استاد الدوحة
كاريكاتير

رونالدو مازال مصدر الإلهام الكبير للبيانكونيري

img
  • قبل 3 شهر
  • Sun 26 August 2018
  • 10:50 AM
  • eye 429

مع ان رونالدو صام عن التهديف امس في ثاني مباراة يخوضها مع ناديه يوفنتوس وفاز بها على لاتسيو، بهدفين دون مقابل، ضمن منافسات الجولة الثانية من الدوري الإيطالي، الا ان «الدون» مازال مصدر الالهام الكبير للبيانكونيري.

فقد افتتح ميراليم بيانيتش التسجيل للبيانكونيري في الدقيقة 30، على لاتسيو وضاعف ماريو ماندزوكيتش النتيجة في الدقيقة 75، ليرتفع رصيد يوفنتوس إلى 6 نقاط في المركز الأول بعد تحقيق انتصاره الثاني، بينما ظل لاتسيو في قاع جدول الترتيب بدون أي نقطة بعد الهزيمة في مباراتين.

ومع ذلك كله، فان تأثير البرتغالي كريستيانو رونالدو، أسطورة ريال مدريد الإسباني السابق، ولاعب يوفنتوس الإيطالي الجديد، بدأ يظهر على نادي السيدة العجوز على جميع الأصعدة.

وبحسب موقع «كالتشيو ميركاتو» الإيطالي، تخطت القيمة السوقية لنادي يوفنتوس الإيطالي عتبة المليار يورو للمرة الأولى منذ إدراجه في البورصة قبل 17 عاما، وذلك بفضل ما تعتبره الصحافة المحلية «تأثير رونالدو»، النجم البرتغالي الذي انضم لصفوفه هذا الصيف.

وبلغ سعر سهم النادي المتوج باللقب المحلي في المواسم السبعة الأخيرة، 1.024 يورو، عند نهاية التداولات في بورصة ميلانو مساء الجمعة.

وبذلك، وصلت القيمة السوقية لنادي السيدة العجوز إلى مليار و31 مليون يورو، وهي الأعلى منذ إدراج النادي في سوق الأسهم عام 2001.

وأوضح الموقع أن ارتفاع هذه القيمة، بلغ أعلى مستوياته هذا الصيف بدءا من يونيو، مع بدء التقارير عن احتمال قدوم كريستيانو رونالدو.

وأشار الموقع، إلى أنها المرة الأولى التي تنهي فيها أسهم يوفنتوس التداولات فوق حاجز يورو واحد للسهم منذ 31 مايو 2002، موضحا أن قيمة الأسهم ارتفعت بنسبة 55.15%  منذ الأول من يوليو/تموز.

وبدأت التقارير بشأن احتمال انتقال رونالدو من ريال مدريد الإسباني إلى يوفنتوس بالتواتر بين أواخر يونيو وأوائل يوليو، واكتسبت زخما إضافيا بعد إقصاء منتخب بلاده من الدور ثمن النهائي لكأس العالم في روسيا، بالخسارة أمام الأوروغواي صفر - 2 في 30 يونيو.

وأعلن ريال مدريد، ان كريستيانو رونالدو، أفضل لاعب في العالم خمس مرات، انتقل الى يوفنتوس بطل إيطاليا، في صفقة بلغت قيمتها نحو 100 مليون يورو.



 

بايرن ميونخ يعلن تفاصيل إصابة كومان الصادمة

 

أعلن نادي بايرن ميونخ، أن مهاجمه الفرنسي كينجسلي كومان، سيغيب عن الملاعب لمدة ثلاثة أشهر بسبب تعرضه لتمزق في أعلى أربطة مفصل القدم اليسرى.
وتعرض اللاعب صاحب الـ22 عاما لهذه الإصابة أمس الأول الجمعة أثناء المباراة التي فاز بها فريقه على ضيفه هوفنهايم 3-1 في انطلاقة الدوري الألماني لكرة القدم، إثر تدخل من نيكو شولز.
 وقال النادي في بيان عبر الموقع الرسمي له: "كومان يعاني من تمزق في أعلى أربطة مفصل القدم اليسرى".وأضاف البيان: "بعد فحصه من قبل الفريق الطبي عقب المباراة مباشرة، تأكد وجوب خضوعه لعملية جراحية". يذكر أن كومان غاب عن النصف الثاني من الموسم الماضي بسبب تمزق في الأربطة لقدمه اليسرى، الأمر الذي حال دون تمكنه من الاستعداد بالشكل الكافي للدخول في قائمة المنتخب الفرنسي الذي توج بمونديال روسيا هذا الصيف. ويعاني زميله الجناح سيرج جنابري، الذي ينظر إليه مع كومان باعتباره الثنائي الذي سيخلف الجناحين المخضرمين فرانك ريبيري وآرين روبن، من إصابة عضلية.

