استاد الدوحة
كاريكاتير

بعد أن احتفظ الغرافة بالرقم 9 مواسم.. الدحيل يكسر الحصيلة التهديفية للموسم الثاني على التوالي

المصدر: فؤاد بن عجمية

img
  • قبل 8 شهر
  • Tue 27 March 2018
  • 9:36 AM
  • eye 710

بتسجيله رباعية في مرمى المرخية خلال الجولة الحادية والعشرين من منافسات دوري النجوم، حطّم الدحيل الرقم القياسي المسجل باسمه لأكبر حصيلة أهداف لفريق في الدوري القطري خلال موسم واحد، حيث وصل في الموسم الحالي إلى 81 هدفا، بينما كان رقمه السابق 79 هدفا وتم تسجيله في الموسم الماضي على امتداد 26 جولة.

واللافت في الرقم الجديد للدحيل، أنه تحقق في 21 مباراة، وهي حصيلة مرشحة للارتفاع لأنه مازالت في عمر الدوري جولة أخيرة سيلعب فيها البطل أمام السيلية.

وقبل أن يكسر الدحيل الرقم مرتين في موسمين، كان الرقم القياسي السابق قد صمد 9 مواسم كاملة، وتحديدا منذ موسم 2007 - 2008، حيث حقق الغرافة حينها 72 هدفا في الدوري الذي كان يقام على ثلاثة أقسام بمجموع 27 جولة.

 

قوة هجومية ضاربة

لاشك أن الحصيلة الهجومية الكبيرة للدحيل في الموسم الحالي، والتي لم يسبق تحقيقها في الدوري، تدل على القوة الضاربة للفريق في الخط الأمامي، وهذا طبيعي بتواجد لاعبين من طراز يوسف العربي الذي يتصدر ترتيب الهدافين بـ26 هدفا، وملاحقه وزميله في الفريق يوسف المساكني الذي سجل 25 هدفا.. هذا الثنائي الذي اكتسح دفاعات مختلف المنافسين حقق مجتمعا 51 هدفا، أي تقريبا ثلثي حصيلة الفريق ككل، ويأتي خلفهما نام تاي هي برصيد 10 أهداف، ثم المعز علي بـ6 أهداف، يليه إسماعيل محمد بـ3 أهداف، ثم لويس مارتن وكريم بوضياف ومحمد موسى بهدفين لكل منهم، وأخيرا، مراد ناجي ودامي تراوري وبسام هشام وعبداللـه الأحرق وعلي عفيف بهدف لكل لاعب.

والأكيد أن كل هذه الغزارة التهديفية، لا تعود فقط إلى قدرة لاعبي الدحيل على مغالطة الحراس، بل هي ثمرة عمل الفريق ككل على مستوى صناعة الفرص وبالخصوص القدرة على إنهاء الهجمات بتمريرات دقيقة تضع المهاجمين في أفضل الوضعيات للتهديف.

 

الرقم الغرفاوي صمد 9 مواسم

بالعودة إلى سجلات الماضي في دوري النجوم، نجد أن الحصيلة التهديفية شهدت طفرة منذ أصبح الدوري يقام بنظام الأقسام الثلاثة في موسم 2004 - 2005، وسجل الغرافة في ذلك الموسم 71 هدفا في 27 جولة، ثم عاد بنفسه ليكسر رقمه في موسم 2007 - 2008 بتسجيله 72 هدفا.

وصمد الرقم الذي سجله الفهود آنذاك 9 مواسم كاملة، وأسهم في ذلك تقليص عدد جولات الدوري إلى 22 جولة بداية من موسم 2009 - 2010، وعندما زاد عدد الأندية وارتفع معه عدد الجولات إلى 26 جولة منذ موسم 2013 - 2014، اقترب كل من السد والريان من تحطيم رقم الفهود، إذ سجل الزعيم 68 هدفا في موسم 2014 - 2015، وحقق الرهيب 69 هدفا في الموسم الذي يليه.. وفي الأخير، تمكن الدحيل في الموسم الماضي من كسر رقم الغرافة بتسجيله 79 هدفا في 26 جولة، قبل أن يسجل بطل الدوري في الموسم الحالي 81 هدفا في 21 جولة فقط ويتخطى كل الأرقام السابقة.

 

الأقوى هجوماً ليس البطل بالضرورة

إذا كان الدحيل المتوج بلقب الدوري هذا الموسم هو الفريق الأقوى هجوما، وبرقم قياسي جديد، وهو الأمر ذاته الذي حققه في الموسم الماضي، فإن ذلك لا يعني بالضرورة أن بطل الدوري هو دائما الأفضل هجوما في كل موسم.

وإذا عدنا إلى سجلات الدوري، فإننا نجد أن السد حقق أفضل حصيلة هجومية في موسم 2014 - 2015 بتسجيله 68 هدفا، لكنه أنهى الدوري في المركز الثاني خلف الدحيل الذي سجل حينها 59 هدفا.. وفي موسم 2008 - 2009، كان الريان الأفضل هجوما برصيد 62 هدفا لكنه جاء في المركز الثالث في جدول الترتيب، وتكرر معه ذلك في موسم 2011 - 2012 حين احتل المركز الثالث رغم أنه الأفضل هجوما برصيد 49 هدفا.. وشهد موسم 2009 - 2010، تساويا بين البطل نادي الغرافة ووصيفه السد، إذ سجل كل منهما 55 هدفا.

 

أفضل 5 أرقام هجومية لفرق دوري النجوم في موسم واحد

 

الفريق                الموسم                 حصيلة الأهداف       عدد الجولات

الدحيل         2017 - 2018                     81                21 (جولة متبقية)

الدحيل         2016 - 2017                     79                   26

الغرافة         2007 - 2008                     72                  27

الغرافة         2004 - 2005                     71                  27

الريان          2015 - 2016                     69                  26

التعليقات

مقالات
السابق التالي