استاد الدوحة
كاريكاتير

الوكرة المتعثر يسعى لإيقاف الشحانية المتصدر

المصدر: عبد المجيد آيت الكزار

img
  • قبل 1 سنة
  • Wed 01 November 2017
  • 9:47 AM
  • eye 429

يواصل دوري الدرجة الثانية  منافساته بإجراء مباراتي الجولة الخامسة  مساء اليوم على ملعب سعود بن عبد الرحمن في نادي الوكرة حيث تقام المباراة الأولى  في الساعة الخامسة والنصف بين الشحانية الذي يحلق بالعلامة الكاملة في الصدارة و الوكرة الذي يحقق نتائجا باهتة  بينما تقام المباراة الثانية في الساعة السابعة و45 دقيقة بين مسيمير الذي يتمسك بالوصافة  ومعيذر الذي تعثر بدوره في الجولات الماضية وبدأ هو الآخر يتأخر في سباق الصعود بينما يخلد إلى الراحة في هذه الجولة  فريق الشمال الذي  يوجد في نفس الوضعية مع الوكرة ومعيذر..

وللتذكير مجددا تتنافس الأندية الخمسة في النسخة الجديدة من دوري الدرجة الثانية على بطاقة الصعود المباشر إلى دوري نجوم QNB والتي سينالها الفريق الذي سيحرز المركز الأول في الترتيب النهائي للبطولة التي تقام في ثلاثة أقسام ويبلغ مجموع مبارياتها  15 مباراة بينما سيخوض الفريق الذي سيحتل المركز الثاني  فيها مباراة فاصلة مع صاحب المركز الحادي عشر في دوري نجوم QNB.

مواجهة غير متكافئة

يتطلع الشحانية إلى تحقيق الفوز على الوكرة من أجل مواصلة سلسلة إنتصاراته بلا توقف وإنفراده بالصدارة وتعزيز حظوظه في العودة مجددا إلى دوري الأضواء بينما يأمل الوكرة وضع حدا لنزيف النقاط الذي عانى منه بشدة بالجولات السابقة وتحقيق فوزه الأول من أجل إنعاش حظوظه المتراجعة في الدخول إلى الإنضمام الفعلي إلى سباق الصعود.

ويغرد الشحانية خارج سرب أندية دوري المظاليم إذ أنه الوحيد فقط منها الذي إستطاع أن يحقق الفوز في كل المباريات التي خاضها فيه ويحصد العلامة بثلاث إنتصارات على كل من مسيمير 2-1 والشمال 4-0 ومعيذر 2-1 مكنته من التربع على الصدارة برصيد 9 نقاط متقدما بفارق 3 نقاط عن مطارده المباشر مسيمير.

أما الوكرة فيعاني الأميرن منذ البداية حيث أنه إستهل مشواره في البطولة بخسارته أمام مسيمير 1-2 قبل أن يقع بفخ التعادل مع معيذر 1-1 والشمال 1-1 ليحتل المركز الرابع برصيد نقطتين متأخرا عن الشحانية المتصدر بفارق 7 نقاط ومسيمير الوصيف بفارق 4 نقاط ومعيذر الثالث بفارق الأهداف ومتقدما عن الشمال الخامس والأخير بفارق الأهداف.

ومن الناحية المنطقية ترجح الترشيحات كفة "المطانيخ"  المتفوق دفاعيا وهجوميا للفوز على "الموج الأزرق" المتواضع دفاعيا وهجوميا حيث أن المتصدر يعتبر فيهما الأفضل من باقي فرق دوري الدرجة الثانية بإحرازه 9 أهداف بواقع 3 أهداف في كل مباراة يخوضها وتلقيه هدفين فقط بينما لم يحرز الفريق الوكراوي سوى 3 أهدف وتلقى 4 أهداف بمرماه.

رغبة مشتركة في الفوز

يعود مسيمير إلى حلبة التنافس من جديد بعد أن غاب عن منافسات الجولة الرابعة بحكم أنه كان في راحة على أمل  تحقيق فوزه الثالث في البطولة من أجل مواصلة تضييق الخناق على الشحانية والإستفادة من أي تعثر قد يحصل للمتصدر.

وتمكن مسيمير من تصحيح البداية السلبية التي وقع عليها بخسارته أمام الشحانية 1-3 في الجولة الأولى بفوزين متتالين على كل من الوكرة 2-1 والشمال 4-1 ولذلك فإنه يمني النفس في مواصلة السير على نفس درب الإنتصارات والنتائج الإيجابية..

أما معيذر فقد وقع في المحظور مبكرا وخيب الأمال التي كانت معقودة عليه في إشعال المنافسة على بطاقتي الصعود المباشر وغير المباشر على الأقل بحصده لنتائج ضعيفة في مباريات الثلاثة السابقة.

وكان كحيلان قد سقط بفخ التعادل مع الشمال 2-2 والوكرة 1-1 قبل أن يخسر أمام الشحانية 1-2 مواصلا بذلك إهدار المزيد من النقاط الثمينة التي تجعل الشكوك القوية تحوم حول مدى قدرته على لملمة أوراقه والعودة من بعيد للإنضمام إلى سباق المنافسة على الصعود..

ويحتاج معيذر من أجل تخطي عقبة مسيمير إلى بذل جهود كبيرة إلا أنه سيكون محروما من خدمات محترفه الإيفواري محمد لامين ديالو بسبب طرده فس المباراة السابقة أمام الشحانية وكان ذلك أحد أسباب خسارته تلك المباراة حيث أن النقص العددي صب في صالح الشحانية الذي تمكن من إحراز هدف قاتل في الدقيقة 90.

 

 

       التوقيت

 

الملعب

الفريقان

التاريخ 

5:30

سعود بن عبد الرحمن

الشحانية والوكرة

الأربعاء 1/11/2017

7:45

سعود بن عبد الرحمن

معيذر ومسيمير

الأربعاء 1/11/2017

التعليقات

مقالات
السابق التالي