استاد الدوحة
كاريكاتير

المدرب ديشان يطمح لتكرار إنجاز جيله الذهبي.. منتخب «الديوك» يتطلع للتحليق عالياً في المونديال الروسي

المصدر: عبدالمجيد آيت الكزار

img
  • قبل 6 شهر
  • Sun 03 June 2018
  • 1:54 AM
  • eye 394

يلعب منتخب«الديوك» الفرنسية في نهائيات مونديال روسيا ضد أستراليا يوم السادس عشر من يونيو الحالي وبيرو يوم الحادي والعشرين منه والدانماركيوم السادس والعشرين منه بمنافسات المجموعة الثالثة غير أن طموحه لايتوقف عند تخطي دور المجموعات والتأهل إلى دور الـ16 بل يراهن على الذهاب بعيدا في البطولة ولعب أدوار متقدمة جدا فيها، لاسيما أنه يأتي في قائمة المرشحين للظفر باللقب العالمي بعد كل من إسبانيا وألمانيا والبرازيل.

وعلى الرغم من أن المنتخب الفرنسي كان من المشاركين الأوائل في التظاهرة الكروية العالمية منذ انطلاقها عام 1930 وحضر العديد منها بعد ذلك إلا أنه تأخر كثيرا قبل أن يدون اسمه في السجل الذهبي للفائزين بها.

وانتظر «الديوك» إلى غاية 1998 عندما استضافوا المونديال مجددا للتحليق عاليا إلى أن استقروا على الدرج الأعلى لمنصة التتويج ورفعوا الكأس الذهبية أمام جماهيرهم وعلى أرضهم بقيادة الابن البار زين الدين زيدان اللاعب الأفضل على الإطلاق في تاريخ كرة القدم الفرنسية.

وقدم المنتخب الفرنسي مستويات جيدة في التصفيات وكذلك في كأس أمم أوروبا الماضية قبل عامين والتي لعب مباراتها النهائية غير أنه خسرها أمام البرتغال بهدف دون رد.

 

الطريق إلى روسيا

تأهلت فرنسا إلى مونديال روسيا بعد أن احتلت المركز الأول في المجموعة الأولى في التصفيات الأوروبية وتقدمت على السويد التي تأهلت للملحق الأوروبي وهولندا وبلغاريا ولوكسمبورغ وروسيا البيضاء.

ونجح منتخب «الديوك» بعد أن خاض 10 مباريات في حصد 23 نقطة من7 انتصارات وتعادلين بينما تلقى هزيمة واحدةوكانت من نظيره السويدي محرزا18 هدفًا مقابل6 أهداف استقبلها مرماه.

ويشارك المنتخب الفرنسي في نهائيات كأس العالم للمرة الـ15 في تاريخه منذ انطلاقها عام 1930 بينما غاب عن 6 نهائيات أعوام 1950 و1962 و1970 و1974 و1990 و1994.

 

نبذة عن المدرب

لعب ديديي ديشان قبل الاعتزالعام 2001 في أندية نانت ومارسيليا وبوردو ويوفنتوس وتشيلسي وفالنسيا وحقق في مسيرته العديد من الإنجازات، أبرزها التتويج بدوري أبطال أوروبا عامي 1993 مع مارسيليا و1996 مع السيدة العجوز.

وكان ديشان البالغ من العمر 49 عاما قبل أن يتحول إلى التدريب، من اللاعبين الأساسيين في الجيل الذهبي لكرة القدم الفرنسية الذي فاز بكأس العالم 1998 وكأس أمم أوروبا 2000 حيث اشتهر كلاعب وسط دفاعي (ارتكاز) دافع عن ألوان منتخب بلاده في 103 مباريات دولية مابين 1989 و2000.

وتولىديديي ديشان تدريب منتخب «الديوك» منذ عام 2012خلفا لزميله لوران بلان بعدما سبق له أن درب أندية موناكو (2001 - 2005) ويوفنتوس(2006 - 2007) ومارسيليا (2009 - 2012).

وقاد ديشان المنتخب الفرنسي في كأس أمم أوروبا عام 2016 إلى المباراة النهائية للبطولة التي استضافتها بلاده غير أنه خسر فيها أمام نظيره البرتغالي بهدف دون رد.

