استاد الدوحة
كاريكاتير

تابعا نتائجهما الإيجابية بالجولة الثامنة.. الوكرة يرتقي للوصافة بفارق الأهداف عن الشمال

المصدر: عبدالمجيد آيت الكزار

img
  • قبل 10 شهر
  • Thu 30 November 2017
  • 9:53 AM
  • eye 486

عزز الوكرة والشمال حظوظهما في المنافسة على الصعود إلى دوري نجوم QNB عقب تحقيق كليهما لفوز ثمين جدا مساء أمس الأربعاء في منافسات الجولة الثامنة من دوري الدرجة الثانية.

وارتقى الوكرة إلى مركز الوصافة في البطولة برصيد 9 نقاط عقب فوزه على معيذر بهدفين مقابل هدف في المباراة التي جمعت بينهما على استاد خليفة الدولي الذي يعد أول الملاعب الجاهزة لاستضافة مباريات في نهائيات كأس العالم لكرة القدم التي تقام بقطر عام 2022.

وتقدم الشمال الذي حقق فوزا قيصريا ولكنه مهم جدا بهدف دون رد على مسيمير، إلى المركز الثالث بفارق الأهداف خلف الوكرة، بينما يواصل الشحانية الذي خلد إلى الراحة في هذه الجولة انفراده بالصدارة برصيد 14 نقطة.

وللتذكير مجددا، سيصعد مباشرة بطل دوري الدرجة الثانية إلى دوري نجوم QNB، بينما سيخوض الفريق الوصيف الذي سيحتل المركز الثاني مباراة فاصلة مع صاحب المركز الحادي عشر بدوري نجوم QNB.

 

الموج الأزرق يقلب الطاولة على كحيلان

أنعش الوكرة حظوظه في المنافسة على الصعود عندما واصل نتائجه الإيجابية بتحقيقه الفوز الثاني على التوالي بعد بداية متواضعة حيث إنه اكتفى في مبارياته الأربع الأولى بثلاثة تعادلات وخسارة.

وتقدم "الموج الأزرق" الذي رفع رصيده إلى 9 نقاط إلى مركز الوصافة عقب فوزه على معيذر الذي تأزم موقفه في المركز الخامس والأخير بمتابعته لحصد النتائج السلبية وإهدار النقاط، حيث تلقى خسارته الثالثة التي جمدت رصيده عند 3 نقاط جمعها من التعادلات الثلاثة التي كان قد سقط في فخها بينما لم يحقق أي فوز.

وقد نجح الوكرة في قلب الطاولة على معيذر وتوجيه صدمة جديدة إليه لأن "كحيلان" كان هو المبادر إلى افتتاح باب التهديف منذ الدقيقة 2 عبر لاعبه الإيفواري محمد لامين ديالو، غير ان "الموج الأزرق" تمكن من إدراك التعادل في الدقيقة 22 عبر لاعبه السنغالي مبينغي يوسوفا.

وعندما كان الوقت الأصلي من الشوط الأول يلفظ أنفاسه الأخيرة منح النيجيري أنطوني باسي التفوق لفريقه الوكراوي عندما أحرز له من ضربة خطأ نفذها من على مشارف منطقة الجزاء هدفه الثاني.

ولم يشهد الشوط الثاني أي جديد وتغيير في النتيجة من الفريقين حيث إنها ظلت على حالها رغم المحاولات من كليهما ليحقق الوكرة فوزا ثمينا جدا أعاده من بعيد إلى سباق المنافسة على الصعود، بينما فقد معيذر الكثير من الحظوظ فيه.

الشمال يُرجع مسيمير للخلف

واصل الشمال صحوته مع مدربه الجديد الإيطالي سيلفيو ديلبرتو الذي عاد للإشراف عليه بعدما أقال مدربه الصربي بسبب سوء النتائج فنجح في اختباره الصعب أمام مسيمير الذي كان يتمسك بالوصافة.

وتمكن الفريق الشمالي من رفع رصيده إلى 9 نقاط عقب تخطيه عقبة مسيمير بالهدف الوحيد الذي شهدته المباراة بينهما على ملعب السيلية وكان من توقيع لاعبه ميسم مجيدي في الدقيقة 34 محققا بذلك فوزه الثاني وثلاثة تعادلات مقابل خسارتين.

أما مسيمير الذي أخفق في تجديد الفوز على الشمال بعدما كان قد تفوق عليه بأربعة أهداف مقابل هدف في منافسات الجولة الثالثة بالقسم الأول، فقد حصد خسارته الثالثة على التوالي فتجمد رصيده عند 7 نقاط وتراجع إلى المركز الرابع.

 

 

 

 

الترتيب العام

 

 

النقاط

الفارق

عليه

   له

خسارة

تعادل 

  فوز

لعب

الفريق

الترتيب

  14

  11

   3

  14

  0

    2

   4

   6

الشحانية

   1   

  9

  +2

5

  7

   1

3

   2

   6

الوكرة 

    2

 9

-4

  13

  9

   2

   3

   2

   7

الشمال

    3

  7

  -5

   15

  10

   4

   1

   2

   7

مسيمير 

    4

  3

  -4

   13

   9

   3

   3

   0

   6

 معيذر

    5

 

 

الموعد المقبل: الجولة 9

 

    التوقيت

 

الملعب

الفريقان

التاريخ 

18:00

السيلية

الشحانية - معيذر

الأربعاء 6 ديسمبر 2017

18:00

الشمال

 الشمال – الوكرة

الأربعاء 6 ديسمبر 2017

التعليقات

مقالات
السابق التالي