استاد الدوحة
كاريكاتير

محترفون أجانب غادروا دوري النجوم من الباب الواسع..

المصدر: عبد المجيد آيت الكزار

img
  • قبل 1 سنة
  • Mon 14 August 2017
  • 12:18 AM
  • eye 626

خرج العديد من المحترفين الأجانب مع نهاية الموسم الماضي من حسابات الأندية القطرية التي كانوا يدافعون عن ألوانها وإنتهت علاقتهم بها..

ولكن رحل بعضهم وقد ترك ورائه بصماته الواضحة في نتائج وإنجازات فريقه بعدما أبلى البلاء الحسن في الدفاع عن ألوانه، وكان نموذجا مميزا للمحترف الأجنبي الناجح الذي يعد العملة المطلوبة جدا من طرف أندية دوري النجوم.

أسباب رحيل هؤلاء المحترفين الأجانب المميزين ومغادرتهم لمواصلة مسيراتهم الرياضية خارج أسوار المسابقات القطرية ولكن الأهم هو أنهم تركوا أثرا يساهم بقسط وافر في الدفع بعجلة تطور دوري النجوم نحو الأمام  ورفع مكانته التي تجعل منه ومحطة إهتمام كبير  شجعت وأغرت مدربين معروفين ونجوما كبارا  على قبول عروض الإنضمام إلى أنديته و اللعب في صفوفها..

 

ألقاب وبطولات بالجملة لتشيكو

 لاخلاف على أن  المدافع الإسباني تشيكو فلوريس سيظل من أبرز المحترفين الأجانب الذين أسهموا بقسط وافر في جعل لخويا أحد أقوى وأبرز  الأندية في الكرة القطرية وفرضه في ظرف زمني وجيز جدا من ضمن أقطابها الذين يحتكرون التتويج بألقاب بطولاتها.

وكان لخويا الذي إندمج مع الجيش في نادي الدحيل قد أعلن بعد آخر مباراة خاضها في الموسم الماضي وكانت أمام ضيفه بيرسبوليس الإيراني في إياب دور ال16 من دوري أبطال آسيا 2017 والتي خسر فيها بهدف نظيف ليودع البطولة القارية قد أعلن أن تشيكو فلوريس سيرحل عنه بعد إنتهاء عقده الذي كانت مدته ثلاثة مواسم .

و كان المدافع الإسباني قد إنضم إلى لخويا في أغسطس 2014 قادما من نادي سوانزي سيتي الذي يلعب في الدوري الإنجليزي الممتاز بعدما سبق له أن دافع  من قبل عن ألوان أندية قادش و وبرشلونة "ب" وبورتوينزي وألميريا ومايوركا بإسبانيا وجنوى الإيطالي..

وعلى العموم قدم تشيكو مستويات جيدة في جل المباريات التي قاد فيها دفاع لخويا في مختلف البطولات المحلية وبدوري أبطال آسيا وساعد فريقه في حملة إنجازاته وتتويجه بالألقاب.

فقد أحرز المدافع الإسباني 6 ألقاب في تجربته الإحترافية بقطر حيث توج مع فريقه بلقبين في دوري النجوم عامي 2015 و2017 وكأس الأمير عام 2016 وكأس قطر عام 2015 و لقبين في كأس الشيخ جاسم (كأس السوبر) عامي 2015 و2016.

وكان تشيكو  يتوق إلى الإستمرار وعدم الإكتفاء بالمواسم الثلاثة الماضية إلا أن الأخير كان له رأي آخر عندما قرر عدم تمديد عقده، وعلى الرغم من ذلك حرص على شكر ناديه على المدة التي قضاها في صفوفه وما حققه معه من إنجازات عبر رسالة وداع نشرها  في حسابه الرسمي على موقع أنستغرام في بادرة قد تكون فريدة وغير مسبوقة في تاريخ العلاقات بين المحترفين الأجانب وأندية دوري النجوم القطري.

وإستهل تشيكو فلوريس رسالته الوداعية قائلا: لقد حانت اللحظة لوضع حد لهذه المرحلة الرائعة. أود أن اشكر كثيرا لخويا وكل الذين هم جزء من النادي (الرئيس والجهازان الفني والطبي والزملاء والعاملون).

وأكد : لقد كانت ثلاثة أعوام جميلة جدا ومكثفة وحافلة بالمشاركات، والتي تمكنت فيها من الفوز بستة ألقاب رائعة، 2 دوري النجوم و2 كاس السوبر وكأس قطر وكأس الأمير.

 وتابع: لقد سجلت 15 هدفا، 7 في الدوري و3 في دوري أبطال آسيا و2 في كاس قطر و2 في كأس الأمير وهدف في كاس السوبر.

