استاد الدوحة
كاريكاتير

العنابي يستعد للانطلاقة المصيرية لإياب حاسمة التصفيات المونديالية

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 2 سنة
  • Mon 13 February 2017
  • 11:34 PM
  • eye 570

وضع الجهاز الفني للمنتخب القطري الاول لكرة القدم الذي يقوده الاوروغوياني خورخي فوساتي اللمسات الاخيرة على برنامج إعداد العنابي لخوض مواجهتي استهلال اياب الدور الحاسم من التصفيات الآسيوية المؤهلة الى نهائيات كأس العالم في روسيا 2018، حيث سيستقبل المنتخب القطري نظيره الإيراني في الدوحة يوم 23 مارس القادم في الجولة السادسة من منافسات المجموعة الاولى للدور النهائي من الاقصائيات المونديالية قبل ان يحل ضيفا على المنتخب الأوزبكي في طشقند يوم 28 الشهر نفسه.
وكان الجهاز الفني قد أرجأ حسم برنامج التحضير الى حين اتضاح الصورة بالنسبة لمشاركة الأندية القطرية الأربعة بدوري ابطال اسيا في نسخته الجديدة الحالية 2017 والتي استقرت على ظهور الريان ولخويا بدوري المجموعات بعد خروج السد والجيش من الدور التمهيدي للبطولة القارية بخسارتهما امام الاستقلال الإيراني وبوندكيور الأوزبكي تباعا وبذات الطريقة بعد ركلات الترجيح بانتهاء المباراتين في الأوقات الأصلية والإضافية بالتعادل السلبي.

إقرار ودية 18 مارس 
أعاد الجهاز الفني للمنتخب القطري ادراج المباراة الودية الثانية التي ستقام خلال معسكر مارس وتحديدا يوم الثامن عشر من الشهر نفسه اثر خروج السد والجيش من الدور التمهيدي لدوري ابطال اسيا، حيث سيلاقي العنابي احد الأندية المحلية قبيل خمسة ايّام من مواجهة المنتخب الإيراني في الدوحة يوم 23 مارس للوقوف على جاهزية اللاعبين الذين لن يشاركوا في ثالث جولات دور المجموعات من دوري ابطال اسيا.
وكان خورخي فوساتي قد أرجأ حسم إقامة المباراة الودية الثانية خلال تجمع مارس الى حيث اتضاح الصورة بشأن مشاركة السد والجيش بدور المجموعات من دوري ابطال اسيا، حيث كانت النية تتجه الى الغاء المباراة في حال تأهل الجيش والسد لدوري المجموعات من البطولة القارية خشية تعرض اللاعبين للارهاق في حال خوض  الاندية الأربعة لمباريات بدور المجموعات من دوري الأبطال يومي 13 و14 مارس، بيد ان عدم تأهل السد والجيش اجبر الجهاز الفني على اعادة برمجة المباراة الودية التي سيخوضها اللاعبون المدعوون لقائمة المنتخب من خارج ناديي الريان ولخويا الذين سيخوضون مباراة الجولة الثالثة لدوري المجموعات في البطولة القارية.