وكانت صحيفة ألمانية قد ذكرت أنَّ نجم بايرن ميونخ مُهدد بغياب طويل، بعد إصابته خلال الفوز على هوفنهايم (3-1)، في الجولة الأولى للبوندسليجا.
ويتعلق الأمر بالدولي الفرنسي، كينجسلي كومان، الذي أُصيب بعد تدخل عنيف من ظهير الهوفي، نيكو شولز، ليسقط طويلا على أرضية الملعب، قبل أن يخرج مستبدلا، عقب فشل محاولات علاجه، ليحل محله آريين روبن.


 

 

ساري: توقيت "الحرب" مختلف في إنكلترا عن إيطاليا

 

أوضح ماوريسيو ساري، المدير الفني لتشيلسي، الفارق بين الدوريين الإيطالي والإنكليزي، بعدما تولى القيادة الفنية للبلوز، بداية من الموسم الحالي.
وقال ساري، في تصريحات نقلتها صحيفة "لا جازيتا ديللو سبورت : "في إيطاليا، هناك حرب قبل انطلاق اللقاءات، ولكن عندما يتقدم فريق 2-0 بعد مرور 20 دقيقة، المباراة تنتهي، أما في إنجلترا، فهناك احتفال قبل المواجهات، وحرب خلالها.
وتابع "بالطبع أنا أفضل البطولة الإنكليزية، الأمر هنا مختلف". وكاد ساري، أن يتوج في العام الماضي، بالدوري الإيطالي، مع نابولي، قبل أن يتمكن يوفنتوس من حسم اللقب في الجولة قبل الأخيرة.

وعن اللعب بـ5 مدافعين، أوضح "لن نلجأ إلى ذلك، استخدمت هذه الطريقة قبل 5 سنوات، ولكن لا تناسبني في الوقت الحالي. كل فريق جديد أذهب إليه، يعاني من أزمات دفاعية على مدار شهرين، وبعد ذلك نصلح الأخطاء، الأمر بحاجة فقط للوقت".
وتابع ساري "أريد أن أشكر المدرب رافاييل بينيتيز عندما وصلت إلى نابولي، شعرت أن الفريق جاهز لتطبيق أسلوبي، لكن لو كنت قد وصلت بعد مدرب آخر غير رافا، ربما وجدت صعوبة في تطبيق أفكاري". وعن روبن لوفتس شيك، أوضح "هو مستمر معنا، ولن نتحدث عن مستقبله مجددا إلا في ديسمبر/كانون أول المقبل".


 

سواريز يستعين بثقته لإسكات الانتقادات

 

يتطلع النجم الأوروجوياني لويس سواريز مهاجم البلوجرانا، لاستعادة الثقة في القادم من مباريات فريقه .
وواجه القناص الأوروجوياني انتقادات مبكرة مع بداية الموسم، بسبب عدم ظهوره بالشكل المتوقع منه، حيث أثار قلق الجماهير.وخلال 180 دقيقة شارك بها سواريز، في مباراتي إشبيلية وديبورتيفو ألافيس في كأس السوبر الإسباني والليجا على الترتيب لم ينجح في هز الشباك.


واكتفى سواريز- قبل مباراة أمس -  بصناعة الهدف الثالث لبرشلونة أمام ألافيس لزميله في الفريق ليونيل ميسي فقط، فضلا عن إضاعته للكثير من الفرص بسبب رعونته. ويملك لويس سواريز سجلا مرعبًا خاصة في المباريات التي يخوضها برشلونة خارج أرضه خلال الـ 3 مواسم الأخيرة.
ويُعد الأوروجوياني هو الهداف لبطولة الليجا في ملاعب الخصوم كزائر خلال آخر 3 مواسم، حيث سجل في موسم 2015-2016، 17 هدفا، وفي موسم 2016- 2017 سجل 14 هدفا، وفي موسم 2017-2018 سجل 14 هدفا.وبالتأكيد سيدعم التاريخ الحافل لمهاجم البلوجرانا أمام بلد الوليد، فهذه المباراة هي الزيارة الأولى لسواريز للفريق الأندلسي.

التعليقات

مقالات
السابق التالي