استاد الدوحة
كاريكاتير

الدحيل يطوي عناد قطر في الوقت الضائع

المصدر: محمود الفضلي

img
  • قبل 1 سنة
  • Sat 16 September 2017
  • 10:17 AM
  • eye 453

خطف الدحيل فوزا في الوقت بدل الضائع  على حساب الملك القطراوي بثلاثية مقابل هدفين في اللقاء الذي جرى على استاد عبد االله بن خليفة  لحساب الاسبوع الأول من دوري دوري نجوم QNB .

 

الملك القطراوي حاول رفض الإنصياع بامر حامل اللقب الذي بحث استهلال ايجابي لمشوار السعي للاحتفاظ باللقب وتعويض خيبة أمل خسارة لقب السوبر أمام السد، فقدم اشبال المدرب الارجنتيني كالديرون شوطا اول مثالي كانوا فيه الطرف الأكثر خطورة رغم التاخر عندما سجل المعز علي هدف التقدم للدحيل في الدقيقة الثامنة عشرة، أذ عاد الفريق القطراوي الى المباراة في الدقيقة 36 بهدف علي جاسمي، بيد ان الشوط الثاني شهد صحوة للاعبي الدحيل وسجلوا هدف التقدم عبر يوسف العربي في الدقيقة 79 لكنهم صدموا بهدف التعديل بعد دقيقتين فقط عن طريق عمر العمادي دون أن يثنيهم ذلك البحث عن الإنتصار الذي جاء في الوقت بدل الضائع عبر يوسف العربي ايضا الذي خطف هدفا دراماتيكيا اثر دربكة داخل منطقة الجزاء منقذا فريقه من حرج كبير.

 

حامل اللقب في حرج

اعتقدنا أن سيناريو المباراة سيسير وفق هيمنة مطلقة لحامل اللقب مقابل استماتة دفاعية للعائد لدوري الأضواء، بيد ان شيئا من هذا لم يحدث حيث رفض الملك القطراوي الإنصياع لرغبة الدحيل فارضا نسقه على المجريات رويدا رويدا حتى أضحى الطرف الأفضل والأكثر سيطرة ووصولا لمرمى الحارس خليفة ابو بكر الذي ظل تحت وطاة التهديد المستمر خصوصا بعدما أبان مهاجم افريقيا الوسطى حبيب حبيبو عن تناغم مثالي مع بابا توندي وعبد العزيز عادل ليشكل هذا الثلاثي مصدر خطر دأئم على دفاع الدحيل الذي عرف تعديلات عن الظهور الأول إبان مباراة السوبر أمام السد عندما اعتمد المدرب جمال بلماضي على محمد موسى كقلب دفاع ثان رفقة لوكاس منديز مستغنيا عن خدمات عبد الرحمن أبكر الذي لازم دكة الإحتياط .

 

حرج كبير شعر به نجوم الدحيل بعدما وجدوا أنفسهم مضطرين للتراجع الى المواقع الخلفية لإحتواء زخم هجومي فاعل مارسه الملك القطراوي بجرأة ربما لم يتوقعها النجم الكوري نام تاي هي ورفاقه ليجدوا صعوبات في السيطرة على منطقة العمليات التي دانت للفريق العائد للاضواء بصورة واضحة وما ادل على ذلك من نسبة الاستحواذ التي ظلت متوازنة في الشوط الاول إن لم تكن الأفضلية فيها لاشبال المدرب الأرجنتيني غابيل كالديرون .

 

تقدم ..وتعديل مستحق

في الوقت الذي كان فيه المهاجم عبد العزيز عادل يضرب  مرمى الحارس خليفة ابو بكر عندما طار لعرضية بابا توندي المتقنة وحول الكرة الى المرمى فأخت العارضة وأكملت طريقها الى الخارج...ظهر مهاجم لخويا المعز علي ليخلص فريقه الدحيل من الحرج مؤقتا عندما استقبل تمريرة نام تاي هي المتقنة خلف الدفاع وحولها الى شباك حارس رجب حمزة هدف التقدم في الدقيقة الثامنة عشرة.

 

اعتقد نجوم لخويا أن التقدم ربما يفك طلاسم المباراة الصعبة..بيد ان لاعبي الملك واصلوا جراتهم الهجومية بل وضاعفوها غير مكترثين بحجم المنافس، فهذا بابا توندي يخترق الدفاع ويرسل كرة قوية ابعدها الحارس لركينة في الدقيقة 22 ثم حاول المدافع الإيراني محمد طيبي التعديل من رأسية اثر عرضية النشط جاسم الهاشمي بيد ان كرته جاورت القائم، قبل أن يعاود الهاشمي ارسال عرضية اخرى استقبلها علي جاسمي كما يجب وسددها قوية أخذت يحد الحارس خليفة ابو بكر وسكنت الشباك هدف التعادل المستحق في الدقيقة 36 .