التجمع 4 مارس 
يبدأ المنتخب القطري تجمعه يوم الرابع من مارس لبدء التدريبات التحضيرية لمواجهتي ايران وأوزبكستان الهامتين والمصيريتين في التصفيات المونديالية، حيث سيلتحق اللاعبون بصفوف المنتخب فور انتهاء مشاركة أنديتهم في الأسبوع  الثالث والعشرين لدوري نجوم قطر، وستتواصل التدريبات الى حين موعد إقامة المباراة الودية امام منتخب أذربيجان المقررة يوم التاسع من مارس وهي المباراة التي ستكون بمثابة البروفة الرئيسيّة لمواجهة المنتتخب الإيراني رغم ان الجهاز الفني للعنابي كان يفضل مواجهة احد المنتخبات القريبة من اُسلوب لعب المنتخب الإيراني على غرار المنتخب العراقي الذي يستعد أيضا لذات التصفيات ضمن منافسات المجموعة الثانية، بيد ان تعذر مواجهة العراق دفع ادارة المنتخبات للبحث عن بديل اخر قبل ان يستقر على لقاء منتخب أذربيجان لتسير الأمور التحضيرية بالنسبة للمنتخب القطري على ذات الشاكلة التي سارت عليها في الآونة الاخيرة من حيث التباين في اختيار الاختبارات الودية التي تسبق المباريات الرسمية بمواجهة منتخبات أوروبية، وذلك في إطار استعداداته لخوض مباريات في الدور الحاسم من التصفيات الآسيوية المؤهلة الى المونديال الروسي، حيث كان المنتخب القطري قد التقى نظيره الروسي يوم العاشر من نوفمبر الماضي، أي قبل خمسة ايام فقط من مواجهة المنتخب الصيني هناك في الصين في الجولة الاخيرة من مرحلة الذهاب، وقبل ذلك كان العنابي قد واجه المنتخب الصربي يوم 29 من سبتمبر الماضي، أي قبل اقل من اسبوع على مواجهة المنتخب الكوري الجنوبي في سيئول، في حين اختار العنابي مواجهة منتخب مولدوفا خلال شهر يناير في اول تجمع له عقب المباراة الأخيرة امام الصين، دون ان تتحقق الفوائد المرجوة من تلك المباريات خصوصا على مستوى نتائج العنابي في الاقصائيات المونديالية حيث حقق المنتتخب القطري فوزا وتعادلا مقابل ثلاث هزائم في المباريات الخمس التي خاضها في التصفيات الى الان.

أهمية بالغة 
يبدو المنتخب القطري وانه على مفترق طرق في الدور الحاسم من التصفيات المونديالية، حيث تعد المواجهتان المقبلتان امام ايران ثم أوزبكستان بمثابة تقرير مصير في مشوار الاقصائيات، فإما تحقيق النتائج المنتظرة والمضي قدما في آمال المنافسة على التأهل التاريخي الى نهائيات كأس العالم المقبلة وإما الخروج من الباب الضيق.
الوضعية الحالية للمنتخب القطري في المجموعة تبدو معقدة حيث يحتل العنابي المركز قبل الأخير برصيد اربع نقاط وبفارق كبير عن مراكز التأهل الى المونديال سواء بشكل مباشر باحتلال المركزين الاول أو الثاني او غير مباشر باحتلال المركز الثالث المؤدي الى الملحق القاري ومن ثم الملحق العالمي، على اعتبار ان المنتخب الايراني يحتل الصدارة برصيد احدى عشرة نقطة، فيما يأتي المنتخب الكوري الجنوبي ثانيا برصيد عشر نقاط متبوعا بالمنتخب الاوزبكي الثالث برصيد تسع نقاط.
المرحلة الحالية تفرض على العنابي الخروج من المواجهتين المقبلتين بأربع نقاط على الأقل من خلال تحقيق الفوز في احدى المباراتين والتعادل في الثانية، وسيكون من المنطقي ان ينتصر العنابي على المنتتخب الإيراني خصوصا ان المباراة تقام في الدوحة امام الانصار لتدارك عثرة الاستهلال امام المنتخب الإيراني نفسه هناك في طهران عندما خسر المنتخب القطري اللقاء في الرمق الأخير بعدما كان قاب قوسين او أدنى من الخروج بنقطة التعادل.. في حين لن تكون مهمة العودة من طشقند بنقطة التعادل مستحيلة خصوصا ان المنتخب الأوزبكي ليس بالبعبع الكبير الذي لا يمكن حتى قهره. 
النقاط الأربع التي ينشد المنتخب القطري جمعها في المباراتين لن تحيي آمال التأهل فحسب، بل ستساعد أيضا في احداث بعض التغييرات على سلم ترتيب المجموعة على اعتبار ان المنتخب الإيراني هو صاحب الصدارة كما اسلفنا، وبالتالي فإن ايقافه سيكون في صالح العنابي في المقام الأول، في حين ان المنتخب الاوزبكي الى اللحظة هو صاحب بطاقة التأهل غير المباشرة عبر الملحق، وعليه فان الاقتراب منه يعزز حظوظ اللحاق به وتجسير الفوارق النقطية معه.

