استاد الدوحة
كاريكاتير

حقق فوزه الثالث وانفرد بصدارة مجموعته الثانية.. الدحيل يتجاوز محطة لوكوموتيف بصعوبة

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 7 شهر
  • Wed 07 March 2018
  • 9:25 AM
  • eye 440

واصل فريق الدحيل تغريده وحيدا في صدارة مجموعته الثانية بدوري ابطال اسيا بعد ان حقق فوزا صعبا على لوكوموتيف طشقند الاوزبكي بثلاثة اهداف مقابل هدفين في المباراة التي جرت على ملعب عبدالـله بن خليفة في نادي الدحيل ليسجل ممثل الكرة القطرية فوزه الثالث على التوالي في مجموعته, وسجل اهداف الدحيل يوسف العربي (هدفين) د.9 و19 ويوسف المساكني د.25, وسجل لفريق لوكوموتيف نيفالدو د.57 وماراد بيكانييف د.59.

ورفع ممثل الكرة القطرية رصيده الى 9 نقاط من ثلاثة انتصارات وجاء فريق ذوب اهن الايراني في المركز الثاني بعد فوزه على الوحدة الاماراتي بهدفين دون مقابل في ذات الجولة, بينما بقي لوكوموتيف في المركز الثالث.

 

يوسف العربي يفتتح التسجيل

جاءت بداية فريق الدحيل قوية في المباراة التي فرض فيها سيطرته, وشن هجمات متواصلة على مرمى فريق لوكوموتيف, وبعد عدة محاولات سجل يوسف العربي الهدف الاول في المباراة بالدقيقة التاسعة من كرة متبادلة بينه ويوسف المساكني والمعز علي، حيث مرر الاخير الكرة للعربي الذي سددها في الزاوية اليسرى للحارس الاوزبكي.

وبعد الهدف زادت رغبة الدحيل في الانتصار وعمل الفريق على اضافة هدف ثان, وكان المعز علي في الدقيقة 14 قريبا من تسجيل هدف عندما انفرد بالمرمى ولكنه سدد الكرة ليبعدها الحارس الاوزبكي ايجانتي نستيروف وينقذ مرماه من هدف محقق.

 

ثنائيات ومضاعفة النتيجة

كانت قوة فريق الدحيل تتمثل في وجود الرباعي يوسف العربي ويوسف المساكني والمعز علي ونام تاي هي, وكان هنالك ثنائيات بين المساكني والمعز من ناحية والمعز والعربي من ناحية اخرى, وسجل هداف الفريق يوسف العربي الهدف الثاني في الدقيقة 19 اثر كرة متبادلة بينه والمعز علي ليرسلها في الزاوية البعيدة ويضاعف بها النتيجة.

وبعد الهدف الثاني واصل الطوفان ضغطه وهجومه الكاسح على مرمى الفريق الاوزبكي وكان يوسف المساكني قريبا من تسجيل هدف ثالث في المباراة عند الدقيقة 21 بعد كرة متبادلة بينه ونام والمعز سددها المحترف التونسي ولكنها علت العارضة بقليل لتضيع ايضا فرصة ذهبية.

 

المساكني والهدف الثالث

اللاعب الدولي التونسي يوسف المساكني كان اكثر اصرارا لتسجيل هدف في المباراة من خلال محاولاته المتعددة والمستمرة, وكان للاعب ما اراد عند الدقيقة 25 بعد انفراده بمرمى فريق لوكوموتيف اثر تمريرة من يوسف العربي, ليرسل المساكني الكرة في الزاوية البعيدة ويسجل الهدف الثالث لفريق الدحيل في المباراة.

الهجوم الكاسح لفريق الدحيل تواصل وظهر لوكوموتيف غير قادر على مجاراة الطوفان الذي كان لاعبوه قريبين من اضافة هدف رابع في الدقيقة 32 بعد ضربة رأسية ارسلها يوسف العربي من تمريرة المساكني لكنها علت العارضة بقليل.

 

هدفان سريعان للفريق الأوزبكي

جاءت بداية فريق لوكوموتيف في الشوط الثاني مغايرة لما قدمه في الاول, واستطاع الفريق ان يسجل هدفين سريعين عبر نيفالدو في الدقيقة 57 وماراد في الدقيقة 59, وجاء الهدف الاول من كرة متبادلة بين اكثر من لاعب تم فيها ضرب دفاع الدحيل ليسجل اللاعب البرازيلي الهدف من تسديدة في الزاوية البعيدة.

اما الهدف الثاني فكان ايضا خطأ دفاعيا بين دفاع الدحيل وحارس المرمى كلود امين الذي كان متقدما عن مرماه حيث سدد اللاعب ماراد الكرة فوق الحارس ليسجل منها الهدف الثاني للفريق الضيف الذي حصل على دفعة معنوية كبيرة وحصل على بعض الفرص التي كان من الممكن ان يعادل بها النتيجة.

 

تراجع وفرص لم تستثمر

في الشوط الثاني حدث تراجع كبير في اداء فريق الدحيل الذي تأثر بالمجهود الذي بذله في الشوط الاول للمباراة, ووسط هذا التراجع دفع المدرب جمال بلماضي باللاعب اسماعيل محمد اضافة الى بسام الراوي, وحصل اسماعيل على اكثر من فرصة لتسجيل الهدف الرابع الا انه اضاع الفرص تباعا, حيث كان اللاعب قد انفرد بالحارس الاوزبكي في الدقيقة الاخيرة للمباراة ولكنه اضاع الكرة وسددها بعيدة عن المرمى.

 

بطاقة المباراة

الفريقان: الدحيل - لوكوموتيف الأوزبكي

المناسبة: الجولة الثالثة – دوري ابطال اسيا

الملعب: عبدالـله بن خليفة

النتيجة: فوز الدحيل 3 - 2  

الأهداف: يوسف العربي (هدفين) والمساكني «الدحيل».. نيفالدو وماراد «لوكوموتيف»

الحكام: كريستوفر بيث واشلي بيشان وانتون شتينين وفايزولين تيمور

الانذارات: ماراد بيكانييف (لوكوموتيف)

التعليقات

مقالات
السابق التالي