استاد الدوحة
كاريكاتير

استاد الدوحة تطرح التساؤل المشروع .. انتقال عبد القادر الياس احترافية أم انتقائية ؟

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 12 شهر
  • Mon 02 October 2017
  • 10:24 AM
  • eye 522

 بداية صعد مع الجيش من دوري القسم الثاني، وبعد 3 مواسم بدأت رحلة (الإنتقالات)، حيث رحل معارا من الجيش إلى أم صلال ثم عاد للجيش ثم انتقل للسيلية ثم عاد للجيش ثم انتقل (للمرة الثانية) إلى أم صلال ثم عاد للجيش لينتقل هذه المرة في الموسم الماضي إلى (الخور)، ثم عاد هذا الصيف من الخور إلى الجيش.. ثم اندمج الجيش مع لخويا في نادي الدحيل..

والآن وبعد مرور ثلاث جولات من دوري النجوم، لم يظهر ذلك اللاعب (المتنقل) عبدالقادر إلياس مع أي فريق.. هل هو مصاب ؟.. لا.. هل موقوف ؟.. لا.. وتبقى الحقيقة أن عبدالقادر إلياس لعب ست مرات لأربع أندية في السنوات الماضية. وها هو مطلوب الآن في اكثر من نادٍ

"استاد الدوحة" تفتح ملف هذه القضية.. وتتساءل: إين عبدالقادر إلياس؟.

بقليل من البحث والتنقيب اتضح على الفور أن اللاعب "عالق" .. في وضع هو الأصعب بالنسبة للاعب كرة القدم.. وضعية (لاعب مع وقف التنفيذ)..

وبالبحث أكثر وأكثر اتضح أن اللاعب يتدرب مع نادي السيلية فيما ناديه الجديد (الدحيل)، الذي أبلغه على الأغلب أنه ليس بحاجة إلى خدماته هذا الموسم، لا يريد أن يعيره لنادي السلية وإنما يريد أن يعيره لنادي آخر.. واللاعب يريد أن يلعب مع (السيلية)..

هذه القصة .. وهذه التساؤلات..

هل من حق الأندية أن "تجبر" لاعبا ما على الإنتقال لناد (معين)؟.. وهل هذه احترافية أم انتقائية؟.. وما ذنب اللاعب؟... وماذا تقول اللوائح؟.

والأهم من ذلك كله.. سنذكر عنوانها مباشرة بالتصريح، لكن سنكتفي بالتلميح بدون توضيح، لعل اللبيب بالإشارة يفهم.. ألا نتعلم الدروس؟.

+++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++

 

متى نتصرف بمسؤولية .. ؟

 

من الواضح أن هناك بعض المسئولين في إدارات بعض الأندية يتصرفون بغير مسؤولية.. وهذا الأمر بالتأكيد يضر حتى بإسم (البراند) وهو (دوري النجوم)، فهذه التصرفات "الفردية" هي في حقيقة الأمر ضد لوائح الفيفا التي تجيز للاعبين الانتقال بضوابط معينة طالما أنه فائض في ناديه الأصلي، وبالتالي فإن (رغبة) اللاعب هي الكلمة الفصل في هذا الأمر، أما إن يسعى احد لإجبار اللاعب على الإنتقال لنادي معارا لنادي معين فهذا أمر غير مرغوب فيه وقد يأتي بنتائج غير مرجوة نريد من البداية وأد دوافعها وتداعياتها.

الأهداف المرحلية والإستراتيجية

أضف إلى كله أن تلك التصرفات لا تخدم الأهداف المرحلية والإستراتيجية للكرة القطرية، وفي دولة نجحت أولا في الحصول بجدارة على حق استضافة أكبر المنافسات العالمية، كأس العالم 2022 وهو مايجعل الأعين مسلطة علينا وهو بالأساس ما يجعلنا نحن أن نسعى في الكرة القطرية لأن نصبح قدوة ومثل،  وعلى ذلك فإن الأولى بنا أن نكرس المفاهيم الإحترافية بدلا من التصرف بدون مسؤولية.

+++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++

حالة ضد لوائح الفيفا

هذا التحقيق السريع لا يعني لاعبا بعينه ولا حالة محددة، لكان طالما تحدثنا عن عبدالقادر إلياس فإن على ناديه إما أن يخبر اللاعب بأنه ضمن حسابات الجهاز الفني والتالي يتدرب مع الفريق وينال حظه، وإما أن يترك اللاعب يذهب معارا إلى حيث يريد. أما أن يخرج اللاعب من حسابات المدرب ثم يصبح وضعه "عالقا" بهذه الطريقة فهذا أمر غير صحيح وضد لوائح الفيفا، وضد حقوق اللاعبين..

الأندية ليس لديها سلطات "مفتوحة" للتعامل مع اللاعبين ثم السؤال الأخير: أين رابطة اللاعبين القطريين؟. وهل حان وقت التدخل قبل أن تتفاقم الأمور؟..

 +++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++

 

لاعبون عالقون .. مع وقف التنفيذ !

 

هل من حق إدارة أي ناد إجبار أي لاعب للانتقال معارا لفريقا معين؟

ماذا تقول لوائح الفيفا ولوائح الاتحاد القطري لكرة القدم؟

أين رابطة اللاعبين القطريين؟

أين عبدالقادر إلياس ولماذا لم يشارك في الجولات الثلاث الماضية؟

التعليقات

مقالات
السابق التالي