 

أبرز النجوم

حفل تاريخ المنتخب الفرنسي بالعديد من النجوم الذين تألقوا في فضاء كرة القدم العالمية، يتقدمهم زين الدين زيدان الذي بلغت شهرته الآفاق عندما قاد جيله الذهبي إلى وضع فرنسا في مصاف البلدان التي أحرزت كأس العالم وكان ذلك عام 1998.

ولايزال الفرنسيون يحلمون بتكرار ذلك الإنجاز التاريخي في كل مرة اقترب فيها المونديال وشارك «الديوك» في منافساته.

ويعد أنطوان غريزمان أبرز نجم في المنتخب الفرنسي الحالي والذي يعلق عليه الفرنسيون الآمال في المونديال الروسي ويراهنون عليه في قيادة «الديوك» إلى منصة التتويج ورفع الكأس الذهبية التي كان مواطنهم جيل ريمي صاحب فكرة إطلاقها وتنظيمها لأول مرة عام 1930.

ويقدم غريزمانصاحب الـ27 عاما في المواسم الأخيرة مستويات عالية ضمن صفوف فريقه أتلتيكو مدريد الإسباني، كما أنه يتألق بقميص منتخب بلاده الذي حصل معه على لقب هداف كأس أمم أوروبا 2016 برصيد 6 أهداف واختير أفضل لاعب فيها.

كما يضم المنتخب الفرنسي لاعبين مميزين جدا أمثال لاعبي الوسط بول بوغبا ونغولو كانتي والمهاجمين الصاعدين كيليان مبابي وأوسمان ديمبلي.

 

الاتحاد الفرنسي لكرة القدم

تأسس الاتحاد الفرنسي لكرة القدم عام 1919 ويرأسه حاليا نويل لوغريت منذ يونيو 2011 خلفالفرنان شوسوا الذي كان يشغل منصب الرئيس بالوكالة منذ يوليو 2010خلفا للرئيس المستقيل من منصبه جان بيار اسكاليت بعد فضيحة المنتخب الفرنسي في مونديال جنوب إفريقيا 2010.

وكانت فرنسا قد انضمت إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» منذ عام 1904 قبل أن تنضم الى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم عام 1954.

 

معلومات عن البلد

يبلغ عدد سكان دولة فرنسا 65 مليونا و5000 نسمة ومساحتها 551.602 كم مربع وعاصمتها باريس التي تعد واحدة من أشهر وأهم المدن بالعالم حيث إنها تشتهر بالثقافة والفنون بالإضافة إلى أنها من أكبر المراكز الاقتصادية والسياسية أيضا.

 

وتعد فرنسا بلدا قديما جدا بلغت أوج قوتها في القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين وكانت إمبراطورية استعمارية كبيرة جدا ولغتها الرسمية هي الفرنسية التي تحتل المركز الخامس من حيث أكثر اللغات تحدثا بالعالم.

 

محطات ومواقف وغرائب

بعدما ترك زين الدين زيدان بصمته كلاعب فذ قاد فرنسا إلى التتويج بكأس العالم عام 1998 عاد بعد 8 أعوام ليخطف الأضواء كلها في نهائيات كأس العالم 2006 بألمانيا حينما قام في المباراة النهائية بتوجيه نطحة برأسه إلى صدر المدافع الإيطالي ماتيرازي في المباراة النهائية ويوقعه أرضا فأشهر الحكم البطاقة الحمراء في وجهه وطرد من آخر مباراة خاضها في مسيرته الاحترافية.

وكانت فرنسا متعادلة مع إيطاليا بهدف لمثله عندما طرد نجمها قبل أن تخسر اللقب العالمي بسبب ركلات الترجيح في المباراة التي اشتهرتبالحادثة التي يطلق عليها ليومنا هذا «نطحة زيدان» التي لم يعرف السبب الحقيقي لقيام النجم الفرنسي بذلك التصرف غير أنه من المرجح أن المدافع الإيطالي شتم زيدان واستفزه بعبارات غير لائقة رد عليها بنطحه في صدره.

التعليقات

مقالات
السابق التالي