استاد الدوحة
كاريكاتير

المنتخب العماني أول الواصلين .. الكويت تكمل استعداداتها لاستضافة خليجي 23

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 9 شهر
  • Tue 19 December 2017
  • 10:44 AM
  • eye 520

اكتملت الاستعدادات لاستضافة الكويت خليجي 23 التي تنطلق اعتبارا من يوم الجمعة المقبل, وبعد اعلان جدول المباريات وتحديد ملعبي جابر ونادي الكويت لاستضافة المباريات, بدأت المنتخبات المشاركة في الوصول وسيكون المنتخب العماني اول الواصلين الى الكويت للمشاركة في البطولة.

واعلن رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم الشيخ احمد اليوسف اكتمال كافة الترتيبات رغم ضيق الوقت، مؤكدا ان كل اللجان العاملة عملت بجد خلال الايام الماضية لتوفير كل متطلبات الاستضافة للبطولة.

 

أحمد اليوسف: اللجنة المنظمة لـ«خليجي 23» تعمل بكامل طاقتها

أكد رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم، الشيخ أحمد اليوسف أن اللجنة العليا المكلفة بالإشراف على تنظيم بطولة كأس الخليج لكرة القدم «خليجي 23»، تعمل بكامل طاقتها لضمان نجاح هذا التجمع الخليجي الذي يحظى بدعم أميري سام.

وقال اليوسف، في لقاء مع تلفزيون دولة الكويت، إن اللجنة التي يترأسها نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء، أنس الصالح، وتضم في عضويتها وزير التجارة والصناعة وزير الدولة لشؤون الشباب، خالد الروضان، وقياديين في وزارات الدولة والديوان الأميري ومجلس الوزراء والاتحاد، في اجتماعات مستمرة ودائمة لتذليل أي صعوبات تواجه عمل اللجان العاملة.

وأضاف أن وجود الوزيرين الصالح والروضان، في اللجنة شكل دعما كبيرا للاتحاد، وسهل عمل اللجان العاملة، ما سيؤدي إلى نجاح البطولة تنظيميا وإداريا، مشيدا بحرص جميع الرياضيين في الاتحاد والأندية وكذلك مؤسسات الدولة والمؤسسات الأهلية على خروج البطولة بأبهى صورة.

وأوضح أنه بمجرد إبلاغ الاتحاد بالرغبة الأميرية السامية، في استضافة دولة الكويت للبطولة التي تشهد مشاركة جميع دول مجلس التعاون، إلى جانب العراق واليمن وفي موعدها المحدد سلفا، جاءت موافقات جميع الدول خلال يومين.

وأشار إلى أن التحضيرات لاستضافة هذا المحفل الرياضي بدأت فورا رغم ضيق الوقت الذي شكل تحديا لجميع أعضاء اللجنة، مؤكدا أن جميع الأمور سارت بشكل جيد بفضل تضافر الجهود من الجميع.

وحول استعدادات المنتخب الوطني للبطولة، قال اليوسف إن الأزرق سيسعى لتقديم أفضل مستوى له لإسعاد الجماهير الكويتية التي حرمت من متابعة فريقها لأكثر من عامين.

 

المنتخب العماني.. أول الواصلين للكويت

تصل بعثة المنتخب العماني لكرة القدم اليوم الثلاثاء، إلى الكويت للمشاركة في بطولة كأس الخليج الـ23 المقرر انطلاقها في الـ22 من الشهر الجاري.

وأعلن الاتحاد العماني، في بيان له أن البعثة العمانية تتكون من رئيس مجلس إدارة اتحاد كرة القدم سالم الوهيبي، إضافة إلى عدد من المسؤولين والطاقم الفني واللاعبين.

وأضاف أن قائمة لاعبي المنتخب العماني تضم كلا من: أحمد الروحي، فهمي دوربين، عبدالـله بن نوح، سعيد الرزيقي، باسل الرواحي، علي النحار، سليمان البريكي، محسن الخالدي، فائز الرشيدي، ياسين الشيادي، محمود المشيفري، محمد المسلمي، علي البوسعيدي، حارب السعدي، خالد الهاجري، عبدالعزيز المقبالي، سعود الفارسي، سامي الحسني.

كما تضم جميل اليحمدي، وعلي الجابري، ومحمد الرواحي، وسعيد المخيني، ونادر بشير، وأحمد المحيري، ورائد إبراهيم.

وشارك المنتخب العماني 20 مرة في منافسات كأس الخليج، وتوج بطلا للخليج في النسخة الـ19 للبطولة، وتأهل خمس مرات للمربع الذهبي في السنوات الأخيرة.

 

غياب الحبسي والهاجري وأحمد إبراهيم عن «خليجي 23»

تأكد غياب ثلاثة من ابرز اللاعبين عن خليجي 23 وذلك بسبب عدم موافقة انديتهم على مشاركتهم في البطولة, واللاعبون هم: علي الحبسي حارس عرين المنتخب العماني الذي رفض ناديه الهلال السعودي مشاركته في البطولة, كما رفض نادي الاتفاق السعودي ايضا مشاركة اللاعبين الكويتي فهد الهاجري, والعراقي احمد ابراهيم.

وجاء قرار ادارة نادي الاتفاق بناء على طلب من الجهاز الفني بقيادة سعد الشهري الذي قرر عدم الموافقة نهائياً على مغادرة اللاعبين المحترفين، للمشاركة مع منتخبيهما في «خليجي 23».

وجاء قرار الاتفاق رغم الجهود الكبيرة التي بذلتها الكويت والعراق للاستعانة باللاعبين.

 

الجراح: رفع الإيقاف انطلاقة جديدة للرياضة الكويتية

شدد نائب رئيس مجلس ادارة اتحاد الكرة الشيخ فواز الجراح الصباح، على ان الجميع عانى من سلبيات الايقاف الرياضي الخارجي على الكويت في الفترة السابقة، خصوصا على مستوى كرة القدم التي عادت الى الحياة مجدداً بعد رفع الايقاف الظالم من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، ومن ثم اقرار تنظيم كأس الخليج الثالثة والعشرين في الكويت.

واشار الجراح الى ان الرياضة الكويتية اصبحت على الطريق الصحيح في الفترة الحالية وذلك عقب اقرار القانون الرياضي الذي من شأنه احداث التغييرات الايجابية على مستوى تطوير الاندية والمنتخبات والارتقاء بمستويات اللاعبين بشكل فعلي في ظل نظام الاحتراف الذي جاء به.

ودعا الجراح الجميع الى التكاتف خلف اسم الكويت فقط بعيداً عن أي انتماءات اخرى، ما من شأنه ادخال الجميع في دائرة جديدة من الصراعات التي لا تؤثر الا في الكويت وتواجدها الخارجي.

وتمنى الجراح خروج المنافسات الخليجية الممثلة في كأس الخليج (خليجي 23) بالشكل المطلوب، معرباً عن ثقته في تحقيق ابناء الكويت المخلصين للمهمة بشكل رائع في ظل ما يبذل من جهود كبيرة لخروج الحدث على النحو الامثل.

التعليقات

مقالات
السابق التالي