استاد الدوحة
كاريكاتير

هل يظهر نجوم جدد في حراسة المرمى؟

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 11 شهر
  • Tue 02 January 2018
  • 10:20 AM
  • eye 458

تترقب الجماهير في بطولات كأس الخليج ظهور نجوم في مركز الحراسة يسهمون في تحقيق الفوز في مباريات البطولة، ومركز الحراسة حالة خاصة، حيث يتطلب مواصفات دقيقة في الحارس تمكنه من أن يصبح من النجوم في مركزه مثل الطول المناسب وطول الذراعين وردة الفعل في التعامل مع الكرات.

ومن الحراس الذين بزغ نجمهم من خلال بطولات كأس الخليج حارس الأزرق أحمد الطرابلسي في «خليجي ٢ و٣ و٤» وأسهم في تحقيق الألقاب الثلاثة ولم يدخل مرماه هدف في الدورة الثالثة، وفي خليجي «٧» في مسقط كان أول ظهور للحارس سمير سعيد، يرحمه الله، وكان عمره «٢١» عاما بعدما شارك الأزرق الكويتي بالصف الثاني وبعدها انطلقت نجوميته وشارك في «خليجي ٩ و١٠ و١١»، وشارك الحارس خالد الشمري أساسيا في «خليجي ٨» وأسهم في إحراز اللقب للأزرق.

ومن الحراس الخليجيين الذين انطلقوا من دورات الخليج الحارس البحريني المخضرم حمود سلطان الذي شارك في ٩ بطولات في كأس الخليج لكنه لم يكن محظوظا لأنه واجه نجوما في المنتخبات الخليجية، والحارس السعودي محمد الدعيع انطلق من «خليجي ١٢» في أبوظبي وحقق اللقب مع الأخضر لأول مرة وكذلك العماني علي الحبسي أسهم في تحقيق اللقب مع الأحمر العماني في «خليجي ١٩» في مسقط عام ٢٠٠٩.

وفي خليجي «٢٣» يمكن القول ان الحراسة مطمئنة ولم تكن هناك أخطاء كلفت فرقهم الخسارة، ويعتبر الحارس العماني فايز الرشيدي هو الوحيد من الحراس الذي حصل على جائزة أفضل لاعب في المباراة في لقاء عمان والأزرق، ودخل مرماه هدف واحد من ركلة جزاء في مباراة الإمارات، وبات مرشحا للحصول على لقب أفضل حارس في البطولة لو استمر على مستواه المطمئن في مباراة اليوم أمام البحرين.

التعليقات

مقالات
السابق التالي