ثم أوضح :  لقد حاولت دائما منذ منذ أول يوم  قدمت فيه  تقديم أقصى مالدي للنادي في كل حصة تدريبية وكل مباراة سواء في الميدان أو خارجه. أما الآن فلم يعد بوسعي سوى أن أدعمكم من مسافة بعيدة، وأتمنى لكم كل التوفيق والنجاح في المستقبل وأنا على يقين من أنكم سوف تقدرون على ذلك. لدي العديد من الأصدقاء وأنتم لديكم واحد في إسبانيا.

وأنهى اتشيكو فلوريس رسالته مؤكد أنه في حاجة إلى خوض مغامرة وتجربة جديدة ومواجهة تحديات جديدة سيقدم خلالها جهودا مضاعفة في النادي الذي سوف ينضم إليه و سيحاول  مساعدته على التتويج بالألقاب وبلوغ أهدافه..

غارسيا وكاسيريس أسهما في عودة الريان لمنصة التتويج

ودّع الريان مع نهاية الموسم الماضي إثنين من محترفيه الأجانب وهما لاعب الوسط الباراغوياني فيكنور كاسيريس والمهاجم الإسباني سيرجيو غارسيا بعدما شكلاركيزتين قويتين في تشكيلته الأساسية وأسهما بشكل واضح في إنجازاته وإنتصاراته والتي تقدمها التتويج بدوري النجوم الذي أحرز "الرهيب" لقبه موسم 2015-2016  للمرة الأولى منذ 21 عاما..

وكان الريان يرغب حقا في تمديد تعاقده مع غارسيا إلى موسم غاية نهاية موسم 2017-2018 ليستمر في صفوفه لموسم ثالث على التوالي، ولكن المهاجم الإسباني ظل متمسكا بقراره الذي كان قد أعلن عنه قبل أشهر عندما صرح أنه سيعود  بعد نهاية الموسم للإنضمام مجددا إلى ناديه السابق إسبانيول برشلونة الذي كان يلاحقه و حاول إستعادته لصفوفه إستعادته في  فترة الإنتقالات الشتوية الماضية حيث أنه تقدم فيها بعرض رسمي رفضه الفريق القطري.

وكان الريان عقب صعوده من دوري قطر غاز ليغ إلى دوري النجوم قد نجح في التعاقد مع غارسيا في يونيو 2015  لمدة موسمين مع إمكانية تمديد التمديد لمدة موسم واحد..

  وحظيت صفقة إنتقال غارسيا إلى الريان بإهتمام إعلامي كبير عطفا على المكانة الرياضية التي كان يتمتع بها المحترف الإسباني وقيمته في الأندية التي لعب فيها.

وكان غارسيا بعد أن تلقى تكوينه الكروي  في أكاديمية لاماسيا الشهيرة التابعة لنادي برشلونة إنضم إلى  الفريق الأول  منذ موسم 2003-2004 قبل أن ينتقل منه إلى ليفانتي لمدة موسم واحد ثم إنضم بعد ذلك إلى ريال سرقسطة  لمدة ثلاثة مواسم، ثم بتيس إشبيلية موسم 2008-2009.

وعاد بعد ذلك إلى مدينة برشلونة ليواصل مسيرته الرياضية ولكن في فريقها الثاني إسبانيول الذي عمّر فيه لمدة خمسة مواسم.

كما أنه نال شرف  لعب مباراتين دوليتين مع منتخب بلاده وكان ضمن قائمة لاعبيه  الثلاثة والعشرين عندما  توج بكاس أمم أوروبا 2008.

وقد أحرز غارسيا في موسمه الأول مع الرهيب 16 هدفا في 24 مباراة بدوري النجوم الذي توج بلقبه ، وهدفا في كأس الأمير 2016 أحرزه في المباراة التي تغلب فيها الرهيب على الخريطيات بالدور ربع النهائي..

و في موسمه الثاني والأخير فقد أحرز سيرجيو غارسيا 11 هدفا في دوري النجوم 2016-2017 الذي إكتفى فيه بالمركز الثالث وثلاثة أهداف في دوري أبطال آسيا 2017..

أما الدولي الباراغوياني كاسيريس فقد كان متعاقدا مع الريان لمدة ثلاثة مواسم ولكن الطرفان إتفقا على إنهاء العقد الذي كان يجمعهما إلى غاية يونيو 2018 بالتراضي ليعود اللاعب إلى دوري بلاده عبر بوابة سيرو بورتينيو.

وكان كاسيريس قد إنضم للريان قادما من نادي فلامنغو البرازيلي، ولم يتأخر في تقديم نفسه بصورة جيدة في موسمه الأول الذي ظهر فيه كأحد أبرز لاعبي  الإرتكاز بدوري النجوم..

وقدم اللاعب الباراغوياني مجهودات كبيرة في الشقين الدفاعي والهجومي بالمباريات التي دافع فيها عن ألوان الرهيب وشكل مع زميله الكوري الجنوبي كو ميونغ أقوى لاعبي إرتكاز في دوري النجوم موسم 2015-2016  فساهم  بشكل كبير في قيادته إلى التتويج بلقبه..

