استاد الدوحة
كاريكاتير

يخوضان اليوم تدريبهما الرئيسي .. السد والدحيل يرفعان من وتيرة استعداداتهما للنهائي

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 5 شهر
  • Wed 25 April 2018
  • 9:42 AM
  • eye 294

رفع فريقا السد والدحيل من وتيرة تحضيراتهما لنهائي كأس قطر المقرر يوم الجمعة المقبل على ملعب جاسم بن حمد بنادي السد في نهائي يتوقع ان يأتي مثيرا وحافلا، خاصة ان طرفيه افضل فريقين في الموسم الحالي بلامنازع, وبعد ان فرض المنطق نفسه بتأهل الزعيم والطوفان الى المباراة النهائية سوف تتجه الانظار الى لقاء النهائي الذي يتوقع ان يشهد صراعا شرسا بين الطرفين.

نهائي كأس قطر تبدو فيه الكفتان متساويتين بين الفريقين قبل انطلاق صافرة البداية وقد يصعب التكهن بهوية الفريق الذي سيحقق اللقب، خاصة ان الفوارق غير موجودة بالدرجة الكبيرة وهو ما يجعل حظوظ الفريقين متساوية وكل منهما يبحث عن تحقيق لقب جديد.

 

الطوفان في موسم استثنائي يسعى لتتويج جديد  

رفض الطوفان ان يخرج من محطة الدور نصف النهائي لكأس قطر واستطاع ان يمطر شباك فهود الغرافة بسداسية مقابل هدف ليصل الى محطة الختام ويصبح على اعتاب لقب جديد, وسيكون هدف الفريق تحطيم المزيد من الارقام القياسية في الموسم الحالي الذي لم يخسر فيه على مستوى الدوري الذي توج بلقبه, وايضا على صعيد دوري ابطال اسيا بعد ان تصدر مجموعته بالعلامة الكاملة ورفض ان يقع في مطب أي خسارة.

واستعد الدحيل للقاء النهائي الذي يجمعه مع السد بتدريبات يومية وبصفوف مكتملة، حيث يغيب عن المباراة التونسي يوسف المساكني الذي انتهى موسمه فعليا مع الفريق اثر اصابته بقطع في الرباط الصليبي, ويعمل الجهاز الفني للدحيل على إعداد اللاعبين بالصورة المثالية للنهائي في ظل كثرة المشاركات والمباريات التي خاضها الفريق مؤخراً مابين دوري نجوم QNB في موسمه المنتهي ودوري أبطال آسيا، ثم نصف نهائي كأس قطر.

فريق الدحيل ورغم عمره القصير في دوري النجوم الا انه استطاع ان يتواجد في السجل الذهبي لبطولة كأس قطر بعد ان حصد لقبين من قبل، كان الاول في العام 2013 والثاني في العام 2015, ويسعى الفريق لزيادة رصيده في هذه البطولة الغالية حيث يعتبر في الوقت الحالي هو الاكثر جاهزية وقدرات فنية بعد ان حقق في الموسم الحالي نتائج مميزة سواء كانت محلية او قارية جعلته بالتالي المرشح الاول للفوز باللقب في هذا الموسم.

وسيكون هدف الطوفان زيادة رصيده, حيث نجد ان سجل الدحيل حافل بالبطولات على صعيد الدوري بعد ان حصل الفريق على اللقب ست مرات, وزيادة غلته من كأس قطر تعتبر هدفا اساسيا للفريق الذي يسعى ايضا في الموسم الحالي للفوز بالثلاثية بعد ان حصل على درع دوري النجوم بدون خسارة في انجاز غير مسبوق.

 

الزعيم السداوي في مهمة المحافظة على اللقب

يخوض السد اليوم تدريبه الرئيسي لنهائي كأس قطر, ويتوقع ان يضع المدرب جوزفالدو فيريرا اللمسات الاخيرة ويختار قائمة المباراة، حيث كان المدرب قد حرص على النزول بالحمل البدني والتدريبي والاكتفاء ببعض التدريبات المهارية الخفيفة للاعبين الأساسيين عقب لقاء الريان في الدور نصف النهائي، فيما خاض بقية اللاعبين تدريبات بدنية للوصول للجاهزية الكاملة قبل مباراة الدحيل المقبلة.

ويستعيد السد في لقاء النهائي جهود لاعبه علي اسد الذي كان قد غاب عن مباراة الريان، وفي الوقت نفسه، عاد إبراهيم ماجد لاعب الفريق للتدريبات الجماعية للمرة الأولى بعد انتهاء برنامجه العلاجي والتأهيلي الذي خضع له على مدار الأشهر الماضية إثر إصابته بقطع في الرباط الصليبي وإجرائه عملية جراحية بعد ذلك والتي أبعدته منذ بداية الموسم.

وسيخوض السد المباراة النهائية أمام الدحيل وسيسعى جاهداً للحفاظ على اللقب الذي كان قد فاز به العام الماضي بعدما تغلب على نادي الجيش بهدفين مقابل هدف في المباراة النهائية, ويعد السد الاكثر حصولا على لقب كأس قطر بعد ان فاز بالبطولة ست مرات اعوام 1998 و2003 و2006 و2007 و2008 و2017, ونجد ان الفريق السداوي يعتبر الاكثر مشاركة في كأس قطر التي تعتبر امتدادا لكأس ولي العهد, وظهر السد في المسابقة بواقع 19 مرة متفوقا على جميع الفرق، وهذا يؤكد على مدى قوة الفريق وقدرته في الاستمرار بنفس القوة على مدى سنوات ايضا.

الفريق السداوي ايضا يعتبر الوحيد الذي حصل على اللقب ثلاث مرات متتالية وذلك عندما حصل على البطولة في اعوام 2006 و2007 و2008 تحت قيادة المدرب خورخي فوساتي في مناسبتين وتحت قيادة المغربي حسن حرمةالـله في عام 2008, ليسطر الزعيم تاريخا مجيدا في البطولة ويسجل اسمه كأكثر الفرق مشاركة وتتويجا وهو ايضا يحمل اللقب الاخير.

التعليقات

مقالات
السابق التالي