استاد الدوحة
كاريكاتير

فئات الريان تتراجع بترتيب نقاط التفوق وشبابه الأفضل نتائجا

img
  • قبل 4 شهر
  • Fri 27 July 2018
  • 9:14 AM
  • eye 281

يظل نادي الريان أحد أكبر وأعرق الأندية في قطر، وهو أحد القلاع الرياضية القطرية صاحبة التاريخ الحافل بالإنجازات الكبيرة المُحققة على مستوى كل الرياضات جنبا إلى جنب مع الأندية العريقة الأخرى “ السد والعربي والغرافة “. وإذا كان هنالك من تفرد وتميز للريان العريق صاحب لقب “ الرهيب “، فالأمر يرتبط بجماهيريته الطاغية التي يمتلكها، ويتفوق بها على جل الأندية القطرية، وجماهيرية الرهيب الرياني ترتبط باللعبة الشعبية الأولى التي جعلت من الريان أحد أقطاب الكرة القطرية، وإذا ما تحدثنا عن فرق الفئات السنية، فالفئات الريانية يمكن تصنيفها ضمن فرق أندية المقدمة حتى وان شهدت بعضها تراجعا في نتائجها بالمواسم الأخيرة كما هو الحال في الموسم الأخير الذي لم تحقق الفرق الريانية خلاله النتائج المطلوبة أو المتوقعة لتتراجع بعيدا عن مراكز المقدمة للفرق “ النخبة “، وليغيب الريان بسبب ذلك عن المراكز الثلاثة الأولى لأندية صدارة الترتيب العام، بل حتى عن المراكز الخمسة الأولى أو أندية النصف الأول من ترتيب أندية الدرجة الأولى، وهي عشرة أندية.

فئات الرهيب والتراجع الغريب

عرف‭ ‬الموسم‭ ‬الأخير‭ ‬تراجعا‭ ‬كبيرا‭ ‬في‭ ‬نتائج‭ ‬فرق‭ ‬فئات‭ ‬نادي‭ ‬الريان‭ ‬خلال‭ ‬منافسات‭ ‬المسابقات‭ ‬المُصنّفة‭ ‬لفرق‭ ‬الدرجة‭ ‬الأولى‭ ‬“‭ ‬النخبة‭ ‬“‭ ‬التي‭ ‬تدخل‭ ‬ضمن‭ ‬تقييم‭ ‬نتائج‭ ‬الأندية‭ ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬الموسم،‭ ‬وهذا‭ ‬التراجع‭ ‬كان‭ ‬خلال‮ ‬‭ ‬“‮ ‬‭ ‬12‭ ‬“‭ ‬مسابقة،‭ ‬هي‭ ‬مجموع‭ ‬المسابقات‭ ‬الخاصة‭ ‬بفرق‭ ( ‬الواعدين‭ ‬تحت‭ ‬13‭ ‬عاما،‭ ‬والأمل‭ ‬تحت‭ ‬14‭ ‬عاما،‭ ‬والأشبال‭ ‬تحت‭ ‬15‭ ‬عاما،‭ ‬والناشئين‭ ‬تحت‭ ‬17‭ ‬عاما‭ )‬،‭ ‬وبالمناسبة‭ ‬فأفضل‭ ‬نتائج‭ ‬فئات‭ ‬الريان‭ ‬تحققت‭ ‬في‭ ‬مسابقات‭ ‬فئة‭ ‬الشباب‭ ‬تحت‭ ‬19‭ ‬عاما‭ ‬الغير‭ ‬مصنفة‭ ‬الى‭ ‬درجتين‭ ‬أولى‭ ‬وثانية‭ ‬كما‭ ‬بقية‭ ‬المراحل‭ ‬الأخرى،‭ ‬وبالتالي‭ ‬لا‭ ‬يتم‭ ‬إحتساب‭ ‬نتائجها‭ ‬في‭ ‬التقييم‭ ‬العام‭ ‬بنهاية‭ ‬الموسم،‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬أضعف‭ ‬تقييم‭ ‬“‭ ‬الريان‭ ‬“‭.‬