الإرهاق هاجس كبير 
نقول بان المنتخب القطري مقبل على تقرير مصير عبر المباراتين المقبلتين، بيد ان ثمة مخاوف كبيرة تنتاب عديد المراقبين المتابعين من الإرهاق الذي قد يلحق بالعناصر العنابية حين الوصول الى الموعد المنتظر امام المنتخب الإيراني اولا 23 مارس ثم الاوزبكي ثانيا يوم 28 من الشهر نفسه، فاللاعبون رزحوا تحت وطأة ضغوط كبيرة من خلال الكم الهائل من المباريات المحلية التي سيخوضونها خلال الفترة ما بين الثالث من فبراير وحتى الرابع من مارس بمجموع عشر مباريات على مستوى دوري نجوم قطر بفواصل زمنية قصيرة جدا.
الضغوط ستتواصل خلال الفترة المقبلة وعلى عدة وجهات، اولها الوجهة المحلية بتواصل منافسات دوري نجوم قطر حتى الاسبوع الثالث والعشرين الذي سيقام ايام 2،  3،4 مارس المقبل، ناهيك عن وجهة قارية بخوض منافسات دوري ابطال اسيا في نسخته الجديدة 2017.. فبعد ان خاض السد والجيش مباريات الملحق التي لعبت في خضم منافسات دوري نجوم قطر دون اي تأجيل لمباريات الفريقين على مستوى البطولة المحلية، في حين سيبدأ الريان ولخويا منافسات دور المجموعات من دوري الابطال اعتبار من 20 من الشهر الجاري بالنسبة لفريق لخويا و21 بالنسبة للريان وبتداخل مع مباريات دوري نجوم قطر ونقصد الاسبوعين الحادي والعشرين والثاني والعشرين، والامر نفسه ينسحب على الجولة الثانية من دوري المجموعات حيث سيلعب لخويا يوم 27 فبراير والريان يوم 28 فبراير مع تداخل مع مباريات الاسبوعين الثاني والعشرين والثالث والعشرين من دوري نجوم قطر، مع الاخذ بعين الاعتبار ان جل العناصر العنابية هم من لاعبي الريان ولخويا.
ولن تقف المسألة عند هذا الحد بل ثمة تداخل بين المعسكر الذي سيدخله المنتخب القطري اعتبارا من الرابع من مارس ومباريات الجولة الثالثة من دوري ابطال اسيا، حيث سيتعين على الجهاز الفني للعنابي ان يسرح عناصر فريقي الريان ولخويا لأنديتهم اعتبار من 12 مارس تحضيرا للمشاركة مع الاندية بدوري الابطال يوم 14 مارس وسيلتحق اللاعبون تباعا على اعتبار ان لخويا سيلعب خارج الدوحة فيما يلعب الريان في الدوحة ناهيك عن ان المنتخب القطري سيخوض لقاء وديا يوم 9 مارس في الدوحة امام منتخب اذربيجان، خلافا الى لقاء اخر يوم 18 سيكون خاصا باللاعبين الاخرين من خارج صفوف الريان ولخويا.
ما نقصده ان العناصر العنابية ستعيش تحت وطأة ضغوط متواصلة بخوض عديد المباريات بفواصل زمنية قصيرة سواء على مستوى دوري نجوم قطر او دوري ابطال اسيا او التجارب الودية مع العنابي قبل الموعد المهم لمواجهتي ايران واوزبكستان الامر الذي يثير المخاوف من ان يلحق الإرهاق باللاعبين، ناهيك عن ان الفريق الوطني سيسافر الى طشقند عقب مباراة إيران تحضيرا لمواجهة اوزبكستان بعد اقل من اربعة ايام، الامر الذي قد يؤثر سلبا على اللاعبين، وبالتالي وجب على الجهاز الفني للعنابي اخذ كامل الحيطة والحذر خشية الوقوع في ذات فخ استهلال حاسمة التصفيات المونديالية عندما سقط العنابي بشكل دراماتيكي امام ايران ثم اوزبكستان تباعا الامر الذي عقّد مهمته في المنافسة على الوصول التاريخي الاول الى نهائيات كأس العالم.


   مواقف فرق المجموعة الأولى بعد مرحلة الذهاب 
المنتخب    لعب    فاز    تعادل    خسر    له    عليه    فارق    نقاط
إيران    5     3    2    -    4    -    +4    11
كوريا الجنوبية    5    3    1    1    8    6    +2    10
اوزبكستان    5    3    -    2    5    3    +2    9
سوريا    5    1    2    2    1    2    -1    5
قطر     5    1    1    3    3    6    -3    4
الصين    5    -    2    3    2    6    -4    2
 

التعليقات

مقالات
السابق التالي