استاد الدوحة
كاريكاتير

بجيل يتقدّمه الهداف هاري كين.. منتخب الأسود الثلاثة يسعى لمحو الخيبات المتتالية في المونديال

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 5 شهر
  • Fri 01 June 2018
  • 2:37 AM
  • eye 492

لا يرشّح كثيرون المنتخب الانجليزي للذهاب بعيدا في مونديال روسيا والمنافسة جديا على اللقب، بالنظر إلى الفوارق الكبيرة بينه وبين منتخبات الصفوة العالمية.

وكثيرا ما خيّب منتخب الأسود الثلاثة آمال جمهوره في المواعيد الكبرى، ليبقى الإنجاز اليتيم للكرة الانجليزية هو الفوز بكأس العالم على أرضها سنة 1966، لكنّ زملاء هاري كين سيحاولون بكل تأكيد الظهور بشكل مميز يعكس قيمة الجيل الجديد في المنتخب.

وتلعب انجلترا في مونديال روسيا ضمن المجموعة السابعة التي تضم إلى جانبها منتخبات بلجيكا وتونس وبنما.

وتستهل انجلترا مشوارها بملاقاة تونس يوم 18 يونيو في فولغوغراد، ثم تلعب أمام بنما يوم 24 يونيو على ملعب نيجني نوفغورود، قبل أن تواجه بلجيكا يوم 28 يونيو على ملعب كالينينغراد.

 

الطريق إلى روسيا

تأهلت انجلترا إلى مونديال روسيا بعد أن احتلت المركز الأول في المجموعة السادسة من التصفيات الأوروبية التي ضمت كلا من سلوفاكيا واسكتلندا وسلوفينيا وليتوانيا ومالطا.

ولم يجد المنتخب الانجليزي صعوبة كبيرة في فرض كلمته والتأهل للمونديال للمرة الخامسة عشرة، حيث حصد 26 نقطة من 8 انتصارات وتعادلين.

وكانت آخر مرة تغيبت فيها انجلترا عن نهائيات كأس العالم، منذ 24 عاما، وتحديدامونديال الولايات المتحدة الأمريكية سنة 1994، ومنذ ذلك الحين تأهلت باستمرار للنهائيات.

 

أبرز نجوم الفريق

في ظل اعتزال النجم واين روني، يحمل مهاجم توتنهام هاري كين آمال الجماهير الانجليزية في مونديال روسيا، خاصة بعد المستويات المميزة التي قدمها خلال الموسم الحالي.

ويعتبر كين بلاشك أبرز نجوم منتخب انجلترا في الفترة الحالية، وهو الذي يحمل شارة قيادة الفريق رغم أنه لم يتجاوز الرابعة والعشرين من عمره.

وإلى جانب هاري كين، تعوّل انجلترا في المونديال القادم على أسماء مميزة، منها رحيم ستيرلينغ جناح مانشستر سيتي وجيمي فاردي هداف ليستر سيتي وماركوس راشفورد مهاجم مانشستر يونايتد.

 

نبذة عن المدرب

لا يملك غاريث ساوثغيت مشوارا كبيرا كمدرب، فقد سبق له خوض تجربتين فقط، حيث أشرف على نادي ميدلسبره، وعلى منتخب انجلترا تحت 21 عاما، لكن الاتحاد الانجليزي وضع فيه ثقته عام 2016 بعد الفضيحة التي أدت إلى استقالة سام ألاردايس.

وارتبط اسم ساوثغيت عندما كان لاعبا، بواحدة من كبرى الخيبات في تاريخ المنتخب الانجليزي، وكان ذلك عندما نظمت انجلترا كأس أمم أوروبا 1996 وخرجت من نصف النهائي أمام ألمانيا بركلات الترجيح، وكان ساوثغيت صاحب الركلة الضائعة التي أخرجت أصحاب الأرض.

ويطمح المدرب الشاب (47 عاما)، إلى أن يقود منتخب بلاده لتحقيق نتائج مميزة في مونديال روسيا لعل ذلك يسهم في محو الخيبة التي ارتبطت باسمه منذ 22 عاما.

 

معلومات عن البلد

انجلترا هي أكبر دولة في المملكة المتحدة ولها حدود برية مع اسكتلندا في الشمال وويلز في الغرب والبحر الايرلندي في الشمال الغربي وبحر الكلت في الجنوب الغربي وبحر الشمال في الشرق، وتفصلها القناة الانجليزية عن القارة الأوروبية جنوبًا.

تبلغ مساحة انجلترا 130.279 كم² وعدد سكانها يفوق الـ54 مليون نسمة، عاصمتها لندن وهي إحدى أهم المراكز المالية والاقتصادية في أوروبا والعالم، وعملتها الجنيه الاسترليني.

 

تأسيس الاتحاد الإنجليزي

الاتحاد الانجليزي لكرة القدم المعروف رسميا باسم اتحاد كرة القدم (The Football Association) هو أقدم اتحاد كروي في العالم وقد تأسس في عام 1863.

انضم الاتحاد الانجليزي إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم سنة 1905، بينما انضم إلى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم في 1954.

يرأس الاتحاد الانجليزي منذ 4 سبتمبر 2016 رجل الأعمال غريغ كلارك، والذي كان في وقت سابق مالكا لنادي ليستر سيتي ثم رئيسا لرابطة كرة القدم الانجليزية.

 

محطات ومواقف وغرائب

تعتبر الحادثة الأشهر لمنتخب الأسود الثلاثة في نهائيات كأس العالم، الهدف المثير للجدل في نهائي 1966 الذي جمع انجلترا مع ألمانيا.. حيث تم احتساب هدفمن كرة سددها جيوف هورست وهو قرار احتج عليه الألمان.. ولم تظهر اللقطات التلفزيونية بوضوح إذا ما كانت كرة هورست قد تجاوزت الخط النهائي للمرمى أم لا، ومازال الجدل متواصلا حول تلك اللقطة إلى يومنا هذا.

ومن الطرائف البارزة للانجليز في النهائيات العالمية، ما حدث في مباراتهم أمام البرازيل في مونديال تشيلي 1962، حيث اقتحم كلب ضال الملعب ولم يستطع أحد إيقافه باستثناء المهاجم الانجليزي الشهير جيمي غريفز، وردّ الكلب الفعل أثناء الإمساك به وتبوّل على غريفز الذي واصل المباراة وهو على هذه الحال وخسرت انجلترا 1 - 3.

 

قمصان الفريق

سيحافظ المنتخب الانجليزي على قميصه المعتاد ذي اللون الأبيض مع شعار الأسود الثلاثة التي تعتليها نجمة ترمز للقب الوحيد الذي أحرزته انجلترا في نهائيات كأس العالم، والذي تحقق على أرضها سنة 1966.

وستكون شركة نايكي الأمريكية الشهيرة الراعي الرسمي لقميص المنتخب الانجليزي للمونديال الثاني على التوالي، بعد أن بقي شعارUMBROعلى القمصان الانجليزية لفترة طويلة قبل ذلك.

التعليقات

مقالات
السابق التالي