استاد الدوحة
كاريكاتير

اللقب هدف الزعيم والبقاء طموح الصواعق.. السد يبحث عن الفوز الأول على حساب الخريطيات

المصدر: عبدالمجيد آيت الكزار

img
  • قبل 2 شهر
  • Sun 05 August 2018
  • 9:49 AM
  • eye 212

يتطلع السد إلى قطع الخطوة الأولى بنجاح في تحدي استعادة لقب دوري نجوم QNB بعدما أحرزه للمرة الأخيرة عام 2013.

«الزعيم» حامل الرقم القياسي في التتويج بمسابقة الدوري، حيث إن خزانته تمتلئ بـ13 لقبا منها، يبدأ الرهان الصعب منذ مساء اليوم بداية من الساعة الخامسة وخمس وثلاثين دقيقة بمواجهة الخريطيات على الملعب المونديالي «استاد خليفة الدولي».

وكان الفريق السداوي قد اكتفى بمركز الوصيف في مسابقة الموسم الماضي الذي خرج منه برصيد هزيل جدا من الألقاب حيث إنه لم يفز فيه سوى بكأس الشيخ جاسم عندما تغلب في مباراة السوبر القطري على الدحيل 4 - 2.

وينافس الزعيم أيضا على المستوى القاري، حيث إنه بلغ الدور ربع النهائي لدوري أبطال آسيا الذي سيلاقي فيه استقلال طهران الإيراني.

وبالمقابل، يسعى الخريطيات إلى تفادي الانزلاق لدائرة المهددين بالهبوط وخوض صراع شاق ومرهق جدا من أجل البقاء كما كان الشأن بالنسبة له في الموسم الماضي.

ولم ينج «الصواعق» من الهبوط إلا بفضل الفوز في المباراة الفاصلة من أجل البقاء واللعب بدوري النجوم هذا الموسم على الوكرة صاحب المركز الثاني بدوري الدرجة الثانية 2 - 1.

وعلى الرغم من أن الترشيحات ترجح كفة السد إلا أن الخريطيات يبدو عازما على ألا يرفع الراية البيضاء ويستسلم دون مقاومة وسيمارس حقه المشروع في إحداث المفاجأة.

 

ممنوع من الخطأ

يدشن السد مسيرته في مسابقة الدوري هذا المساءبطموح العودة من جديد إلى منصة التتويج بعدما ابتعد عنها في المواسم الخمسة الأخيرة.

وسيكون الزعيم المنافس الأقوى والأبرز للدحيل حامل اللقب في الموسمين الماضيين والمتوج بأربعة منها في آخر خمسة مواسم بالإضافة إلى الريان.

ولاتنقص الفريق السداوي الإمكانيات والقدرات الفنية والبشرية، بل يتوافر عليها بشكل وافر حيث إن جهازه الفني يشرف عليه المخضرم البرتغالي جوزفالدو فيريرا صاحب السمعة العالية في عالم التدريب والذي جدد عقده مع إدارة النادي في نهاية الموسم الماضي.

كما أنه يواصل الاعتماد على القائد الإسباني تشافي كلاعب وسط وصانع ألعاب والمهاجم المميز الجزائري بغداد بونجاح بينما تعاقد مع لاعب الوسط الإسباني المعروف غابي بدلا من الجزائري يوغرطة حمرون والمدافع الكوري الجنوبي جونغ أوو يونغ بدلا من الإيراني مرتضى كنجي.

وعزز أيضا صفوفه التي يستمر فيها لاعبوه المحليون المميزون بالمدافع الشاب طارق سلمان واحتفظ بأكرم عفيف بعد أن جدد عقد استعارته من نادي فياريال الإسباني واستعاد إبراهيم ماجد العائد من الإصابة التي غيبته عن الملاعب طوال الموسم الماضي كما التحق بتدريباته واستعداداته في الفترة الأخيرة حارسه الأساسي سعد الدوسري الذي كان قد أجرى عملية جراحية في الكتف نهاية الموسم الماضي. 

وكالعادة خاض الزعيم معسكره الخارجي استعدادا للموسم الجديد بمنطقة بادهارينغ النمساوية.

 

 

الحذر.. أمر واجب

يبدو هدف الخريطيات في مسابقة الدوري هذا الموسم هو نفسه في كل المواسم السابقة، أي البقاء.

ويأمل «الصواعق» عدم الدخول في دوامة الصراع ضد الهبوط والمرور من نفس التجربة المريرة التي عاشها الموسم السابق.

وكان الخريطيات منذ بدايته من ضمن أبرز المهددين بمغادرة دوري نجوم QNB حيث إنه عمّر في منطقة أسفل الترتيب بسبب نتائجه الضعيفة.

وبعد جهد كبير تمكن من تفادي الهبوط المباشر باحتلاله المركز الحادي عشر ماقبل الأخير فلعب المباراة الفاصلة التي تغلب فيها على الوكرة ليتمكن من الاحتفاظ بمكانه بالدوري.

وشنت إدارة النادي بعد انتهاء التزاماته في الموسم الماضي حملة تغييرات في صفوف «الصواعق» حيث قامت بالتعاقد مع المدرب التونسي ناصيف البياوي الذي أشرف على الخور، ثم مع ثلاثة محترفين اجانب جدد، هم المدافع العراقي علي فايز والمغربيان عبدالهادي حلول ويوسف الكناوي.

كما ضمت لاعبين محليين، أبرزهم ماهر يوسف وعبدالرحمن ابكر والحارس مهند نعيم.

وأقام الخريطيات معسكرا إعداديا خارجيا في تركيا خاض خلاله اربع مباريات ودية.

 

 

بطاقة المباراة

الفريقان: الخريطيات - السد 

التاريخ: الأحد 5 أغسطس 2018

المناسبة:الجولة الأولى– دوري النجوم

الملعب: خليفة الدولي

التوقيت: الساعة الخامسة و35 دقيقة

التعليقات

مقالات
السابق التالي