استاد الدوحة
كاريكاتير

«استاد الدوحة» أشارت إلى الآلية الجديدة واستفادة المنتخب القطري.. الكشف عن التصنيف قبل قرعة كأس آسيا والعنابي في المستوى الثاني

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 5 شهر
  • Fri 13 April 2018
  • 10:08 AM
  • eye 336

أعلن الاتحاد الاسيوي لكرة القدم عن توزيع المنتخبات الـ24 المشاركة في النهائيات القارية التي ستقام في الإمارات خلال الفترة من الخامس من يناير وحتى الاول من فبراير العام المقبل 2019 على أربعة مستويات قبيل القرعة التي ستسحب في دبي يوم الرابع من مايو، وذلك وفقاً لآلية جديدة تبناها الاتحاد القاري للمرة الاولى عندما وضع المنتخبات المتأهلة الى المرحلة النهائية من تصفيات المونديال وعددها 12 منتخبا في المستويين الأول والثاني، في حين وضعت المنتخبات التي خاضت التصفيات التكميلية والخاصة بالتأهل الى النهائيات حكماً في المستويين الثالث والرابع ثم تم اعتماد تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» لشهر إبريل والصادر أمس من اجل توزيع المنتخبات سواء في المستويين الأول والثاني بالنسبة للمنتخبات المتأهلة سلفا او الثالث والرابع بالنسبة للمنتخبات التي خاضت التصفيات التكميلية.

وكانت «استاد الدوحة» قد أشارت في عددها الإلكتروني الصادر يوم السبت الثامن من الشهر الجاري الى تبني الاتحاد الاسيوي آلية جديدة في توزيع المنتخبات على المستويات الأربعة قبيل سحب قرعة النهائيات القارية 2019 دون الاعتماد بشكل كامل على التصنيف الشهري الصادر عن الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» كما في سابق البطولات اسوة بما تتبعه الاتحادات القارية والاتحاد الدولي الذي يعتد بالتصنيف الشهري للفيفا من اجل توزيع المنتخبات على المستويات قبيل سحب القرعة تماماً كما جرى في قرعة نهائيات كأس العالم التي ستقام في روسيا بعد شهرين، واكدت ان العنابي سيكون أحد ابرز المستفيدبن لتواجده في المستوى الثاني بدلا من المستوى الثالث وفقا للتصنيف الشهري الجديد.

 

توزيع المنتخبات على المستويات الأربعة

عرف التصنيف الاسيوي الجديد الذي يسبق القرعة، وضع المنتخبات المتأهلة سلفا الى نهائيات كأس اسيا والمرحلة الأخيرة من تصفيات المونديال الروسي وعددها 12 منتخباً في المستويين الأول والثاني، في حين تم الاعتماد على التصنيف الجديد الصادر امس عن الاتحاد الدولي والخاص بشهر إبريل لتوزيع المنتخبات الـ12 بين المستويين الاول والثاني حيث جاء في المستوى الاول المنتخب الإماراتي الذي سيكون على رأس المجموعة الاولى في القرعة باعتباره المستضيف الى جانب إيران وأستراليا واليابان وكوريا الجنوبية والسعودية، فيما ضم المستوى الثاني منتخبات الصين وسوريا وأوزبكستان والعراق والعنابي وتايلاند.

وجاء في المستوى الثالث منتخبات قرغيزستان التي تأهلت للمرة الأولى إلى النهائيات والتي حققت أكبر تقدم هذا الشهر في التصنيف العالمي، إلى جانب لبنان وفلسطين وعمان والهند وفيتنام.. وضم المستوى الرابع كلا من كوريا الشمالية والفلبين والبحرين والأردن واليمن وتركمانستان.

 

العنابي من بين أكبر المستفيدين من الآلية الجديدة

جاء العنابي في المستوى الثاني قبيل قرعة نهائيات كأس اسيا التي ستقام في الإمارات مطلع العام المقبل وفقاً لتأكيدات «استاد الدوحة» التي اشارت خلال تقرير نشر في يوم الثامن من الشهر الجاري الى ان العنابي سيكون من بين المستفيدين من الآلية الجديدة التي تبناها الاتحاد القاري عندما وضع هذا الأخير المنتخبات المتأهلة الى نهائيات كأس اسيا عبر التصفيات المشتركة في المستويين الاول والثاني حكماً وبغض النظر عن تصنيفها الشهري الذي سيعتد به فقط من أجل اختيار ستة منتخبات لتكون في المستوى الاول والبقية في المستوى الثاني باستثناء المنتخب الإماراتي الذي سيكون في المستوى الأول وعلى رأس المجموعة الاولى باعتباره صاحب الارض.

