استاد الدوحة
كاريكاتير

الفوارق الفنية ترجح كفة حامل اللقب.. الدحيل يسعى للانتصار والخور يخطط لمفاجأة

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 1 شهر
  • Sat 11 August 2018
  • 9:16 AM
  • eye 223

يسعى الدحيل حامل اللقب للاستمرار في حصد الانتصارات ويهدف لعبور الخور في المواجهة التي تجمع بين الفريقين على استاد خليفة الدولي ضمن الجولة الثانية من دوري نجوم QNB اليوم اعتبارا من الساعة السابعة واربعين دقيقة، بينما يخطط الفرسان لاحداث المفاجأة, وتميل الكفة لمصلحة الدحيل في ظل وجود فوارق فنية واضحة.

وحقق الدحيل الفوز في اولى مبارياته بالجولة الاولى امام الشحانية لكن الفريق فقد خدمات لاعبه اسماعيل محمد الذي تعرض لاصابة قوية ستبعده لنهاية الموسم, بينما سقط الخور في فخ الخسارة امام العربي ولم يشفع الاداء الجيد للفريق في البداية ليحقق النقاط الثلاث.

 

«الطوفان» وتحدي ظروف الإصابات

المواجهة امام الخور ستكون اختبارا جديدا للدحيل ومدى قدرته على الصمود رغم الظروف التي يمر بها الفريق الذي يفتقد خدمات اثنين من ابرز لاعبيه بسبب الاصابات، هما اسماعيل محمد وكريم بوضياف, وعمل المدرب نبيل معلول بعد مباراة الشحانية الماضية على اعادة تحضير الفريق وتجاوز المحطة الماضية التي فقد فيها الفريق لاعبا مهما.

وأعد الطوفان العدة لتجاوز الخور من خلال تدريبات يومية عمل من خلالها المدرب نبيل معلول على معالجة الاخطاء التي رافقت لقاء الجولة الاولى وكأس السوبر ضد الريان, ويتوقع ان يدفع المدرب بتشكيل يضم كلا من كلود امين في حراسة المرمى, ورباعي خط الدفاع سلطان البريك ولوكاس منديز ومحمد موسى ومراد ناجي, وفي الوسط ثنائي الارتكاز لويس جونيور وعاصم مادبو وامامهما الثلاثي المعز علي ونام تاي هي وادميلسون جونيور, وفي الهجوم يوسف العربي.

ونظرا لان مباراة الخور تأتي ايضا ضمن اعداد الفريق لمواجهة بيرسبوليس الايراني في الدور ربع النهائي لدوري ابطال اسيا, فان المدرب التونسي للفريق يتطلع لان يرتفع مستوى الاداء في الفريق ويقدم مباراة مقنعة بعد ان عانى من بعض الصعوبات خلال اول مباراتين له في الموسم امام الريان والشحانية بعد ان خسر الاولى بركلات الترجيح وتأخر في الفوز بالمباراة الثانية حتى الشوط الثاني.

 

«الفرسان» وإعادة ترتيب الأوراق

الخور سيكون مطالبا بتقديم مباراة افضل من مواجهة الجولة الاولى امام العربي التي خسرها بهدف, ورغم صعوبة المهمة امام الدحيل الا ان الفرسان عملوا على اعادة ترتيب اوراقهم من جديد ومعالجة اخطاء مباراة العربي التي عانى منها الفريق في الناحية الهجومية بسبب عدم وجود اللاعب الذي يصنع الفارق في اللمسة الاخيرة وعدم وجود الحلول الفردية ووضح مدى تأثير رحيل البرازيلي ماديسون الذي كان يعتبر دائما احد الحلول الهجومية المهمة للفريق.

المدرب التونسي عادل السليمي يدرك صعوبة مهمة فريقه امام بطل الثلاثية ولكن يسعى للعمل على مفاجأة منافسه من خلال الاهتمام بالتأمين الدفاعي وعدم اتاحة المساحات للاعبي الدحيل والاعتماد على الهجمة المرتدة السريعة التي ستكون هي سلاح الفريق في المباراة, لكن ترجمة هذه الهجمة يتطلب وجود لاعبين يتمتعون بالسرعة والتركيز في نفس الوقت.

مدرب الخور يتوقع ان يعتمد على نفس التشكيلة التي خاضت لقاء العربي في الجولة الماضية والتي سيغيب عنها فقط الحارس محمد البكري بسبب مغادرته مع العنابي الاولمبي المشارك في دورة الالعاب الاسيوية, وستتكون تشكيلة الفرسان من بابا جبريل في حراسة المرمى, وفي الدفاع ريبين سولاقا ونايف البريكي وخالد رضوان ومحمد بقشان وفي محور الوسط حمد منصور وبوليسي ندونغ ويلعب امامهما الثلاثي سالم خليفة وهلال محمد واحمد ياسين وفي الهجوم البرازيلي دييغو اكوستا.

 

بطاقة المباراة

الفريقان: الدحيل - الخور

التاريخ: السبت 11 اغسطس 2018

المناسبة: الجولة الثانية - دوري نجوم QNB

الملعب: استاد خليفة الدولي

التوقيت: السابعة وأربعون دقيقة

 

 

                                              كلود

                            البريك        لوكاس         موسى         مراد

                                    مارتن               مادبو

                             ادميلسون        نام تاي         المعز

                                              العربي

 

                                                اكوستا

                              سالم              هلال             ياسين

                                          حمد         ندونغ

                          رضوان    البريكي       سولاقا         باقشان 

                                                جبريل     

التعليقات

مقالات
السابق التالي