استاد الدوحة
كاريكاتير

الفرسان عاقبوا أنفسهم بإهدار الأهداف السهلة.. الريان يتخطى الخور بثلاثية نظيفة

المصدر: عبدالمجيد آيت الكزار

img
  • قبل 8 شهر
  • Sun 14 January 2018
  • 8:32 AM
  • eye 442

فاز الريان على الخور بثلاثة أهداف دون رد في المباراة التي جمعت بينهما مساء أمس السبت على ملعب جاسم بن حمد بنادي السد ضمن منافسات الجولة الثانية عشرة من دوري نجوم QNB.

ورفع الرهيب رصيده إلى 28 نقطة  بالمركز الثالث متأخرا بفارق الأهداف عن السد صاحب المركز الثاني وبفارق أربع نقاط عن الدحيل الذي ينفرد بالصدارة، بينما تجمد رصيد الفرسان عند 10 نقاط بالمركز التاسع لتزداد معاناتهم بمنطقة المهددين بالهبوط إلى دوري الدرجة الثانية.

وقدم الخور أداء جيدا في الشوط الأول وكان بإمكانه أن يهز شباك الريان في أكثر من مناسبة لو استغل فرص التهديف الثمينة التي أتيحت له، لاسيما عبر مهاجمه الجديد أحمد يوسف الذي ضمه إلى صفوفه في فترة الانتقالات الشتوية قادما من النادي العربي حيث إنه أهدر فرصتين سهلتين في الدقيقتين 6 و13 بعدما انفرد بالمرمى.

ونجح الفريق الرياني رغم أنه كان بعيدا عن مستواه العادي في إحراز أول أهدافه بالدقيقة 45 عبر لاعب الوسط المغربي محسن متولي قبل أن يضاعف صانع ألعابه رودريغو تاباتا النتيجة في الدقية 52 بعدما نفذ بنجاح ركلة جزاء صحيحة.

وقبل أن يستفيق الخور من صدمته وجه إليه تاباتا الضربة التي قضت على آماله بالعودة في نتيجة المباراة عندما أحرز هدفه الشخصي الثاني والثالث لفريقه في الدقيقة 56 بطريقة جميلة.

 

 

* 6: يوسف يهدر هدفاً

أحمد يوسف مهاجم الخور ينفرد بالحارس عمر باري بعد أن يتلقى تمريرة ذكية من صانع الألعاب البرازيلي مادسون غير أن المهاجم الأسمر أخفق في وضع الكرة داخل المرمى بعدما سددها باتجاه الحارس الذي حولها إلى الزاوية مهدرا بذلك فرصة ثمينة جدا لافتتاح باب التهديف وإحراز أول أهدافه لفريقه الجديد الذي انضم إليه حديثا بفترة الانتقالات الشتوية.

 

*د 10: عبدالمقصود بالوقت المناسب

أحمد يوسف يستغل سوء تفاهم في إبعاد الكرة بين مدافعي الريان على مشارف منطقة الجزاء ويتقدم بالكرة إلى داخل منطقة الجزاء ويسدد نحو المرمى غير أن أحمد عبدالمقصود لاعب الريان يتصدى للكرة التي تحول مجراها بعيدا عن المرمى.

 

*د13: يوسف يرفض التهديف

مادسون يخترق دفاع الريان من الجهة اليسرى ويهدي كرة على طبق للمهاجم أحمد يوسف القادم من الخلف إلى داخل منطقة الجزاء غير أن الأخير يهدر الفرصة الثمينة جدا مجددا بعدما لعب الكرة فوق العارضة بدل أن يضعها بين الخشبات الثلاث ويفتتح باب التهديف لصالح فريقه.

 

*د24: بابا جبريل ينقذ مرماه

لاعب الوسط الكوري الجنوبي ميونجين كو ينطلق من الجهة اليسرى ويمرر الكرة نحو المهاجم سيبستيان سوريا الذي كان يقف على بعد أمتار قليلة جدا من خط المرمى دون رقابة ويحول الكرة بقدمه نحو المرمى غير أن الحارس بابا جبريل يرتمي عليها ويصدها بنجاح منقذا مرماه من هدف محقق.

 

*د39: الرهيب يهدد مجدداً

الريان يقترب مجددا من هز شباك الخور عبر ميونجين كو الذي انطلق بسرعة في الجهة اليسرى وتجاوز مدافعين قبل أن يدخل إلى منطقة الجزاء ويسدد كرة زاحفة مرت بمحاذاة القائم الأيسر لمرمى الحارس بابا جبريل.

 

*د45: الهدف الأول.. رياني

محسن متولي يحرز الهدف الأول في المباراة لصالح الريان بعد أن استغل تهاون لاعبي الخور محمد بدر سيار والبرازيلي كاستان لوسيانو في تشتيت الكرة وإبعادها خارج منطقة الجزاء حيث تمكن متولي من السيطرة على الكرة وتسديدها من مسافة قريبة داخل المرمى.

 

* د 52: هدف ثانٍ من ركلة جزاء

لم يتردد الحكم محمد الشمري في احتساب ركلة جزاء صحيحة للريان بعدما لمست الكرة داخل منطقة الجزاء يد البرازيلي كاستان لوسيانو مدافع الخور قام رودريغو تاباتا بتنفيذها محرزا الهدف الثاني لفريقه.

 

د56: تاباتا يحرز ثنائية

تاباتا يحرز أجمل هدف في المباراة وهو هدفه الشخصي الثاني فيها والثالث للريان بعدما تلقى تمريرة متقنة من الظهير الأيسر محمد جمعة هيأها النجم المخضرم بصدره لنفسه قبل أن يطلقها بيمناه لتستقر الكرة داخل المرمى.

 

* د63: في الشباك الخارجية

أرييل تييري نغويكام المهاجم الكاميروني الذي ضمه الخور في الانتقالات الشتوية الحالية حاول بعد سبع دقائق من دخوله ومشاركته في المباراة بدلا من عبدالـله البطاط أن يقلص النتيجة بتسديدة من خارج المنطقة غير أن الكرة مرت بمحاذاة القائم الأيمن وهزت الشباك الخارجية.

 

 

 

بطاقة المباراة

الفريقان: الريان - الخور

التاريخ: 13 يناير 2018

الملعب: جاسم بن حمد

النتيجة: 3 - 0 لصالح الريان

المناسبة: الجولة 12

الأهداف: متولي د45 وتاباتا 52 ر.ج و56 (الريان)

الإنذارات: محمد علاء (الريان).. البطاط (الخور)

التعليقات

مقالات
السابق التالي