الآلية السابقة التي تعتمد بشكل كلي على التصنيف الشهري الصادر عن الاتحاد الدولي في توزيع المستويات قبل القرعة، كانت ستضع العنابي في المستوى الثالث على اعتبار ان مركزه الحالي وفق التصنيف الصادر امس هو 101 عالميا والسادس عشر قاريا، ما يعني ان المنتخب القطري كان يمكن ان يقع في مجموعة تضم منتخبين من منتخبات الصفوة الى جانب أحد المنتخبات المتطورة الأمر الذي سيؤثر على مسيرته في البطولة القارية حتى لا نقول ان المجموعة القوية قد تهدد تأهل العنابي، ذلك ان ستة عشر منتخباً ستبلغ الدور ثمن النهائي وهي المنتخبات صاحبة المركزين الأول والثاني في المجموعات الست بالإضافة الى أفضل أربعة منتخبات تحتل المركز الثالث، بيد ان التأثير السلبي ربما سيكون بطريقة التأهل الى الدور ثمن النهائي والتي قد تفرض صعوبات في حال إنهاء دور المجموعات في المركز الثاني او الثالث الأمر الذي يعني مواجهة بطل إحدى المجموعات الأخرى ما يشكل خطر الخروج المبكر من بطولة ستضم منتخبات متواضعة.

 

العنابي يحافظ على المركز 101 في التصنيف

ظل المنتخب القطري في مركزه الحالي 101 عالمياً في التصنيف الصادر عن الاتحاد الدولي لكرة القدم أمس بعدما جمع 339 نقطة دون ان يستفيد من النقاط السبع الإضافية التي حصل عليها إثر مشاركته في بطولة الصداقة الأخيرة التي جرت في البصرة بمشاركة المنتخبين العراقي والسوري حيث كان العنابي قد جمع 332 نقطة في التصنيف السابق الصادر يوم 15 مارس.

العنابي تراجع على المستوى القاري وبات في المركز السادس عشر بعدما كان في المركز الرابع عشر في شهر مارس، متأثرا بالتقدم الكبير الذي حققه المنتخب القيرقستاني الذي بات في المركز 75 عالمياً والسابع قارياً وكذلك المنتخب العماني الذي تقدم خمسة مراكز وبات في المركز 87 عالمياً والثاني عشر قارياً.

 

أبرز الخاسرين من النظام الجديد

انضمت منتخبات أوزبكستان والعراق وتايلاند للعنابي في قائمة المستفيدين من الآلية الجديدة التي تبناها الاتحاد الاسيوي في توزيع المستويات قبل قرعة نهائيات كأس اسيا بعدما باتت تلك المنتخبات في المستوى الثاني بناء على تأهلها المسبق الى نهائيات كأس اسيا عبر التصفيات المشتركة في وقت لم يكن النظام القديم يسمح للمنتخبين الاوزبكي والعراقي سوى بالتواجد في المستوى الثالث على اعتبار ان المنتخبين المتشاركين في المركز 88 عالميا يحتلان المركزين الثالث عشر والرابع عشر تواليا، في حين سيأتي المنتخب التايلاندي في المستوى الرابع على اعتبار انه يحتل المركز 122 عالميا و24 اسيوياً.

وبالمقابل، ثمة منتخبات تأثرت سلباً بالآلية الجديدة على غرار لبنان وفلسطين وعُمان، ذلك ان التصنيف الأخير الصادر أمس يضع تلك المنتخبات حسب النظام القديم في المستوى الثاني حيث يحتل المنتخب اللبناني المركز 82 عالميا والعاشر اسيويا، في حين يحتل المنتخب الفلسطيني المركز 82 عالميا والحادي عشر قاريا فيما المنتخب العماني جاء في المركز 87 عالميا والثاني عشر قاريا، بيد ان المنتخبات الثلاثة وجدت نفسها في المستوى الثالث عطفا على خوضها التصفيات التكميلية وعدم تأهلها الى الدور الحاسم من تصفيات المونديال.

التعليقات

مقالات
السابق التالي