استاد الدوحة
كاريكاتير

في سيناريو شبيه بمباراته أمام ذوب آهن.. الدحيل يتخطى الوحدة في أبوظبي ويتصدر المجموعة الثانية

المصدر: فؤاد بن عجمية

img
  • قبل 7 شهر
  • Tue 20 February 2018
  • 9:32 AM
  • eye 343

انفرد الدحيل بصدارة المجموعة الثانية من دوري أبطال آسيا 2018 بفوزه على مضيفه الوحدة الإماراتي بثلاثة أهداف لهدفين في اللقاء الذي جمع بينهما مساء أمس على استاد مدينة زايد الرياضية.

وكان «سيناريو» الفوز شبيها بذلك الذي حدث في الجولة الأولى عندما انتصر الدحيل على ذوب آهن الإيراني بثلاثية إثر تأخره في الشوط الأول بهدف.

وافتتح الوحدة النتيجة منذ الدقيقة الرابعة من ضربة جزاء سددها بنجاح الأرجنتيني سيباستيان تيغالي، وعاد الدحيل بقوة في الشوط الثاني مسجلا ثلاثة أهداف، عن طريق يوسف العربي في الدقيقتين 57 و80، وكريم بوضياف في الدقيقة 75، بينما قلّص المغربي مراد باتنة الفارق للوحدة من ضربة جزاء في الدقيقة 92.

ورفع الدحيل رصيده إلى 6 نقاط وأصبح بمفرده في الصدارة، ويأتي بعده كل من لوكوموتيف طشقند الأوزبكي وذوب آهن الإيراني برصيد 3 نقاط لكل منهما، وذلك بعد أن فاز ذوب آهن أمس على لوكوموتيف في اصفهان بهدفين دون رد، ويتذيل الوحدة ترتيب المجموعة دون أي نقطة.

وفي الجولة الثالثة يوم 6 مارس القادم، يستضيف الدحيل نادي لوكوموتيف طشقند، بينما يلعب ذوب آهن على أرضه أمام الوحدة.

 

بداية غير موفقة

الدحيل لم يدخل المباراة بشكل جيد، فمنذ الدقيقة الرابعة تأخر في النتيجة بضربة جزاء نفذها بطريقة مميزة الأرجنتيني تيغالي في أعلى الزاوية بعيدا عن متناول الحارس كلود أمين.. وفي الواقع لم تكن ضربة الجزاء نتيجة ضغط من لاعبي الوحدة، بل إن الكرة كانت طويلة وبدت غير خطيرة لكن المدافع الشاب سلطان البريك أخطأ تقديرها، وعندما تجاوزته حاول إخراجها فكان المغربي مراد باتنة أسرع منه وحصلت المخالفة داخل منطقة الجزاء.

وحاول الدحيل بعد ذلك أن يرد بسرعة، وكانت له أكثر من فرصة خصوصا عن طريق مخالفة مباشرة على مشارف منطقة الجزاء عند الدقيقة العاشرة سددها نام تاي هي لكنها مرت جانبية.. ومع سيطرة ممثل كرة القدم القطرية على مجريات اللعب بشكل شبه كامل وتنويع الهجمات من الجناحين ومن العمق، بدا أن التعادل اقترب كثيرا، وفي الدقيقة 29 أنهى المساكني عملية جماعية مميزة بتسديدة أرضية ذكية، إلا أنها مرت بمحاذاة القائم الأيسر للحارس محمد الشامسي.

الوحدة عمل من جانبه على تعطيل نسق اللعب، وحاول المباغتة من خلال الهجمات المرتدة، لكنه لم يشكل خطورة تذكر على مرمى كلود أمين، وقد حقق مبتغاه في آخر المطاف بالمحافظة على تقدمه مع صافرة نهاية الشوط الأول.

 

الدحيل يقلب الطاولة

منذ انطلاق الشوط الثاني، أظهر الدحيل رغبته الحقيقية في ألا يكرر سيناريو الشوط الأول ويواصل إهدار الفرص الثمينة، وبعد إنذار أول من يوسف المساكني بكرة على القائم، استطاع الهداف يوسف العربي أن يحقق التعادل في الدقيقة 57 بعد أن وجد نفسه أمام شباك خالية إثر تمريرة عرضية من المساكني.

هذا الهدف فتح شهية أبناء بلماضي من أجل تحقيق المزيد والخروج بالنقاط الثلاث، خاصة أنهم أدركوا تفوقهم الكبير على منافسهم الذي لم يستطع أن يقوم بأي رد فعل يذكر.

ومثلما حدث أمام ذوب آهن، قلب الدحيل تأخره إلى تعادل ثم أضاف الثاني والثالث، ففي مناسبة أولى حقق كريم بوضياف الهدف الثاني للدحيل وهدفه الشخصي الثالث في البطولة بعد ثنائيته في اللقاء الماضي، مستغلا ارتباكا في دفاع الوحدة إثر عملية تبادل بين المساكني والعربي، قبل أن يعود يوسف العربي في الدقيقة 80 ليوقع على هدفه الثاني والثالث لفريقه برأسية متقنة إثر خروج خاطئ من حارس الوحدة.

وفي الوقت بدل الضائع، أعلن الحكم الماليزي محمد يعقوب ضربة جزاء خيالية للوحدة، حوّلها المغربي مراد باتنة إلى هدف ثان لأصحاب الأرض، لكنه لم يؤثر على النتيجة النهائية، حيث خرج الدحيل فائزا 3 - 2 ورفع رصيده إلى 6 نقاط في الصدارة، بينما تلقى الوحدة خسارته الثانية بعد أن انهزم أمام لوكوموتيف في الجولة الأولى بخماسية نظيفة.

 

بطاقة المباراة

الفريقان: الوحدة الإماراتي - الدحيل

المناسبة: الجولة الثانية من دوري أبطال آسيا (المجموعة الثانية)

التاريخ: الاثنين 19 فبراير 2018

الملعب: استاد مدينة زايد

النتيجة: 3 - 2 للدحيل

الأهداف: يوسف العربي دق 57 و80، وكريم بوضياف دق 75 للدحيل.. تيغالي من ضربة جزاء دق 4 ومراد باتنة من ضربة جزاء دق 92 للوحدة

البطاقات الصفراء: سلطان الغافري (الوحدة).. يوسف المساكني (الدحيل)

التعليقات

مقالات
السابق التالي