استاد الدوحة
كاريكاتير

أطاح بالوكرة في مباراة قمة الجولة العاشرة.. الشحانية يضع القدم الأولى بدوري نجوم QNB

المصدر: عبدالمجيد آيت الكزار

img
  • قبل 11 شهر
  • Thu 14 December 2017
  • 10:12 AM
  • eye 429

يمكن القول بأن الشحانية الذي ينفرد بصدارة دوري الدرجة الثانية قد وضع قدمه الأولى بدوري نجوم QNB بعدما فاز بهدف دون رد على الوكرة الذي يحتل الوصافة في مباراة القمة التي كان ملعب سعود بن عبدالرحمن مسرحا لها بالجولة العاشرة والأخيرة بالقسم الثاني من البطولة التي يتبقى في منافساتها القسم الثالث والأخير الذي سيخوض فيه كل فريق أربع مباريات.

واستأنف «المطانيخ» الذين كانوا قد سقطوا بفخ التعادل في المباراتين السابقتين اللتين خاضوهما رحلة التقدم والابتعاد في الصدارة، حيث إنهم رفعوا رصيدهم إلى 18 نقطة فوسعوا فارق النقاط عن «الموج الأزرق» الذي تجمد رصيده عند 12 نقطة وتوقفت سلسلة نتائجه الإيجابية بعدما حقق ثلاثة انتصارات متتالية إلى 6 نقاط.

وفي مباراة ثانية جرت على نفس الملعب واصل مسيمير ومعيذر نتائجهما السلبية بسقوطهما بفخ التعادل السلبي الذي لم يخدم مصالحهما وعقد حساباتهما في الصعود لاسيما معيذر الذي ودع أي أمل في الصعود.

وللتذكير مجددا، سيصعد مباشرة بطل دوري الدرجة الثانية إلى دوري نجوم QNB بينما سيخوض وصيفه الذي سيحتل المركز الثاني مباراة فاصلة مع صاحب المركز الحادي عشر بدوري نجوم QNB.

 

المطانيخ يغردون خارج السرب

التزم الشحانية والوكرة بالحيطة والحذر في بداية المباراة ودامت فترة جس النبض بينهما لمدة ربع ساعة غابت فيها الفرص السانحة للتهديف والخطورة الهجومية من الطرفين.

وبعد ذلك بدأ الشحانية يتحكم في مجريات الشوط الأول ويفرض رويدا رويدا سيطرته بالاستحواذ على الكرة وممارسة ضغط هجومي على الوكرة الذي ركز على الشق الدفاعي في طريقة لعبه والمناورة في الشق الهجومي عبر المرتدات غير أنها كانت جد محتشمة ولم ترقَ إلى تهديد مرمى منافسه.

ونجح «المطانيخ» في تأكيد وتتويج الأفضلية في اللعب التي فرضوها بإحراز الهدف الغالي جدا في الدقيقة 30 عن طريق مهاجمهم المتألق الأرجنتيني كلاوديو لوتشيانو الذي تطاول للتمريرة العرضية للظهير الأيمن بشار فسددها برأسه داخل المرمى.

وبدأ «الموج الأزرق» يتحرك في الناحية الهجومية بغية إدراك التعادل والعودة في مباراة القمة التي كان يمني النفس قبل صافرة بدايتها من الحكم عبدالهادي الرويلي في حسم نتيجتها لصالحه من أجل الالتحاق بالصدارة ورفع أسهمه في الصعود المباشر.

وبالمقابل، أراد الشحانية المتقدم في النتيجة «قتل» المباراة في شوطها الأول بمحاولات هجومية لمضاعفة الغلة وإضافة الهدف الثاني فاقترب من تحقيق ذلك في ثلاث مرات على الأقل عبر المهاجم الإيفواري كيسي أمانغوا الذي انسل من الجهة اليمنى وتوغل إلى داخل منطقة الجزاء قبل أن يسدد بقوة ولكن الكرة هزت الشبكة الخارجية اليسرى في الدقيقة 38، وسعد الصوان الذي سدد من مشارف منطقة الجزاء غير أن الكرة ذهبت محاذية جدا للقائم الأيسر في الدقيقة 43، وكلاوديو لوتشيانو الذي سدد من داخل منطقة الجزاء كرة على «الطاير» لتمر الكرة مجددا بمحاذاة القائم الأيمن في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

وسوف ينخفض الأداء ويتراجع في الشوط الثاني، لاسيما من الشحانية الذي اكتفى بالدفاع عن هدف تقدمه في النتيجة، بينما اندفع الوكرة إلى الأمام ولعب بحماسة غير أنه افتقر إلى التنظيم في الشق الهجومي والفعالية في صناعة الفرص لتنتهي المباراة بتفوق الشحانية الذي اقترب جدا من تحقيق هدف الصعود.

 

تعادل سلبي بين مسيمير ومعيذر

تطلع مسيمير ومعيذر إلى الفوز في آخر جولة بالقسم الثاني غير أن أملهما خاب بالتعادل السلبي الذي خرجا به وتابعا به نزيف النقاط والتأخر كثيرا إلى الوراء في سباق الصعود.

ورفع مسيمير رصيده إلى 8 نقاط فبقي بالمركز الرابع، كما رفع معيذر رصيده إلى 5 نقاط بالمركز الخامس والأخير وليظل الفريق الوحيد بدوري الدرجة الثانية هذا الموسم الذي لم يذق بعد طعم الفوز.

وقدم الفريقان شوطا أول سلبيا نتيجة وأداء ومستوى فنيا ضعيفا، حيث إنهما لعبا بإيقاع بطيء جدا ولم يتمكنا فيه من صناعة الفرص الواضحة للتهديف أو تهديد المرميين.

وجاء الشوط الثاني مختلفا عن سابقه بعدما تحرر فيه الفريقان من اللعب الدفاعي والانكماش في الخلف فاندفعا نحو الهجوم، حيث حاول كل واحد منهما أن يكون سباقا إلى افتتاح باب التهديف غير أنهما افتقرا إلى الفعالية الهجومية واللمسة الأخيرة في إنهاء محاولاتهما.

 

موقف الأندية 

 

النقاط

الفارق

عليه

   له

خسارة

تعادل 

  فوز

لعب

الفريق

الترتيب

  18

12+

   4

  16

  0

     3

   5

   8

الشحانية

   1   

  12

  +

   8    

  11

   2

3   

8   

الوكرة 

    2

   9

  -6

  17

  11

   3

    3

   2

   8

الشمال

    3

   8

  -5

   15

  10

   4

    2

   2

   8

مسيمير 

    4

   5

  -4

   14

  10

   3

   5   

   0

   8   

 معيذر

    5

التعليقات

مقالات
السابق التالي