استاد الدوحة
كاريكاتير

يتجدد اللقاء بينهما بعد مباراة السوبر.. الدحيل والريان.. مواجهة قوية بين متنافسين على اللقب

المصدر: عبدالمجيد آيت الكزار

img
  • قبل 1 شهر
  • Sun 19 August 2018
  • 9:57 AM
  • eye 147

يختتم الدحيل والريان منافسات الجولة الثالثة من دوري نجوم QNB بمباراة القمة التي ستجمع بينهما مساء اليوم على أرضية الملعب المونديالي «استاد خليفة الدولي».

ويتقاسم الفريقان الرغبة ذاتها حيث إن كليهما يطمح إلى الفوز وإضافة النقاط الثلاث كاملة إلى رصيده من أجل تعزيز مكانته في مقدمة السباق نحو التتويج باللقب.

ويتطلع الدحيل المتوج بدرع المسابقة في الموسمين الماضيين والذي لا يتأخر في مركزه الثاني عن الصدارة التي يعتليها السد حاليا إلا بفارق الأهداف إلى تحقيق العلامة الكاملة بحصده الفوز الثالث على التوالي.

أما الريان فيود العودة مجددا إلى سكة الانتصارات بعدما خرج عنها في الجولة الماضية بسبب سقوطه خلالها بفخ التعادل الذي أضر بمصلحته حيث انه أضاع عليه نقطتين ثمينتين بات يتأخر بهما عن الصدارة.

ويتجدد اللقاء والصراع بين الدحيل والريان للمرة الثانية خلال الأسابيع الثلاثة الأخيرة حيث انهما كانا قد تواجها بالأول من أغسطس الجاري في مباراة كأس الشيخ جاسم «السوبر القطري» وكان الحسم فيها من توقيع «الرهيب» الذي فاز بضربات الترجيح 5 - 3 بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل 1 - 1.

 

حامل اللقب والفوز الثالث

كان الدحيل البطل المتوج بلقب دوري نجوم QNB في الموسمين الماضيين قد بدأ حملة الدفاع عنه بتحقيق الفوز على الشحانية الصاعد إلى دوري النجوم 3 - 0 قبل أن يكتسح الخور 6 - 0.

وبدا واضحا جدا إلى الآن أنه على الرغم من التغيير الذي طرأ على إدارته الفنية بعدما تولى المدرب التونسي نبيل معلول الإشراف عليها خلفا للجزائري جمال بلماضي لم يتأثر الدحيل ولم يهتز مستواه.

بل إن الدحيل حتى في ظل غياب لاعبين مهمين جدا في تشكيلته الأساسية وهم التونسي يوسف المساكني منذ نهاية الموسم الماضي وكريم بوضياف وإسماعيل محمد بعد بداية هذا الموسم يواصل تقديم عروضه الهجومية القوية ويحرز الأهداف الكثيرة ماعدا التعثر الذي أصابه في كأس الشيخ جاسم.

وعلى الرغم من أن لاعبه الشاب عاصم مادبو لن يلعب مساء اليوم بعدما تعرض إلى إصابة عضلية فإن المدرب معلول يتوافر على مجموعة مهمة من اللاعبين الشباب الذين يملكون من الإمكانيات ما يكفي لتعويض الغيابات الاضطرارية.

ولا تنقص الدحيل الحوافز لكي يطلب الفوز هذا المساء إذ انه بالإضافة إلى أنه يود البقاء في الصدارة أو الانفراد إن تعثر السد ورد الدين للريان فإنه يسعى إلى كسب مباراة القمة من أجل رفع المعنويات قبل أن يستضيف بيرسبوليس الإيراني في الثامن والعشرين من الشهر الجاري في مباراة ذهاب الدور ربع نهائي دوري ابطال آسيا.

 

«الرهيب» وتأكيد التفوق

على الورق، تبدو كفة الدحيل هي الأرجح للفوز غير أن الريان سيسعى إلى تغيير هذه المعطيات من أجل تجديد تفوقه على منافسه والتأكيد أن الفوز عليه في مباراة السوبر لم يكن مجرد ضربة حظ.

ويتطلع «الرهيب» تحت قيادة مدربه الجديد الأرجنتيني رودولفو أروابارينا الذي تولى المسؤولية الفنية بدلا من الدانماركي مايكل لاودروب لاستعادة توازنه الذي اهتز بعض الشيء في الجولة الماضية بسبب التعادل الذي فرضه عليه أم صلال علما بأنه كان قد حقق الأهم في مباراته الأولى بفوزه على الأهلي 2 - 0.

ومن البديهي أن بداية إهدار النقاط لا يعد أمرا جيدا بالنسبة لمدربه رودولفو الذي تعلق عليه آمال كبيرة في قيادة الرهيب للعودة مجددا إلى منصة التتويج بلقب الدوري.

ويترقب أنصار ومحبو الريان أن تكون المباراة الثالثة بوابة عودة المهاجم المغربي عبدالرزاق حمدالـله الذي غاب عن المباريات الرسمية منذ نهاية الموسم الماضي بداعي الإصابة قبل العودة بداية الموسم إلى التدريبات غير أن مدربه كان قد أخر عودته والاعتماد عليه في المباراتين السابقتين من أجل أن يكون في درجة أعلى من الجاهزية.

كما أنه من المتوقع أن يظهر مساء اليوم ولأول مرة في صفوفه المهاجم الأرجنتيني جوناثان مينديز الذي تعاقد معه النادي من نادي إنديبندينتي الارجنتيني على سبيل الاعارة لمدة موسم مع أحقية شراء عقده ليكمل به عقد محترفيه الأجانب.

 

المواجهة رقم 15

ستكون المباراة بين الدحيل والريان مساء اليوم هي الـ15 بينهما في مسابقة الدوري بينما كانت أول مباراة بينهما فيها ضمن منافسات الجولة الـ11 بموسم 2010 - 2011 وانتهت بفوز الدحيل الذي كان يلعب باسم لخويا قبل أن يندمج معه الجيش ويحمل منذ الموسم الماضي اسمه الحالي بثلاثة أهداف مقابل هدف.

ويتساوى الفريقان في النتائج بينهما بالدوري كما هو موضح في الجدول أدناه مع أفضلية نسبية جدا للريان على الدحيل في عدد الأهداف حيث ان «الرهيب» أحرز 27 هدفا متقدما بفارق هدفين فقط على منافسه القوي جدا.

وكان أكبر فوز قد تحقق في تاريخ المواجهات بينهما في المسابقة لصالح الريان 5 - 0 في الجولة 20 بموسم 2015 - 2016 بينما كان أكبر فوز لصالح الدحيل 5 - 3 في الجولة الثالثة بالموسم الماضي (2017 - 2018).

وكانت مباراة واحدة بينهما قد انتهت بلا أهداف وكان ذلك ضمن منافسات الجولة الـ10 بموسم 2013 - 2014 بينما باقي المباريات الـ13 التي أجريت بينهما في الدوري شهدت تسجيل الأهداف واهتزاز الشباك.

 

الريان

 

الدحيل

 

 

 

14

مباريات

14

 5

فوز

5

4

تعادل

4

27

الأهداف

25

 

 

 

بطاقة المباراة

الفريقان: الدحيل - الريان

التاريخ: الأحد 19 أغسطس 2018

المناسبة: الجولة الثالثة – دوري نجوم QNB

الملعب: استاد خليفة الدولي

التوقيت: الساعة السابعة وخمس وثلاثون دقيقة

التعليقات

مقالات
السابق التالي