استاد الدوحة
كاريكاتير

كشف حساب لفرق دوري النجوم بالقسم الأول.. السد الأقوى دفاعياً.. والدحيل الأفضل هجومياً

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 9 شهر
  • Fri 15 December 2017
  • 10:34 AM
  • eye 377

تربع الدحيل على صدارة الترتيب في دوري النجوم عقب نهاية القسم الاول دون هزيمة, وتشير ارقام الفريق الى النجاعة الهجومية الكبيرة التي تمتع بها متصدر الدوري الذي تعتبر ماكينته الهجومية هي الافضل من بين فرق الدوري، اذ سجل الفريق 40 هدفا في 11 مباراة, وجاء هدافه يوسف العربي على رأس القائمة مسجلا 16 هدفا ليقف على صدارة الهدافين.

في المقابل، كان السد هو الاقوى دفاعيا، اذ استقبلت شباكه 15 هدفا في مباريات القسم الاول, واكد الزعيم الذي احتل المركز الثاني في جدول الترتيب انه يعد الاقل قبولا للاهداف.

 

40 هدفاً للدحيل

فريق الدحيل يعتبر الافضل هجوميا, ونجد ان المنظومة الهجومية التي اتبعها المدرب جمال بلماضي في وجود الرباعي يوسف العربي الهداف الذي احرز لقب هداف الدوري في الموسم الماضي اضافة الى التونسي المتألق يوسف المساكني والكوري نام تاي هي والمعز علي الصاعد حديثا، اثبتت نجاعتها وقوتها من خلال الاهداف التي سجلها الفريق والتي تعتبر الافضل.

ونجد ان معدل تسجيل الفريق في كل مباراة اكثر من ثلاثة اهداف, وهو ما يشير الى القوة الهجومية الكبيرة للفريق الذي استطاع لاعبه يوسف العربي تسجيل 16 هدفا لوحده, ولاشك ان التوليفة المثالية لفريق الدحيل في وجود تجانس كبير بين هؤلاء اللاعبين صنعت الفارق منذ البداية، حيث كشر الفريق عن انيابه مبكرا واكد على قدرته الكبيرة في تسجيل الاهداف.

 

15 لأفضل دفاع

يعد فريق السد الاقوى دفاعيا في القسم الاول للدوري, اذ استقبلت شباكه 15 هدفا في 11 مباراة, وهو يعتبر الرقم الافضل من بين كل الفرق بما فيهم الدحيل المتصدر الذي لم يكن الاقوى دفاعيا رغم تصدره للدوري برصيد 29 نقطة ودون هزيمة.

وتميز فريق السد بأفضل خط دفاع وحارس مرمى؛ حيث استقبلت شباكه 15 هدفاً فقط وهو الأول في الترتيب العام، يليه الدحيل الذي استقبلت شباكه 16هدفا، ثم الريان في المركز الثالث كأقوى خط دفاع، اذ استقبلت شباكه 17 هدفا.

 

«8 –  2».. النتيجة الأكبر

الفوز الذي حققه الدحيل على الخريطيات في مباراتهما بالجولة الثامنة والذي كان بنتيجة 8 - 2 يعد الاعلى في القسم الاول للدوري, وكان المتصدر قد نصب مهرجانا من الاهداف في مرمى الصواعق الذي ظهر في حالة يرثى لها، سجل منها يوسف العربي (هاتريك), ويعد هذا الفوز من النتائج الكبيرة التي تعكس الفوارق الموجودة بين فرق الدوري في الموسم الحالي.

ونجد ان فريق الدحيل اكد على قوته الهجومية في مباراة الخريطيات التي كانت عبارة عن تدريب وفسحة سهلة للمتصدر الذي لم يجد أي صعوبة في تجاوز منافسه بهذا الكم الكبير من الاهداف التي وصل عددها الى ثمانية.

 

26.. الدفاع الأسوأ

يعتبر فريق الخريطيات الأسوأ دفاعيا في القسم الاول للدوري؛ حيث استقبلت شباكه 26 هدفاً مما يعني أنه أضعف فريق في حراسة المرمى وفي خط الدفاع، يليه ناديا العربي وقطر وكلاهما استقبل مرماه 24 هدفاً، وهو رقم مخيف يتطلب العمل على تحسينه في القسم الثاني، وهو أمر لا يفوت على فطنة الجهاز الفني بقيادة أحمد العجلاني.

ونجد ان فريق الخريطيات يحتل المركز العاشر في الدوري للقسم الأول، ولم تكن النتائج مرضية للادارة التي تفكر في الوقت الحالي في كيفية الخروج من المأزق بعد ان اصبح الفريق مهددا بالهبوط للدرجة الثانية.

 

5.. ملك التعادلات

يعتبر فريق الغرافة هو ملك التعادلات في القسم الاول، اذ سقط الفريق في فخ التعادل خمس مرات ليستحق بالتالي الحصول على لقب ملك التعادلات, ومن مجموع 11 مباراة تعادل الفهود في خمس مباريات مما يعني أنه نزف 10 نقاط بسبب هذه التعادلات، يليه أم صلال والمرخية بأربعة تعادلات، ثم العربي والخريطيات ولكليهما ثلاثة تعادلات، ثم الأهلي والدحيل وقطر بواقع تعادلين فقط في الموسم.

في المقابل، نجد ان فريق السد يعتبر الوحيد الذي لم يتعادل في القسم الاول للدوري في الموسم الحالي، وهو الفريق الوحيد الذي يعرف وجهين فقط في كرة القدم، الفوز أو الخسارة، ولا يعرف التعادلات فرصيده من التعادلات صفر.

فقد فاز الفريق في 9 مباريات وخسر مباراتين فقط ولم يتعادل على الإطلاق، في الوقت الذي لم يعرف فيه الدحيل الخسارة على الإطلاق وتعادل مرتين، بينما عرفت باقي الفرق طرق التعادلات والهزائم والانتصارات.

التعليقات

مقالات
السابق التالي