 ولكن مستوى كاسيريس  تراجع كثيرا في الموسم الثاني وإنخفض فيه مردوده وعطائه وغاب خلاله عن الكثير من المباريات بسبب الإصابات المتعددة التي تعرض إليها حيث أنه لم يشارك سوى في 8 مباريات بدوري النجوم 2016-2017..

 

رومارينيو ورشيدوف وديوكو وفايس ودومينغوس.. أوراق رابحة

 

 لاجدل أن المهاجمين البرازيلي رومارينيو والأوزبكي ساردور رشيدوف الراحلين بدورهما عن دوري النجوم مع نهاية الموسم الماضي بعد إنتهاء مسيرتهما في الجيش الذي تم دمجه في لخويا لتكوين نادي الدحيل قد تركا بصمات واضحة وذكريات عطرة عطفا على ماقدماه من خدمات رياضية وما أسهما في تحقيقه من إنتصارات لصالح فريقهما..

وبعدما كان الجميع يتوقع أن يكون رومارينيو أحد المحترفين الأجانب الأربعة في نادي الدحيل الجديد قبل أن يتردد خبر عن إقتراب إنتقاله إلى نادي السد خرج المهاجم البرازيلي المتألق نهائيا من حسابات أندية دوري النجوم الذي صال وجال في مبارياته لمدة ثلاثة مواسم..

وكان رومارينيو قد  إنتقل في سبتمبر 2014 من كورينثيانز البرازيلي إلى الجيش فأحرز لصالحه 61 هدفا في مختلف البطولات التي شارك فيها وتوج معه بلقب كأس قطر عام 2016.

أما رشيدوف فكان قد إنضم إلى صفوف الفريق العسكري في يوليو 2015 قادما من نادي بونيودكور الأوزبكي وشكل إضافة قوية في جبهته الهجومية..

ويرز المحترف الأوزبكي في اللعب على الجناح ولاسيما في الجهة اليسرى التي كان يفتح فيها الممرات من أجل التوغل ورفع الكرات العرضية فضلا عن تسديداته القوية التي مكنته من إحراز 24 هدفا في دوري النجوم خلال الموسمين اللذين خاضهما فيه.

كما كان الموسم الماضي الأخير لهداف أجنبي من الطراز الرفيع شهدته الملاعب القطرية في المواسم الأخيرة وهو المهاجم الكونغولي الديمقراطي ألان ديوكو.

وكان ديوكو بعد أن ضمه  الأهلي إلى صفوفه في يوليو 2011  لمدة ثلاثة مواسم أولا قبل أن يتم تجديد عقده فيما بعد لتصبح مدة العقد الذي جمع بين الطرفين أربعة مواسم قد توج مرتين بجائزة أفضل في دوري النجوم عندما أحرز 22 هدفا في موسم 2013-2014 و 25 هدفا في موسم 204-2015...

كما أنه لعب مع الخريطيات على سبيل الإعارة موسم 2012-2013  الذي لعب فيه الأهلي بدوري الدرجة الثانية بعد هبوطه إليه قبل أن يستعيده مجددا بعد صعوده وعودته التي لم تتأخر سوى موسم واحد إلى دوري النجوم..

وبعد نهاية عقده مع العميد تعاقد مع الغرافة لمدة ثلاثة مواسم قبل أن يوافق في فترة الإنتقالات الشتوية على إعارته إلى لخويا الذي توج معه بكاس الأمير 2016 إلا أنه لم يقدم في فترة إعارته إليه الإضافة القوية التي كأن يأملها منه.

 ثم عاد إلى الغرافة إلا أن مدربه البرتغالي بيدرو كايشينيا أخرجه من عقد المحترفين الأجانب بفريقه قبل أن يبدأ الموسم فلم يجد مخرجا سوى قبول إعارته لفريق  معيذرإلى غاية نهاية الموسم ولكنه لم يعمر فيه سوى أشهر قليلة ورفض الإستمرار في الدفاع عن ألوانه فقرر "كحيلان" التخلي عنه في الإنتقالات الشتوية الماضية..

وإنضم لاعب الوسط الدولي السلوفاكي فلاديمير فايس إلى قائمة المحترفين الأجانب المميزين الذين خرجوا من دوري النجوم بعد أن قرر الغرافة الذي كان قد تعاقد  معه في يناير  2016 لمدة أربعة مواسم ونصف موسم تغييره.

وكان فايس قد لعب أولا لمدة موسمين ونصف الموسم في لخويا حقق معه فيهما لقب الدوري عامي 2014 و2015 وكأس قطر 2015 وكأس الشيخ جاسم 2015.

وكان الموسم الماضي الأخير للبرازيلي دومينغوس الذي رغم من أنه خرج دون اي لقب إلا أنه قدم مستويات جيدة في قيادة دفاع الخريطيات الذي عمر في صفوفه لمدة خمسة مواسم متوالية

التعليقات

مقالات
السابق التالي