استاد الدوحة
كاريكاتير

تامر جمال هرب من جنة الصقور ليلحق به بولنت! هل تشفع الحصيلة الرقمية للمدرب بولنت مع الغرفاوية؟

المصدر: عبدالعزيز أبوحمر

img
  • قبل 9 شهر
  • Thu 04 January 2018
  • 10:03 AM
  • eye 405

هالة كبيرة تصاحب بولنت إيجون أينما حل وراح.. وبعد رحيله عن أم صلال وبعد أن قاد صقور برزان في 82 مباراة في كل البطولات، يعود المدرب التركي إلى الكرة القطرية من جديد وهذه المرة من بوابة فهود الغرافة.

وقبل أن نقفز فوق أي معطيات، علينا أن نتذكر أن بولنت استهل مشواره في قلعة الصقور أو بالأحرى تسلم المهمة بينما كان الفريق الأول يعاني مع المدرب الفرنسي جيرار جيلي في بداية موسم 2013 - 2014 ومع تسلمه دارت عجلة الصقور سريعا بالفوز بهدف نظيف على العربي ثم (6 - 1 على الدحيل) في كأس نجوم قطر آنذاك ولم يخسر إلا في المباراة الثالثة أمام السد.

 

لكن ماذا يقول مجمل الواقع الرقمي للمدرب التركي في تجربته مع الكرة القطرية؟

«استاد الدوحة» تنفرد في هذا التقرير بكل أرقام بولنت مع أم صلال في كل البطولات (الدوري، كأس الأمير، كأس النجوم)، بما في ذلك (الكلين شيت)، والنسب المعنية، وإذا كنا سنترك للقارئ ان يحدد مدى نجاحه من خلال الأرقام علينا أن نذكر أن بولنت مع أم صلال لم يحصل على أي ألقاب ولا على أي مركز من المراكز الأربعة الأولى.

 

بولنت مع أم صلال

82         مباريات

33         فوز                    40%

22         هزيمة                 27%

27         تعادل                  33%

28         كلين شيت            34%

127       أهداف له            

111       أهداف عليه

 

تامر جمال

من عجائب كرة القدم أن يهرب أو يخرج لاعب من ناد من أجل (مدرب) ثم تمر الأيام سريعا ويتولى نفس المدرب الفريق الذي (هرب) إليه اللاعب.. هذه بوضوح قصة بولنت وتامر جمال لاعب أم صلال السابق والغرافة حاليا.

وإذا أمعنا النظر في شخصية بولنت سنجد أن حكمة إدارة الفهود «مطلوبة» أكثر من أي وقت مضى لوأد أي تداعيات مستقبلية لتلك العلاقة السابقة، علما بأنه في الفترة الأخيرة لبولنت في أم صلال كان تامر جمال احتياطيا على طول الخط.

جمال في أم صلال بقيادة بولنت

34         مباراة

6          أهداف

التعليقات

مقالات
السابق التالي