 

حسم بشق الأنفس

شهدت الحصة الثانية من المباراة صحوة كبيرة للاعبي الدحيل ضاربين حصارا مشددا على الفريق القطراوي في نصف ملعبهم من خلال ضغط عال ساهم بشكل كبير في وأد مرتدات بابا توندي وحبيببو ليميهن اشبال بلماضي على المجريات من خلال سيطرة واستحواذ سمح لهم بالوصول الى مرمى الحارس رجب حمزة لكن دون إحداث الخطورة المطلوبة.

 

كالديرون استشعر خطورة الموقف فعمد الى تعزيز خطوطه الخلفية على حساب الجانب الهجومي عندما سحب بابا توندي ثم عبد العزيز عادل وزج بالعريمي والمحمودي مكتيفا بحبيب حبيبو في المقدمة، بيد أن ذلك لم يمنع الدحيل من التقدم مجددا عندما توغل البديل اسماعيل محمد ومرر كرة عرضية صوب يوسف العربي الذي عالجها في الشباك في الدقيقة 78 .

 

الرد القطراوي جاء سريعا عندما ضرب حبيبو عمق دفاع الدحيل بكرة وضعت عمر العمادي في مواجهة الحارس ليسجل هدف التعادل في الدقيقة 81 ..وفي الوقت المحتسب بدلا من الضائع خطف المغربي يوسف العربي هدف الإنتصار الثمين اثر دربكة داخل منطقة الجزاء لم يحسن اثرها الحارس رجب حمزة ابعاد الكرة التي ارتطمت برأس العربي ودخلت الشباك .

 

بطاقة المباراة

الفريقان: الدحيل وقطر

المناسبة : الاسبوع الاول من دوري QNB

النتيجة : فوز الدحيل 3/2

الأهداف : سجل للدحيل المعز علي د ( 18 ) يوسف العربي د(79) ، (90+2)..وسجل لقطر علي جاسمي د ( 36 ) وعمر العمادي د.(81) .

الإنذارات: محمد طيبي، محمد الجابري ( قطر )، نام تاي هي ( الدحيل ) .

--------------

بلماضي : واجهنا صعوبات كبيرة أمام قطر

أكد جمال بلماضي مدرب الدحيل أن فريقه انتزع انتصارا صعبا امام قطر في مباراة عانى خلالها من صعوبات كبيرة خصوصا وان الفريق المنافس أبان عن قدرات جيدة في ظل إمتلاكه لعناصر متميزة سواء اللاعبين المحترفين او المواطنين، مشددا بأنه كان يتوقع مثل هذه الصعوبات خصوصا وأن الفرق التي تاتي من الدرجة الثانية تتملك حافز الظهور بشكل قوي سيما في استهلال مشوار منافسات الدرجة الأولى .

 

وقال بلماضي في المؤتمر الصحفي الذي اعقب المباراة امام قطر أمس : كنت اتوقع ان نواجه صعوبات امام فريق قطر الذي توفر على عناصر جيدة، لكنا لم نستسلم لنتيجة التعادل التي فرضوها عليها قبل نهاية المباراة بأقل من عشر دقائق وحققنا المطوب وحصدنا النقاط الثلاث.

 

وحول المشاكل الدفاعية التي واجهها الدحيل وأدت الى استقباله هدفين في المباراة قال بلماضي : فلسفتنا هي أن نهاجم ونضع الخصم تحت ضغط كبير حتى وان احتاج الامر الى تواجد سبع لاعبين في المناطق الأمامية، وهذا الامر عادة ما يعرض دفاعنا الى الخطر لكنا مؤمنون بالإستراتيجية التي نتبعها وسنمضي بذات الطريقة التي إعتدنا على تنفيذها .

 

وحول كم الأهداف التي استقبلها فريقه في مباراتين ( قطر والسد ) قال بلماضي : ثمة مستجدات كثيرة طات على الفريق وهناك عناصر جديدة انضمت الينا تحتاج الى الوقت حتى تتأقلم معنا على غرار عبد الرحمن ابكر ولوكاس وثمة لاعبين يلعبون في مراكز جديدة، لا اعتقد ان هذا الامر سيشكل قلقا ستكون الامور افضل في القادم القريب .

التعليقات

مقالات
السابق التالي