استاد الدوحة
كاريكاتير

نقاط المباراة بينهما بقيمة مضاعفة.. قطر والعربي.. مباراة قمة بين مهددين بالهبوط

المصدر: عبدالمجيد آيت الكزار

img
  • قبل 8 شهر
  • Fri 26 January 2018
  • 9:48 AM
  • eye 317

تحفل المباراة التي يتواجه فيها نادي قطر مع النادي العربي على ملعب سحيم بن حمد مساء اليوم الجمعة ضمن منافسات الجولة الرابعة عشرة من دوري نجوم QNB بالكثير من الأهمية لكليهما حيث إن كل واحد منهما يراهن على الخروج منها منتشيا بالفوز ورفع رصيده بثلاث نقاط جديدة سيكون لها بلاشك قيمة مضاعفة في  مواجهة خطر الهبوط إلى دوري الدرجة الثانية الذي يهددهما.

ويعاني الفريقان القطراوي والعرباوي منذ بداية الدوري هذا الموسم الأمرين حيث إنهما سارا في الاتجاه المعاكس نحو منطقة أسفل الترتيب غير أنهما يتمسكان بالأمل في البقاء ويخوضان من أجل بلوغه صراعا قويا مع الأندية الأخرى التي تشاركهما في الوضعية ذاتها.

وكانت المباراة السابقة بينهما في القسم الأول (مرحلة الذهاب) التي جمعت بينهما في الجولة الثالثة قد انتهت لصالح النادي العربي بفوزه على نادي قطر بهدفين مقابل هدف.

 

نتائج القطراوي في تحسن مع المدرب المحلي والمحترفين الجدد

يحتل نادي قطر المركز التاسع برصيد 11 نقطة جمعها من ثلاثة انتصارات وتعادلين بينما مني بالهزيمة ثماني مرات.

ومن البديهي أن موقف «الملك» في قائمة الترتيب العام والذي تحدده نتائجه التي تبدو بكل وضوح أنها ضعيفة يعد موقفا صعبا ومتأزما بيد أن التفاؤل بإمكانية خروجه من دوامة المهددين بالهبوط بدأ يزداد حجمه والأمل في بقائه تتجه أسهمه نحو الارتفاع بفضل المؤشرات والعلامات الإيجابية التي أخذ يرسلها منذ التغيير في الجهاز الفني الذي شهده وما تبع ذلك من تغيير في عقد محترفيه الأجانب.

وكانت إدارة النادي التي عولت على عودة قوية إلى دوري الأضواء بعدما كان فريقها قد لعب الموسم الماضي في دوري قطر غازليغ ونجح في تحقيق الصعود قد اختارت بسبب سوء النتائج إعفاء المدرب الأرجنتيني غابرييل كالديرون من منصبه وتعيين المدرب عبداللـه مبارك بدله لتولي المسؤولية الفنية بداية من الجولة العاشرة.

وعلى العموم بدأت النتائج تتحسن والمسيرة المتعثرة للقطراوي تستقيم وتتوازن حيث إنه حقق بقيادة المدرب المحلي فوزين على كل من الخريطيات 3 - 2 والمرخية 1 - 0 وتعادل مع الغرافة 1 - 1 بينما تعرض لهزيمة قاسية على يد الدحيل المتصدر والقوي جدا هجوميا 6 - 0.

ومن أجل تعزيز مهمة الخروج من منطقة الهبوط والتقدم نحو منطقة الأمان تم تغيير ثلاثة من المحترفين الأجانب بفترة الانتقالات الشتوية الحالية بعدما لم يقدموا المستويات المنتظرة منهم ولم يساعدوا الفريق في سعيه نحو حصد النتائج الإيجابية حيث تم فسخ عقود كل من المدافع الإيراني محمد طيبي والمهاجمين النيجيري بابا توندي وحبيب حبيبو من جمهورية إفريقيا الوسطى والتعاقد مع كل من المدافع الإيراني سجاد مجتبى ولاعب الوسط السوري أسامة أومري والمهاجم البرازيلي باتريك فابيانو.

 

الأحلام يراهن على الفوز لتعزيز حظوظ البقاء

يوجد العربي في وضعية صعبة جدا حيث إنه لا يتقدم سوى بنقطة عن الخريطيات الذي يحتل المركز الحادي عشر الذي سيخوض من يحتله في نهاية الدوري المباراة الفاصلة مع صاحب المركز الثاني في دوري الدرجة الثانية كما أنه لا يتقدم سوى بنقطتين عن المرخية الذي يحتل المركز الثاني عشر والأخير الذي سيهبط صاحبه مباشرة إلى دوري الدرجة الثانية.

ويحتل الفريق العرباوي المركز العاشر برصيد 10 نقاط جمعها من فوزين وأربعة تعادلات بينما كان قد تعرض للخسارة سبع مرات.

وعلى غرار كل الأندية المتعثرة لم تشذ إدارة «الأحلام» عن القاعدة المتبعة حيث إنها علقت تواضع نتائج فريقها على شماعة المدرب التونسي قيس اليعقوبي فقامت بإنهاء العلاقة الفنية معه وعوضته بالكرواتي لوكا بوناسيتش علما بأن أزمة العربي قديمة ومستمرة منذ عدة مواسم!.

ولم تتحسن نتائج «احلام» كثيرا حتى في ظل الجهاز الفني الجديد لأن أزمته شاملة وأعمق بكثير.

ولم يكن مستبعدا أن يراهن الفريق العرباوي على تغيير بعض محترفيه الأجانب في فترة الانتقالات الشتوية وهو ما يحدث فعلا حيث إنه تخلى عن خدمات المدافع التونسي عمار الجمل والمهاجم السوري مارديك مارديكيان وتعاقد بدلهما مع المدافع الكرواتي إيفان فوشتر والمهاجم الغاني كاريكاري القادم من نادي المرخية!.

ويتطلع العربي إلى استعادة نغمة الفوز بعدما أخفق في تحقيقه في الجولتين الماضيتين اللتين تعادل فيهما مع السيلية 1 - 1 وخسر مع الدحيل 0 - 1.

ويدك العرباوية أهمية مباراة اليوم وصعوبتها أمام قطر القادم بمعنويات عالية بعد انتصاره على المرخية في الجولة الماضية حيث إن الفوز سيمكنهم من تجاوزه والتقدم خطوة في مسيرة ضمان البقاء.

 

بطاقة المباراة

الفريقان: قطر - العربي 

التاريخ: 26 - 01 - 2018

المناسبة: الجولة 14

الملعب: سحيم بن حمد 

التوقيت: السادسة و40 دقيقة

التعليقات

مقالات
السابق التالي