استاد الدوحة
كاريكاتير

في الجولة الحادية والعشرين ما قبل الأخيرة.. المدرب بوناسيتش والمهاجم كاريكاري.. الأفضل

المصدر: عبدالمجيد آيت الكزار

img
  • قبل 6 شهر
  • Mon 19 March 2018
  • 9:28 AM
  • eye 313

اختارت «استاد الدوحة» الكرواتي لوكا بوناسيتش أفضل مدرب والغاني كوامي كاريكاري أفضل لاعب في الجولة الحادية والعشرين ما قبل الأخيرة من دوري نجوم QNB.

ونال بوناسيتش لقب الأفضل بين أقرانه الفنيين عطفا على أنه نجح في قيادة العربي إلى متابعة صحوته القوية التي أخرجته من دائرة المهددين بالهبوط وضمن له البقاء منذ الجولة الماضية والاستمرار في سلسلة انتصاراته اللافتة بتحقيق الفوز الرابع على التوالي وجاء على حساب الغرافة صاحب المركز الرابع 3 - 1.

واستحق كاريكاري اختياره أفضل لاعب في هذه الجولة التي شهدت توهج وتألق العديد من اللاعبين ولاسيما المهاجمين لأنه كان مؤثرا جدا في الفوز المهم الذي حققه فريقه على الغرافة وأسهم فيه بثنائية جديدة.

 

بوناسيتش يكسب الرهان

تابع فريق العربي انتصاراته بفوز رابع على حساب ضيفه الغرافة صاحب المركز الرابع في المباراة التي شهدت تحولا مهما جدا لا يمكن نكران أنه سهل المأمورية بالنسبة للأحلام من أجل انتزاع النقاط الثلاث.

فقد كان التقدم في النتيجة لصالح الغرافة غير أن لعبه بصفوف ناقصة بعدما طرد حارسه قاسم برهان واحتسبت ضده ضربة جزاء سجل منها هدف التعادل عليه، صب في صالح العربي الذي استغله جيدا بالشوط الثاني بإضافة هدفين آخرين.

ولكن على الرغم من ذلك لا يمكن التقليل من أحقية فوز «الأحلام» لأنه حتى وإن كان الغرافة سباقا إلى افتتاح باب التهديف فإن لاعبي المدرب الكرواتي كانوا الأكثر حضورا في الشق الهجومي والأكثر تحركا ورغبة في الدفع بعجلة اللعب اكثر من الغرافة الذي يبدو أن ضغط المباريات بسبب مشاركته أيضا في دوري أبطال آسيا قد ظهر عليه تأثيره من الناحية البدنية.

ويمكن القول بأن فوز العربي على الغرافة رغم أن الأخير لعب بعشرة لاعبين طوال الشوط الثاني لا يمكن التشكيك فيه لأنه قبله كان قد فاز على الريان 3 - 1 في الجولة الماضية علما بأن الرهيب يحتل المركز الثالث وضمن به بقاءه رسميا.

وبدا واضحا أن طريقة اللعب التي وضعها المدرب بوناسيتش والاعتماد فيها بالشق الهجومي على المرتدات الهجومية السريعة كانت بدورها أحد المفاتيح المهمة التي قادت فريقه للفوز.

 

كاريكاري يواصل التهديف والتألق

يدين العرباوية بالفضل مجددا في استمرار تحسن نتائجهم وتطور مستواهم إلى المهاجم الغاني كوامي كاريكاري الذي أحرز هدفين بمرمى الغرافة ليفرض نفسه أحد نجوم الجولة الحادية والعشرين ما قبل الأخيرة ويواصل خطف الأضواء في صفوف فريقه.

كاريكاري أحرز هدفا جميلا برأسه في الشوط الثاني مانحا التقدم للأحلام بعدما كان متعادلا مع الفهود بهدف لمثله ثم أحرز بقدمه اليسرى هدفا أجمل ليحسم النتيجة لصالح فريقه الذي كان قد ضمه إلى صفوفه في الانتقالات الشتوية قادما من المرخية الذي قرر عدم استمراره في صفوفه لأنه لم يقدم المأمول والمنتظر منه حسب وجهة نظر جهازه الإداري.

وكانت بداية كاريكاري بفريقه الجديد معقدة وغير سهلة حيث إنه لم يظهر فيها بالشكل المطلوب الأمر الذي جعله عرضة لانتقادات كثيرة ولاذعة، لكن المهاجم الغاني بدأ بفرض نفسه وقدم نفسه من أهم قاداته للبقاء وصناع انتصاراته حيث إنه أحرز هدفين بمرمى المرخية وهدفا بمرمى الريان وهدفين جديدين بمرمى الغرافة رافعا رصيده إلى 8 أهداف لأنه أحرز 3 أهداف لصالح فريقه الأول المرخية.

وهكذا تحول كوامي كاريكاري إلى منقذ وبطل في قلعة العربي وأسهم في بقائه، بينما هبط المرخية الذي أخرجه من صفوفه إلى دوري الدرجة الثانية.

 

قائمة الهدافين

اللاعب

الفريق

الأهداف

يوسف العربي

الدحيل

26

يوسف المساكني

الدحيل

25

عبدالرزاق حمداللـه

الريان

17

بغداد بونجاح

السد

14

رشيد تيبركانين

الخريطيات

13

رودريغو تاباتا

الريان

13

 

 

موقف الفرق بعد الجولة 21

الترتيب

الفريق

لعب

فوز

تعادل

خسر

له

 عليه

الفارق

 النقاط

1

الدحيل

21

18

3

0

81

25

56

57

2

السد

21

15

1

5

59

24

35

46

3

الريان

21

12

4

5

50

38

12

40

4

الغرافة

21

8

8

5

40

34

6

32

5

أم صلال

21

8

8

5

32

33

-1

32

6

السيلية

21

8

4

9

38

37

+1

28

7

العربي

21

6

6

9

29

40

-11

24

8

الأهلي

21

6

4

11

24

39

-15

22

9

قطر

21

6

4

11

24

43

-19

22

10

الخور

21

6

3

12

22

38

-16

21

11

الخريطيات

21

4

4

13

28

53

-25

16

12

المرخية

21

2

6

13

18

41

-23

12

 

التعليقات

مقالات
السابق التالي