استاد الدوحة
كاريكاتير

التوقعات ترجح كفة العميد للفوز والتأهل.. الأهلي ومسيمير.. طموح مشترك بفرص غير متكافئة

المصدر: عبدالمجيد آيت الكزار

img
  • قبل 5 شهر
  • Mon 23 April 2018
  • 9:48 AM
  • eye 278

يتقاسم الأهلي ومسيمير في المباراة التي ستجمع بينهما مساء اليوم على ملعب سحيم بن حمد بنادي قطر ضمن منافسات المرحلة الثانية من كأس الأمير2018 طموح الفوز والتأهل إلى المرحلة الثالثة لمواجهة السيلية يوم السبت الثامن والعشرين من الشهر الحالي على ملعب عبدالـله بن خليفة بنادي الدحيل.

ويستهل الفريقان مسيرتهما في أغلى البطولات حيث إن العميد كان قد احتل المركز التاسع في دوري نجوم QNB ومسيمير المركز الثالث في دوري الدرجة الثانية خلال الموسم الرياضي الحالي.

ولا خلاف على أن الترشيحات المنطقية ترجح كفة الفريق الأهلاوي لحسم الفوز ومواصلة رحلته في أغلى الكؤوس التي سبق له التتويج بها ثلاث مرات أعوام 1973 و1981 و1987 غير أن مسيمير يراهن على المفاجأة وقلب الطاولة عليه على غرار ما فعله في نسخة الموسم الماضي عندما تخطى مرحلتين بنجاح قبل أن يودع البطولة.

 

مرشح طبيعي على الورق!

يقص الأهلي شريط مشاركته في النسخة السادسة والأربعين بمواجهة مسيمير التي تبدو بالنسبة له سهلة على الورق عطفا على الاختلاف بينهما في مستوى التنافس حيث إن العميد يلعب في دوري النجوم بينما مسيمير يلعب في دوري الدرجة الثانية غير أنها لاتبدو بالنسبة له مضمونة كليا.

فالعميد قدم مستويات عادية جدا وحقق نتائج متوسطة في جل المباريات التي خاضها ببطولة الدوري فواجه طويلا خطر الهبوط إلى دوري الدرجة الثانية وفرض عليه الانتظار إلى غاية الجولة التاسعة عشرة لكي يحسم بقاءه رسميا إثر الفوز الثمين جدا الذي كان قد حققه على حساب الخريطيات 3 - 2 رافعا به رصيده إلى 22 نقطة.

ولم يحصل الفريق الأهلاوي في الجولات الثلاث الأخيرة على أي نقطة جديدة بسبب تلقيه ثلاث خسارات متتالية ليتوقف عداد انتصاراته عند 6 مقابل 4 تعادلات و12 خسارة علما بأنه أحرز 25 هدفا واستقبل مرماه 43 هدفا.

وكان العميد قد استهل الموسم تحت قيادة المدرب الإسباني خواكيم كاباروس الذي قاده إلى غاية نهاية القسم الأول (11 جولة) قبل أن ينفصل عنه ويتم تعويضه بمواطنه خورخي دلكامبو الذي أعفي من مهامه قبل الجولة الأخيرة وعين بدله المدرب الوطني يوسف أحمد.

ويفتقد الأهلي في مباراته هذا المساء التي استعد لها باللقاء الودي الذي خاضه أمام الشحانية وخسره بهدفين نظيفين، خدمات اثنين من لاعبيه الأساسيين وهما لاعب الوسط التونسي ياسين الشيخاوي والمدافع اليمني محمد فؤاد بداعي الإصابة.

 

هل يكرر مسيمير مفاجآته؟

إن الترشيحات لاتمنح مسيمير الأرجحية والأفضلية في مواجهته للأهلي مساء اليوم بل تتوقع خروجه من المرحلة الثانية لكأس الأمير 2018 غير أنه يشهر في وجهها شعار التحدي.

ويتطلع الفريق القادم من دوري الدرجة الثانية إلى قلب الطاولة على العميد وإحداث أولى مفاجآت البطولة الغالية في نسختها الحالية لانتزاع التأهل والصعود لمواجهة السيلية في المرحلة الثالثة، حيث إنه يراهن على تكرار نفس الإنجاز الذي حققه الموسم الماضي عندما تجاوز بنجاح مرحلتين بفوزه على نادي قطر 2 - 1 والعربي 3 - 2 قبل أن يتعثر أمام الغرافة الذي أخرجه من البطولة بفوزه عليه 2 - 0.

وكان مسيمير قد خسر المنافسة على الصعود باكتفائه بالمركز الثالث برصيد 13 نقطة في 12 مباراة حقق الفوز فيها ثلاث مرات والتعادل ثلاث مرات، بينما تعرض إلى 5 هزائم وأحرز 12 هدفا مقابل تلقيه في مرماه 19 هدفا علما بأنه بدأ البطولة بشكل جيد قبل أن تتراجع نتائجه بشكل كبير بالقسمين الثاني والثالث.

ولكنه على الرغم من ذلك لايشعر بأي مركب نقص في مواجهته للعميد حيث إن مدربه الكرواتي درغان تاديتش أكد أن لاعبيه جاهزون كليا للمفاجأة وواثقون في أنفسهم وإمكانياتهم، لاسيما أنهم خاضوا هذا الموسم عدة مباريات ودية ضد فرق من دوري النجوم وقدموا خلالها مستويات جيدة.

وبالإضافة إلى التدريبات اليومية التي خاضها على ملعبه في إطار استعداده لضربة البداية في أغلى الكؤوس لعب مباراة ودية أمام العربي خرج منها بنتيجة التعادل بثلاثة أهداف لمثلها.

 

بطاقة المباراة

الفريقان: مسيمير - الأهلي

التاريخ: الإثنين 23 إبريل 2018

المناسبة: المرحلة الثانية من كأس الأمير 2018

الملعب: سحيم بن حمد

التوقيت: الساعة الخامسة وخمس دقائق

التعليقات

مقالات
السابق التالي