإيراني سوروش كرة ارتدت من الحارس محمد منتصر وتهيأت أمام الكامروني أرييل تييري الذي وضعها بالرأس دون أي صعوبة في الشباك الخالية.

وردّ المرخية الفعل بسرعة محاولا تعديل النتيجة لكنه أضاع الفرصة تلو الأخرى، حيث أخفق صالح بدر في استغلال موقعه المناسب عند الدقيقة 11، وسدد محمد شعبان بين يدي خليفة أبوبكر بعدها بأربع دقائق، وفشل محمد صلاح النيل في التحكم في الكرة أمام المرمى في الدقيقة 18، وأرجع البرازيلي لوسيانو تسديدة ناصر النصر القوية في الدقيقة 20.

وكاد الخور يدعم تفوقه بهدف ثان في الدقيقة 21 لكن رأسية حمد منصور المخادعة وجدت الحارس منتصر متيقظا، وبعدها حاول الفرسان مجددا إلا أن رضا شنبه فقد التوازن في اللحظة الحاسمة وضاعت الفرصة.

ورغم أن الخور لم ينجح في مبتغاه بتسجيل الهدف الثاني، إلا أنه تمكن في المقابل من أن يحد من خطورة منافسه ويحتوي رغبته الكبيرة في إدراك التعادل، من خلال تأمين مناطقه الخلفية بالرجوع إلى الدفاع بأكبر عدد ممكن من اللاعبين، مما أجبر المرخية على التركيز على الأطراف لكن دون جدوى، لينتهي الشوط الأول بتقدم الفرسان 1 - 0.

 

المرخية يتعادل وركلات الترجيح تحسم البطاقة

كان من الواضح خلال الشوط الأول أن البياوي لم يكن راضيا تماما عن مردود سوروش، لذلك كان أول تغيير للمدرب التونسي مع انطلاق الشوط الثاني هو إخراج المحترف الإيراني وإقحام أحمد سالم العسكر، بينما لم يقم السليمي بأي تبديل عن تشكيلة البداية.

وبدا الخور متماسكا على غرار نهاية الشوط الأول، لكن المرخية وجد الثغرة عند الدقيقة 56 عندما مرّر البرازيلي إيريك الكرة إلى صالح بدر الذي وجد نفسه في وضع مميز داخل منطقة الجزاء وسدد في المرمى دون تعقيد محققا هدف التعادل.

وبعد الهدف، اضطر مدرب المرخية للقيام بأول تغيير في تشكيلته بعد إصابة محمد صلاح النيل، وفي ظل النقص الواضح في الحلول الهجومية على دكة البدلاء، فقد أدخل مكانه طلال علي لاعب خط الوسط الدفاعي.

وزادت متاعب المرخية عند الدقيقة 68 عندما قام آدن علي بعملية انزلاقية متهورة داخل منطقة جزاء المنافس وأصاب الحارس خليفة أبوبكر، الأمر الذي كلّفه البطاقة الصفراء الثانية والطرد، وردّ مدرب الخور بإقحام نجمه البرازيلي مادسون العائد من الإصابة في محاولة لاستغلال النقص العددي وأخذ الأسبقية مجددا، بينما أخرج السليمي صالح بدر وأقحم مصعب محمود لسد الثغرة الدفاعية على الجهة اليسرى إثر الطرد.

ومباشرة بعد دخوله، كاد مادسون يسجل الهدف الثاني للفرسان لكن تسديدته مرت فوق المرمى، وضغط الخور بينما اعتمد المرخية سلاحي التسلل وبالمرتدات، إلا أن النتيجة بقيت على حالها متعادلة، ولجأ الفريقان إلى ركلات الترجيح التي حسمها الخور 10 - 9.

 

بطاقة المباراة

الفريقان: المرخية - الخور

المناسبة: المرحلة الثالثة من كأس الأمير

التاريخ: السبت 28 ابريل 2018

الملعب: استاد عبدالـله بن خليفة

النتيجة: 1 - 1 وتأهل الخور بركلات الترجيح 10 - 9

الأهداف: أرييل تييري دق 9 للخور، صالح بدر دق 56 للمرخية

البطاقات الصفراء: خالد رضوان، حمد منصور (الخور)

البطاقات الحمراء: آدن علي (المرخية)

التعليقات

مقالات
السابق التالي