استاد الدوحة
كاريكاتير

على حساب نظيره المصري.. الدوسري يمنح "الأخضر" السعودي فوزاً قاتلاً

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 5 شهر
  • Tue 26 June 2018
  • 10:06 AM
  • eye 329

اقتنص المنتخب السعودي فوزا قاتلا على حساب نظيره المصري بنتيجة 2 - 1، مساء امس الإثنين، على ملعب فولجوجراد أرينا، في الجولة الأخيرة لدور المجموعات ببطولة كأس العالم.

وتقدم منتخب مصر بهدف محمد صلاح في الدقيقة 22، وتعادل المنتخب السعودي بهدف من ضربة جزاء في الدقيقة 45 + 6 قبل نهاية الشوط الأول عن طريق سلمان الفرج، ثم سالم الدوسري في الدقيقة 90 + 5.

واحتل منتخب السعودية بقيادة مديره الفني الأرجنتيني خوان أنتونيو بيتزي، المركز الثالث برصيد 3 نقاط.

وتذيلت مصر المجموعة بلا نقاط، بقيادة الأرجنتيني هيكتور كوبر، بعد عرض رائع من جانب الأخضر هجوميا، وأداء دفاعي للفراعنة.

ونجح محمد صلاح في الدقيقة 22 في تسجيل هدف التقدم لمنتخب مصر عن طريق تمريرة سحرية من عبداللـه السعيد إلى النجم المنطلق ليودع الكرة الشباك بطريقة رائعة مستغلا تقدم الحارس ياسر المسيليم.

وأهدر صلاح انفرادا صريحا بمرمى المسيليم من تمريرة بينية، وحاول صلاح التسديد بطريقة جمالية ولكن تصويبته مرت بجوار القائم.

وانطلق تريزيجيه وتسلم تمريرة من صلاح ليسدد بجوار القائم قبل أن يطلق تريزيجيه تسديدة رائعة بجوار القائم ليهدر فرصة مصرية أخرى.

واحتسب الحكم ضربة جزاء للمنتخب السعودي بعد أن لمست الكرة يد أحمد فتحي ليهدرها فهد المولد في الدقيقة 41 بتصد رائع من المخضرم عصام الحضري.

 

محاولات متواصلة وركلة جزاء أخرى

استمرت المحاولات السعودية وأبعد الحضري كرة من هتان باهبيري قبل أن يحتسب الحكم ضربة جزاء أخرى بعد التحام بين علي جبر وفهد المولد، ليسجل سلمان الفرج هدف التعادل في الدقيقة 45 + 3، فيما نال جبر البطاقة الصفراء.

وأجرى منتخب مصر تغييرا اضطراريا بخروج عبدالـله السعيد ونزول عمرو وردة في نهاية الشوط الأول.

وواصل المنتخب السعودي أداءه الرائع في الشوط الثاني بضغط هجومي مكثف، وأضاع هتان باهبيري محاولة مبكرة ثم تسديدة من سالم الدوسري مع أداء باهت من مصر وتراجع للدفاع بشكل كبير.وأضاع تريزيجيه محاولة بضربة رأس بجوار القائم.

 

متغيرات سريعة وهدف حاسم للدوسري

واصل الأخضر أداءه السريع مع تسديدة من المقهوي، وأشرك منتخب مصر لاعبه رمضان صبحي بدلاً من مروان محسن في الدقيقة 64، بينما دفع المنتخب السعودي باللاعب مهند عسيري بدلا من هتان باهبيري.

وشهد اللقاء تألقا من الحضري الذي حرم الأخضر السعودي من التقدم مرتين، الأولى بضربتي رأس للمقهوي ثم أخرى من مهند عسيري.

وأشرك الأخضر اللاعب يحيى الشهري في الدقيقة 79 على حساب فهد المولد.

ودفع منتخب مصر في الدقيقة 81 بالمهاجم محمود كهربا بدلاً من محمود تريزيجيه.

وأحرز سالم الدوسري هدفا قاتلا في الدقيقة 90 + 5 بعدة تمريرات متبادلة لتصل للدوسري الذي سجل هدف الفوز وأهدى الانتصار للأخضر.

 

انفعل وحزن وفارق الحياة

توفي مدرب الزمالك الأسبق عبدالرحيم محمد إثر أزمة قلبية ألمت به بعد انفعاله خلال تحليل مباراة مصر والسعودية بكأس العالم، حسبما أعلن أحمد حسام «ميدو» نجم الكرة السابق.

وقال ميدو في تغريدة له على تويتر: «لا حول ولا قوة إلا بالله.. توفي إلى رحمة الله تعالى مدربي ومعلمي الكابتن الزمالكاوي الأصيل الكابتن عبدالرحيم محمد.. نسألكم الفاتحة».

وقالت وسائل إعلام محلية إن محمد كان في مقر التلفزيون المصري لتحليل لقاء المنتخب المصري ونظيره السعودي في الجولة الثالثة من دور المجموعات بكأس العالم، وقد «انفعل بعض الشيء وحزن كثيرا من المستوى الفني الذي ظهر عليه الفراعنة، وهو ما أدى إلى حدوث إغماء شديد لمدرب الزمالك الأسبق».

وانتهت مباراة الفريقين بهزيمة المنتخب المصري بهدفين مقابل هدف جاء في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع.

 

 

الأوروغواي تُسكت الجماهير الروسية وتتصدر مجموعتها

أكدت الأوروغواي على مكانتها في كأس العالم لكرة القدم بالفوز على روسيا التي لعبت بعشرة لاعبين خلال غالبية فترات اللقاء بثلاثية نظيفة امس لتضمن صدارة المجموعة الاولى بسجل مثالي مع احباطها لآمال الدولة المستضيفة التي أنهت الدور الاول في المركز الثاني.

وسجل لويس سواريز ثاني أهدافه في البطولة بعد أن افتتح التسجيل لمنتخب بلاده أمام روسيا من ركلة حرة عقب 10 دقائق وضاعف الفريق الغلة بهدف سجله دينيس تشيرشيف بالخطأ في مرماه بعدها بقليل.

وادى هذا إلى إسكات الجماهير الروسية المتحمسة التي كانت في اجواء احتفالية عقب أول انتصارين لروسيا في البطولة، ولم تكن تتوقع ان تأتي النهاية الفعلية لمباراتها في دور المجموعات في الدقيقة 36 بعد طرد إيغور سمولنيكوف عقب حصوله على الانذار الثاني.

وسجل إدينسون كافاني الهدف الثالث للأوروغواي قبل النهاية بقليل لتحسم ثالث انتصار لها على التوالي وتضمن انهاء المجموعة في صدارة الترتيب على حساب روسيا التي يجب عليها الآن مواجهة إسبانيا متصدر المجموعة الثانية في دور 16.

وستواجه الأوروغواي، التي حافظت على شباكها نظيفة للمباراة السادسة توالياً، البرتغال صاحبة المركز الثاني في المجموعة ذاتها.

وقال مدرب روسيا ستانيسلاف تشيرتشيسوف: «اعتقد انه عندما نملك 10 لاعبين في الملعب، فاننا سنعدو أكثر ونريد أن نهاجم بشكل أكبر».

التعليقات

مقالات
السابق التالي