استاد الدوحة
كاريكاتير

قبل ثلاث جولات من نهاية دوري النجوم.. القمة والقاع يفشيان الأسرار.. والتشويق مستمر على مربع الكبار

المصدر: فؤاد بن عجمية

img
  • قبل 6 شهر
  • Thu 08 March 2018
  • 9:38 AM
  • eye 512

قبل 3 جولات من نهاية مشوار دوري نجوم QNB للموسم الحالي 2017 - 2018، تبدو الأمور شبه محسومة على مستوى المقدمة وصراع التتويج باللقب، وعلى صعيد أسفل الترتيب، بينما من المنتظر أن يتواصل التشويق في الجولات المتبقية على المركز الرابع الذي يخول لصاحبه خوض غمار كأس قطر.

وكان الفوز الذي حققه الدحيل على حساب السد في مباراة القمة التي جمعتهما في الجولة الماضية، قد حسم مصير اللقب بنسبة كبيرة جدا، ومن الواضح أن فريق المدرب جمال بلماضي يمضي بثبات نحو الاحتفاظ بدرع الدوري الذي حصل عليه في الموسم المنقضي.

وعلى مستوى المراكز المتأخرة، بدا أن المرخية قد تلقى رصاصة الرحمة بخسارته أمام العربي، وأصبح قاب قوسين أو أدنى من العودة إلى الدرجة الثانية، كما أصبح الخريطيات عقب سقوطه أمام الأهلي أقرب من أي وقت مضى لإنهاء السباق في المركز قبل الأخير وبالتالي خوض المباراة الفاصلة أمام وصيف بطل الدرجة الثانية.

وفي المقابل، مازال الصراع على المركز الرابع محتفظا بالكثير من أسراره، حيث إن ثلاثة أندية مازالت تتمتع بحظوظ كبيرة في إنهاء المسابقة ضمن مربع الكبار، وهي الغرافة وأم صلال والسيلية.

 

الدحيل في طريقه نحو اللقب السادس

بعد فوزه على ملاحقه 4 - 3 في لقاء القمة يوم الخميس الماضي، ارتفع الفارق بين الدحيل والسد إلى 5 نقاط قبل 3 جولات من نهاية الدوري، وهو ما أنهى منطقيا التشويق فيما يخص اسم بطل الموسم الحالي، وقد يتوج الدحيل رسميا قبل الجولة الأخيرة، لاسيما أنه يواجه الخريطيات والمرخية والسيلية على التوالي في الجولات الثلاث الأخيرة، وفي ظل الفوارق الكبيرة بين المتصدر ومنافسيه، فإن احتمال تعثره بالشكل الذي يخدم السد يبدو أمرا من قبيل الخيال.

السد يدرك من جانبه أنه أهدر الفرصة المثلى لقلب الطاولة على منافسه والارتقاء إلى الصدارة، وبالتالي فإن المباريات المتبقية له أمام أم صلال والخور والخريطيات لا يبدو أنها ستكون أكثر من تأدية واجب.

وكان السد يبحث عن إحراز لقبه الأول منذ موسم 2012 - 2013، وقد قدّم مستويات مميزة في الفترة الأخيرة جعلته مرشحا بقوة لتحقيق ذلك الهدف، إلا أنه خسر المباراة الحاسمة، وفتح لمنافسه المجال لإحراز لقبه السادس في آخر 8 مواسم.

 

الأمور شبه محسومة في القاع

في أسفل الترتيب، لا تختلف الأمور كثيرا عن صراع المقدمة من حيث اتضاح الصورة، إذ يقبع المرخية في القاع برصيد 9 نقاط ويبدو قريبا جدا من العودة إلى الدرجة الثانية التي جاء منها في الموسم الحالي.

وكان المرخية قد أنعش آماله في البقاء عندما حقق فوزا مثيرا على الغرافة في الجولة قبل الماضية، لكنه خسر النقاط الثلاث بعد ذلك بقرار إداري نتيجة إشراكه 6 لاعبين مقيمين، ثم تلقى خسارة أخرى، لكن على الملعب هذه المرة، وكانت أمام العربي في الجولة السابقة لتصبح مهمته معقدة جدا، والأمل المتبقي بالنسبة له هو احتلال المركز قبل الأخير لخوض المباراة الفاصلة إذا ما استطاع تخطي الخريطيات الذي يبتعد عنه بفارق 4 نقاط، علما بأن المرخية يواجه في الجولات الثلاث المتبقية كلا من الأهلي والدحيل وأم صلال.

ويبدو الخريطيات منطقيا خارج إطار المنافسة على البقاء المباشر، وهو الذي يملك 13 نقطة، وتفصله 5 نقاط عن أقرب منافسيه، الخور والعربي وكلاهما يملك 18 نقطة.. ويحتاج الفريق الذي حقق فوزا وحيدا في آخر 10 جولات إلى أن يتفوق على نفسه في المباريات القادمة أمام الدحيل وقطر والسد، وحتى مع ذلك فإن مصيره لن يكون بين يديه.. لكن ما يجب عليه أن يحترز منه في الوقت ذاته، هو احتمال أن ينتفض المرخية فيجد نفسه في القاع.

 

من يكمل أضلاع المربع؟

في مقابل انتهاء التشويق بصورة شبه كاملة في المقدمة والقاع، ستكون الأنظار مشدودة لما سيؤول إليه الصراع على المركز الرابع الذي سيظهر مع أندية الدحيل والسد والريان في كأس قطر 2018.

وتبدو المنافسة محتدمة بين الغرافة الرابع برصيد 29 نقطة، وأم صلال الخامس برصيد 28 نقطة، وبنسبة أقل السيلية السادس برصيد 25 نقطة.

الغرافة يواجه السيلية في الجولة الحالية، وهي مباراة قد تسهم في حصر المنافسة بين فريقين أو قد تجعل الصراع يشتد بين الثلاثي، علما بأن أم صلال يواجه السد الذي تلقى ضربة قاسية في الجولة الماضية وقد تكون ردة فعله قوية أمام صقور برزان.

وبعد أن يواجه السيلية، سيلعب الغرافة مع كل من العربي وقطر، ويبدو أن الفهود في ظل ما يقدمونه من مستويات الأقرب لحصد المركز الرابع، أما أم صلال فإنه سيلعب بعد السد أمام الريان والمرخية، والفرصة متاحة من أجل المنافسة إلى آخر رمق.. ومن جانبه يحتاج السيلية الذي يعاني تراجعا رهيبا في الفترة الماضية، إلى أن يفوز على الغرافة في الجولة الحالية إذا كان يريد الاحتفاظ بالأمل قبل ان يواجه كلا من الأهلي والدحيل في آخر جولتين.

التعليقات

مقالات
السابق التالي