استاد الدوحة
كاريكاتير

الريان يخطف 3 نقاط بصعوبة من الشواهين

المصدر: عبدالعزيز أبوحمر

img
  • قبل 11 شهر
  • Sat 21 October 2017
  • 10:13 AM
  • eye 433

خطف الريان 3 نقاط ثمينة وصعبة بتغلبه بهدف نظيف على السيلية في اللقاء الذي جمع الفريقين مساء امس الجمعة في منافسات الجولة الخامسة لدوري نجوم كيو.إن.بي موسم 2017 / 2018.

انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي رغم الفرص الكبيرة والهجمات الخطرة للفريقين في هذا الشوط واستمرت الهجمات الضائعة في الشوط الثاني حتى حسمها الحكم الدولي خميس المري باحتساب ركلة جزاء عند الدقيقة 82 سجل منها المغربي عبدالرزاق حمد الله هدف الرهيب الوحيد في المباراة.

قدم الفريقان مباراة كبيرة جدا وأضاعا أكثر من 10 فرص ثمينة وأكيدة وحقق الريان ما أراد بخطف النقاط الثلاث بينما أدار التوفيق ظهره للشواهين الذي لم يكن أيضا يلعب للتعادل وخسر بصعوبة ومن ضربة جزاء. وبهذه النتيجة يرفع الريان رصيده إلى 12 نقطة فيما تجمد رصيد الملك عند 9 نقاط.

 

2

بداية سريعة

شهد اللقاء اسرع بداية وفي أقل من 3 دقائق , ضاع هدفان من الفريقين الأول عن طريق سيباستيان سوريا من عرضية من ناحية اليسار اطاح بها فوق العراضة من داخل المنطقة.

3

هجمة للشواهين

شهدت الدقيقة 3 أول هجمة لشواهين السيلية عن طريق لازار وطالب لاعبو السيلية بركلة جزاء لكن الحكم اكتفى بمخالفة من خارج المنطقة.

27

رأسية خطيرة

شهدت الدقيقة 27 كرة رأسية من هجمة خطيرة وعرضية من محمد جمعة على رأس سيباستيان لكن الحارس عبدالرحمن محمد كان حاضرا بردة فعل تحسب له وانقذ مرماه من هدف مؤكد.

28. وفي الدقيقة نفسها احتسب أولى انذارات اللقاء وكان من نصيب لاعب تحت 23 سنة عبدالله محمد المري بعد تدخل عنيف كانت له صافرة الحكم الدولي خميس المري بالمرصاد.

 

28

هجمة مرتدة

شهدت الدقيقة 28 هجمة مرتدة سريعة وصلت إلى فاجنر انطق من منتصف الملعب من ناحية اليسار ودخل منطقة الجزاء وسدد لكن عمر باري أنقذ مرمى الريان من هدف محقق.

 

كما تعاطف القائم مع مرمى الحارس عمر باري حارس الريان ورد كرة خطيرة لفاجنر مضيعة هدفا التقدم لأصحاب الأرض.

 

الشوط الثاني

46

شهدت هذه الدقيقة أول تغيير في المباراة وكان للمدرب الدانمركي مايكل لاودروب الأسبقية في التغييرات بإشراك محمد علاء الظهير الأيمن بدلا من عبدالرحمن عناد.

كما شهدت الدقيقة الأول من هذا الشوط هجمة خطيرة للسيلية كان بطلها تيمور لكن أحمد عبدالمقصود أنقذ فريقه في اللحظة الأخيرة من محاولت اللاعب التسديد.

 

60

سقوط هداف

شهدت الدقيقة 60 كوعا غير مقصود في كرة مشتركة بين سيباستيان وغانم هداف القحطاني لاعب السيلية سطق على إثرها الاخير واضطر الحكم لإيقاف اللاعب لعلاجه.

 

أول تغيير

64

شهدت هذه الدقيقة أول تغيير في المباراة وكان للمدرب الدانمركي مايكل لاودروب الأسبقية في التغييرات بحسب دانيل جومو وإشراك الأكثر نزعة هجومية المغرب محسن متولي في محاول لتكثيف الهجوم والوصول للهدف الأول.وبعد اربع دقائق أجرى الطرابلسي مدرب السيلية أول تغيير لفريقه بسحب اللاعب الشاب عبدالله محمد المري وإشراك محمد مدثر وبعد دقيقتين رد لاودروب بإشراك سلطان بخيت بدلا من بدلا من سيباستيان سوريا.

70

هدف محقق

أنقذ الحارس عمر باري هدفا محققا لصالح السيلية عن انفراد تام للاعب تيمور خوجا الذي انطلق من منتصف الملعب واندفع داخل المنطقة وسدد لكن باري كان لها بالمرصد منقذا هدفا مؤكدا.

72. ثم انقذ  عبدالرحم محمد بل أضاع عبدالرزاق حمدالله هدفا أكيدا من تمريرة الكوري مايونجين كو والذي سدد من مسافة قريبة لكن حارس السيلية كان لها بالمرصاد.

 

82

ضربة جزاء

شهدت هذه الدقيقة ما يمكن أن نطلق عليه "فض الإشتباك" حيث احتسب الحكم الدولي خميس الكواري ضربة جزاء لم يكن واضحا ضد من لكن الإعادة أظهرت أن الاحتكاك كان بين عبدالكريم سالم العلي وعبدالرزاق حمدالله وسجل منها الأخير هدف الريان الأول والمباراة الوحيد.

 

بطاقة المباراة

التاريخ           :        20 أكتوبر 2017

الفريقين          :        السيلية / الريان

النتيجة           :      الريان 1 – 0 السلية

الأهداف          :     عبدالرزاق حمدالله من ضربة جزاء د 83

المناسبة          :         الجولة الخامسة من دوري نجوم كيو.إ.بي 2017 / 2018

المكان             :        ملعب حمد بن خليفة بالنادي الأهلي

الانذارات        :        عبدالله محمد المري د28 من السيلية

الطرد               :     لا يوجد

 

تشكيلة السيلية: عبدالرحمن محمد عبدالعزيز، حمد العبيدي، غانم هداف القحطان، دراجوس جريحوري، سالم العلي، عبدالله محمد المري، مجدي صديق، نذير بلحاج، فاجنر ريبيرو، فلانتين لازار، تيمور خوجا.

 

تشكيلة الريان: عمر باري، موسى هارون، جونزالو فييرا، محمد جمعة، أحمد عبدالمقصود، مايونجين كو، دانيل جومو، رودريجو تاباتا، عبدالرزاق حمدالله، سيباسستيان سوريا. 

التعليقات

مقالات
السابق التالي