استاد الدوحة
كاريكاتير

يقصان شريط الجولة الثالثة مساء اليوم .. المرخية والسيلية يلتقيان لأول مرة بدوري النجوم

المصدر: فؤاد بن عجمية

img
  • قبل 12 شهر
  • Thu 28 September 2017
  • 9:59 AM
  • eye 429

مواجهة رابعة بين الطرابلسي ويوسف آدم والتفوق لمدرب السيلية

 

يحتضن استاد حمد الكبير مساء اليوم بداية من الخامسة و45 دقيقة أولى مباريات الجولة الثالثة من دوري نجوم QNB وهي التي يستضيف فيها المرخية متذيل الترتيب دون أي نقطة، نادي السيلية صاحب المركز الخامس برصيد 3نقاط.

 

وكان المرخية قد خسر مباراة الجولة الأولى أمام السد 0-3 بقرار إداري رغم أنه كان فائزا على أرض الملعب 2-1، ثم خسر في الجولة الثانية أمام نادي قطر بهدف دون رد، أما السيلية فقد بدأ الدوري بالفوز على العربي 3-1 قبل أن يسقط أمام السد بنتيجة 2-3.

 

ولم يسبق للفريقين أن التقيا بتاتا ضمن منافسات دوري النجوم، حيث أن المرخية كان قد لعب موسمين فقط سابقا في الدرجة الأولى في 2001-2002 و2002-2003، أما السيلية فقد تواجد في الدرجة الأولى لأول مرة في موسم 2003-2004.

 

أما بالنسبة للمدربين سامي الطرابلسي ويوسف آدم فإنه سبق لهما أن التقيا في دوري النجوم 3 مرات عندما كان يوسف آدم مدربا للأهلي، وقد كان التفوق للطرابلسي في مباراتين، وكلاهما بنتيجة 2-1، وتعادلا في مباراة واحدة بنتيجة 3-3.

 

المرخية يتطلع للخروج من القاع

رغم الوجه المميز الذي ظهر به في الجولة الافتتاحية للدوري وخروجه فائزا على السد 2-1، فإن المرخية دخل مباراته الماضية أمام نادي قطر دون نقاط بعد قرار لجنة الانضباط في الاتحاد القطري لكرة القدم باعتباره خاسرا 0-3 نتيجة إشراك صالح اليهري الموقوف.

 

ويبدو أن القرار قد أثر على الفريق وساهم في وقوعه في فخ الخسارة أمام نادي قطر الصاعد معه من الدرجة الثانية، وذلك بالرغم من أن مستوى المرخية لم يكن سيئا بل كان بإمكانه الخروج على الأقل بنقطة التعادل، لكن لغة الأرقام تقول حاليا إنه في قاع الترتيب بلا نقاط وهو ما يحتم عليه التدارك بأقصى سرعة ومحاولة تصحيح وضعه وافتتاح رصيده من النقاط.

 

ويلعب المرخية في الجولة الحالية أمام السيلية وهو منافس لا يسهل أن تحقق أمامه نتيجة إيجابية بحصد النقاط الثلاث أو نقطة التعادل على أقل تقدير، وسنرى في مباراة اليوم مدى قدرة فريق المدرب يوسف آدم على الخروج من وضعه الحالي في قاع الترتيب وإثبات حسن استعداده للدفاع بقوة عن حظوظه في البقاء بدوري النجوم.

 

السيلية ورغبة العودة للانتصارات

بدأ السيلية موسمه بشكل جيد بفوزه على العربي في الجولة الافتتاحية 3-1 رغم أنه كان متأخرا في النتيجة، وفي الجولة الثانية استطاع أن يقدم مستوى محترما أمام السد وبقي يقاتل من أجل التعادل إلى اللحظات الأخيرة، واعتقد الجميع أنه حقق النقطة فعلا عندما هزّ شباك سعد الشيب، لكن النتيجة انتهت في الأخير 3-2 للسد بعد أن ألغى الحكم هدف تيمور بسبب وجود الأوزبكي في التسلل.

 

ويريد السيلية أن يعود سريعا لحصد النقاط خاصة أن طموحاته هذا الموسم تتخطى بكثير مجرد ضمان البقاء، إذ أكد المدرب سامي الطرابلسي في أكثر من مناسبة أنه يملك مجموعة مميزة من اللاعبين وأنه قادر على أن يلعب من أجل مركز متقدم خصوصا إذا تجنب إضاعة النقاط أمام فرق أسفل الترتيب.

 

لكن السيلية الذي ظهر مميزا هجوميا إلى حد الآن، ظهرت عليه بعض النقائص الدفاعية خصوصا أنه يفتقد مدافعه مصطفى عبدالحفيظ الذي قد يسجل عودته في المباراة الحالية بعد أن غاب في أول جولتين بسبب وعكة صحية ولعب مكانه في قلب الدفاع غانم القحطاني الذي هو لاعب وسط ميدان بالأساس.

 

بطاقة المباراة

الفريقان: المرخية والسيلية

التاريخ: الخميس 28 سبتمبر 2017

المناسبة: الجولة الثانية من دوري نجوم QNB

الملعب: استاد حمد الكبير بنادي العربي

التوقيت: الخامسة و45 دقيقة

التعليقات

مقالات
السابق التالي