استاد الدوحة
كاريكاتير

حيّوا العماني.. حيوه الأحمر يهزم الإماراتي ويحرز كأس خليجي 23

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 10 شهر
  • Sat 06 January 2018
  • 9:59 AM
  • eye 664

حصد منتخب عمان، لقب بطولة كأس الخليج لكرة القدم، بعد ان هزم نظيره الإماراتي بنتيجة 5 - 4 بضربات الترجيح، بعد التعادل بدون أهداف، في الوقتين الأصلي والإضافي للقاء ختام خليجي 23، على استاد جابر الدولي بالكويت.

وظل التعادل قائماً في الوقتين الأصلي والإضافي ليلجأ المنتخبان لضربات الترجيح، وسجل لمنتخب عمان عبدالعزيز المقبالي وسعد سهيل وأحمد مبارك «كانو» وسعيد الرزيقي ومحسن جوهر، وسجل للإمارات علي مبخوت وأحمد برمان وإسماعيل أحمد ومحمد المنهالي وأضاع عمر عبدالرحمن.

وحصد منتخب عمان اللقب الخليجي للمرة الثانية في تاريخه، بعد أن حصده عام 2009 كما ثأر لهزيمته في نهائي 2007 على يد الإمارات.

 

تكافؤ وندية وصراع بين مدربين كبيرين

المباراة في مجملها اتسمت بالإثارة والندية والتكافؤ الشديد بين المنتخبين، وسط صراع تكتيكي متميز بين الهولندي بيم فيربيك المدير الفني للمنتخب العماني، والإيطالي ألبيرتو زاكيروني، المدير الفني للمنتخب الإماراتي.

وكانت البداية سريعة وقوية من جانب المنتخبين، وخاصة الإمارات بمحاولة من عمر عبدالرحمن وتسديدة ابتعدت عن مرمى فايز الرشيدي، ولكن سرعان ما نجح المنتخب العماني في فرض السيطرة على وسط الملعب مع إغلاق المنتخب الإماراتي لدفاعاته بشكل متميز.

وأطلق أحمد خليل تسديدة قوية للإمارات في الدقيقة 19، وتبادل الفريقان السيطرة في وسط الملعب بشكل واضح خلال الشوط الأول من عمر اللقاء، مع تصويبة قوية من أحمد كانو، أبعدها الحارس ونال عمر عبدالرحمن إنذاراً للخشونة ثم حصل خالد الهاجري لاعب عمان أيضاً على الإنذار لينتهي الشوط الأول بالتعادل.

 

سيطرة عمانية ورغبة في التسجيل بقيادة كانو

اختلف الحال في الشوط الثاني مع تقدم عماني إلى الأمام وسيطرة على وسط الملعب وعدة تمريرات رائعة بقيادة النشيط كانو، وحاول عموري بتسديدة أبعدها الحارس فايز الرشيدي، وأشرك المنتخب الإماراتي أحمد برمان على حساب خليفة مبارك في الدقيقة 53.

وتقدم المنتخب العماني بشكل أكبر بعد أن وجه محسن الخالدي تصويبة قوية أنقذها الحارس المتألق خالد عيسى، ومحاولة إماراتية قريبة من مبخوت ضاعت فوق العارضة ثم تراجع إماراتي للخلف بشكل واضح.

وأجرى المنتخب الإماراتي تبديله الثاني بخروج أحمد خليل، الذي تراجع بدنياً بشكل لافت لصالح إسماعيل الحمادي في الدقيقة 65، وأطلق رائد إبراهيم تصويبة على الحارس خالد عيسى المتألق الذي أبعد الكرة ببراعة ثم كرة عرضية خطيرة أبعدها دفاع الإمارات ببراعة.

ومع استمرار التراجع الإماراتي للدفاع بدأ لاعبو عمان، في الانكماش أمام دفاع الأبيض وتألق الحارس خالد عيسى، قبل أن يشارك سعيد الرزيقي بدلاً من جميل اليحمدي في الدقيقة 79 في صفوف عمان ويهدر خالد الهاجري فرصة سهلة لعمان.

وفي هجمة مرتدة إماراتية، انطلق عموري ومرر كرة عرضية إلى مبخوت الذي سقط أرضاً ليحتسب الحكم ضربة جزاء في الدقيقة 90، ولكن عموري سدد الكرة وتصدى لها الحارس فايز الرشيدي، ببراعة لينتهي اللقاء في وقته الأصلي بالتعادل.

 

الوقت الإضافي.. اندفاع وحذر !

في الوقت الإضافي، حاول الفريقان تحقيق الارجحية ولكن بدون جدوى لينتهي الشوط الأول الإضافي بالتعادل، وواصل المنتخبان سعيهما في السيطرة مع أداء هجومي واضح مع تغيير هجومي من زاكيروني بنزول محمد عبدالرحمن على حساب خميس إسماعيل، بينما أشرك مدرب عمان اللاعب محمود المشيقري بدلاً من رائد إبراهيم.

وأضاع مبخوت فرصة قريبة من انفراد أبعدها الدفاع في اللحظة الأخيرة، ومرت اللحظات الأخيرة دون خطورة لينتهي اللقاء بالتعادل ويلجأ المنتخبان لضربات الترجيح ويفوز منتخب عمان بلقب البطولة بكل جدارة واستحقاق ولينقش ابناء قابوس اسماءهم في السجل الذهبي للبطولة عبر اللقب الثاني.

 

صدارة.. ثم جدارة ثم لقب مستحق

الاحمر العماني تصدر مجموعته الأولى بعد فوزه على الأزرق والسعودية وخسارته من الإمارات، ونجح في رد الاعتبار من اجل تحقيق اللقب للمرة الثانية بعد أول فوز في «خليجي 19» في مسقط، وتدرج الأحمر العماني في الوصول إلى المركز الأول في المجموعة بفضل تجانس لاعبيه وقدرة مدربه الهولندي بيم فيربيك في التعامل مع الخصم بإتقان، وتخلص الأحمر من خصوم أقوياء حتى وصل الى الدور قبل النهائي ونجح أيضا في اجتياز البحرين بهدف بعد مباراة صعبة واجه فيها ضغطا من خصمه طوال الشوطين لكنه تمكن من الحفاظ على مرماه رغم الفرص التي سنحت للخصم.

أما قائد كتيبة الأحمر العُماني فيربيك فانه نجح في قيادة الفريق لضفة المجد وتعامل مع مباراة امس بطريقة تختلف عن سابقتها فنيا ونفسيا وأنه احتاج إلى اتباع طريقة متقنة تمكنه من الوصول إلى مرمى الخصم، ويملك أدوات تمكنه من تحقيق ما يريده بعد أن تعاونت بشكل إيجابي ومثمر.
 

التعليقات

مقالات
السابق التالي