استاد الدوحة
كاريكاتير

الريان يحسم القمة أمام العربي بانتصار مستحق

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 12 شهر
  • Mon 20 November 2017
  • 9:59 AM
  • eye 473

سجل الريان انتصارا مستحقاً على العربي برباعية مقابل هدفين في اللقاء الذي جرى على استاد حمد الكبير لحساب الجولة الثامنة من منافسات دوري نجوم QNB ليرفع الرهيب رصيده الى النقطة 21 في حين تجمد رصيد العربي عند النقطة الخامسة في المركز العاشر.

المباراة بدت في متناول الفريق الرياني بعد فوارق واضحة صبت في صالح الرهيب الذي هيمن على جل المجريات قبل أن يصيب رفاق تاباتا بعض التقاعس في ربع الساعة الأخير، الأمر الذي سمح للعربي بتسجيل نصف صحوة ساعدته على التقليل من الاضرار وتقليص الفارق بهدفين شرفيين لم يجنبا الأحلام تلقي هزيمة جديدة هي الأولى في عهد المدرب الجديد لوكا بوناسيتش.

د1

غياب خلفان   

لم يقو خلفان إبراهيم على المشاركة في المباراة على خلفية إصابة لحقت به، فبدا غيابه واضحا على الفريق العرباوي الذي افتقد الكثير من قواه الهجومية على اعتبار ان خلفان يجيد صناعة اللعب وصياغة الحوار الهجومي خصوصا في ظل اعتماد أشبال المدرب الجديد لوكا بوناسيتش على التراجع للمواقع الخلفية ومن ثم شن الهجمات المرتدة، فبدت مسألة تعويض خلفان صعبة دون أدنى قدرة للبرازيلي دييغو غارديل على القيام بالدور ذاته بافتقاده السرعة والمهارة، الأمر الذي منح الريان قدرة كبيرة على احتواء أية مباغتات عرباوية مما سهل مهمة رفاق النجم رودريغو تاباتا.

د8

هيمنة وتقدم منطقي

فرض الريان أفضليته المبكرة على المجريات مجبرا الفريق العرباوي على التراجع للمواقع الخلفية من خلال هجوم مكثف عبر الأروقة تارة ومن العمق تارة أخرى، فبدا الوصول الى شباك الحارس مهند نعيم مسألة وقت فقط، فما هي سوى ثماني دقائق فقط حتى صاغ تاباتا هجمة منسقة ومرر صوب محمد علاء الذي عكس بدوره كرة نموذجية لم يجد سيبستيان سوريا الكثير من العناء في إيداعها الشباك هدف السبق للريان.

د32

ضربة أخرى وتعزيز

تلقى الفريق العرباوي ضربة جديدة عقب الأولى التي تمثلت بغياب خلفان إبراهيم عندما تعرض المهاجم السوري مارديك مرديكان للإصابة فعوضه يوسف أحمد مع انتصاف الحصة الأولى، بيد أن ذلك لم يكن يعني الريان الذي واصل الهيمنة وخلق عدة فرص قبل ان يكسب سيبستيان سوريا ركلة جزاء إثر إعثار تعرض له من جاسر يحيى لينفذ المتخصص تاباتا الركلة بنجاح مسجلا الهدف الثاني والهدف الشخصي رقم 100 في صفوف الريان فاحتفل بطريقته الخاصة.

د40

انفراد حمدالـله

اجتهد عبدالرزاق حمداللـه كثيرا فكان مصدر ازعاج دائم لدفاعات العربي رغم الرقابة المشددة التي فُرضت عليه دون أن تحرمه من تسجيل حضور هجومي فاعل.. المهاجم المغربي كان قريبا من تسجيل الهدف الثالث وحسم الأمور منطقيا قبل نهاية الشوط الأول عندما وضعته تمريرة تاباتا وجها لوجه مع الحارس مهند نعيم لكنه سدد بجسم هذا الأخير في الدقيقة 40.

د59

الثالث ينجز المهمة

أنجز الريان المهمة بنجاح بعدما سجل الهدف الثالث عن طريق عبدالرزاق حمداللـه الذي استثمر خطأ دفاعيا وواجه الحارس وسدد كرة زاحفة سكنت الشباك في الدقيقة 59 وهو الهدف الذي أنهى المباراة منطقيا بعدما أثقل كاهل العربي الذي كان يمني النفس بتمهيد العودة عبر تسجيل هدف مبكر يقلص به النتيجة قبل البحث عن التعديل.

70

تقليص الفارق

التأخر بالهدف الثالث لم يثن الفريق العرباوي عن بحثه عن التسجيل الذي تحقق برأس المدافع سعد ناطق الذي ارتقى لعرضية حامد اسماعيل ووضعها في الشباك هدف العربي الاول في الدقيقة 70.

د72

فييرا يرد بسرعة

رد المدافع غونزالو فييرا على مدافع العربي سعد ناطق سريعا عندما استقبل عرضية تاباتا من ركلة ثابتة ووضع الكرة في الشباك هدف الريان الرابع عقب اقل من دقيقتين على الهدف العرباوي الوحيد.

د85

سعد يعود مجدداً

بدا وكأن الريان اكتفى بالنتيجة خصوصا بعدما سحب المدرب الثنائي سيبستيان سوريا وعبدالرزاق حمداللـه ليتناقص العمل الهجومي وهو ما استغله العربي لتقليص النتيجة بذات الطريقة وبرأسية من المدافع سعد ناطق في الدقيقة 85.

بطاقة المباراة

الفريقان: العربي - الريان

المناسبة: الجولة الثامنة دوري نجوم QNB

النتيجة: فوز الريان 4 - 2

الأهداف: سجل للريان سيبستيان سوريا د8، تاباتا د32، عبدالرزاق حمدالـله في الدقيقة 59، غونزالو فييرا د72.. وسجل للعربي سعد ناطق د70 ود85

الحكام: خميس المري، طالب سالم، زاهي الشمري، محمد عبدالعزيز، حمد السبيعي، مشاري الشمري

التشكيل :

العربي: مهند نعيم، عمار الجمل، أحمد صالح، مارديك مردكيان (يوسف أحمد)، حامد اسماعيل، سعد ناطق، جاسر يحيى، عبداللـه علوي (عبدالرحمن منصور)، طارق حامد (ياسين يعقوب)، دييغو غارديل

الريان: عمر باري، محمد علاء، موسى هارون، غونزالو فييرا، زياد توني (محمد جمعة)، مايونجين كو، أحمد عبدالمقصود، محسن متولي، تاباتا، سيبستيان سوريا (دانيل غومو)، عبدالرزاق حمدالـله (سلطان الكواري)

التعليقات

مقالات
السابق التالي