وتواصلا‭ ‬لرصد‭ ‬“‭ ‬استاد‭ ‬الدوحة‭ ‬“‭ ‬لنتائج‭ ‬فرق‭ ‬الأندية‭ ‬بالموسم‭ ‬الأخير،‭ ‬فسنرصد‭ ‬هنا‭ ‬نتائج‭ ‬فرق‭ ‬فئات‭ ‬نادي‭ ‬الريان،‭ ‬هذه‭ ‬النتائج‭ ‬التي‭ ‬قادت‭ ‬الريان‭ ‬لاحتلال‭ ‬المركز‭ ‬السادس‭ ‬المتأخر‭ ‬في‭ ‬الترتيب‭ ‬النهائي‭ ‬العام‭ ‬للموسم‭ ‬بعد‭ ‬الأندية‭ ‬الخمسة‭ ‬صاحبة‭ ‬المراكز‭ ‬الخمسة‭ ‬الأولى‭ ‬وهي‭: ‬نادي‭ ‬الدحيل‭ ‬المتصدر،‭ ‬والسد‭ ‬الوصيف،‭ ‬والغرافة‭ ‬الثالث،‭ ‬والعربي‭ ‬الرابع،‭ ‬والأهلي‭ ‬الخامس‭.‬

والأكيد‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬الترتيب‭ ‬لا‭ ‬يليق‭ ‬بتاريخ‭ ‬فئات‭ ‬نادي‭ ‬الريان‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬تتواجد‭ ‬ضمن‭ ‬طليعة‭ ‬فئات‭ ‬الأندية‭ ‬صاحبة‭ ‬مراكز‭ ‬المقدمة،‭ ‬وأمر‭ ‬مثله‭ ‬يحتاج‭ ‬من‭ ‬قيادة‭ ‬إدارة‭ ‬النادي،‭ ‬وقيادة‭ ‬قطاع‭ ‬الفئات‭ ‬السنية‭ ‬إلى‭ ‬وقفة‭ ‬جادة‭ ‬لتقييم‭ ‬الأداء‭ ‬ومراجعة‭ ‬الحسابات‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬العودة‭ ‬إلى‭ ‬مراكز‭ ‬الصدارة‭ ‬ومنصات‭ ‬التتويجات‭.‬

 

تقهقر الترتيب والمركز السادس

لم‭ ‬تتواجد‭ ‬فرق‭ ‬نادي‭ ‬الريان‭ ‬ضمن‭ ‬الفرق‭ ‬المتنافسة‭ ‬على‭ ‬مراكز‭ ‬المقدمة‭ ‬في‭ ‬مسابقات‭ ‬الفئات‭ ‬التي‭ ‬تدخل‭ ‬ضمن‭ ‬التقييم‭ ‬العام‭ ‬للأندية،‮ ‬‭ ‬إذ‭ ‬أحتلت‭ ‬المواهب‭ ‬الريانية‭ ‬المركز‭ ‬الخامس‭ ‬في‭ ‬مسابقتي‭ ‬دوريي‭ ‬الواعدين‭ ‬والناشئين،‭ ‬والمركز‭ ‬السادس‭ ‬في‭ ‬مسابقتي‭ ‬دوريي‭ ‬الأمل‭ ‬والأشبال‭.‬

وبفعل‭ ‬هذه‭ ‬النتائج‭ ‬تراجع‭ ‬الريان‭ ‬إلى‭ ‬الترتيب‭ ‬السادس‭ ‬في‭ ‬التقييم‭ ‬النهائي‭ ‬لنقاط‭ ‬التفوق‭ ‬للأندية‭ ‬بنهاية‭ ‬الموسم‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬جمع‭ ‬فقط‭ ‬85‭ ‬نقطة‭ ‬بفارق‭ ‬ثلاث‭ ‬نقاط‭ ‬عن‭ ‬نادي‭ ‬الأهلي‭ ‬صاحب‭ ‬المركز‭ ‬الخامس‭ ‬ب‭ ‬98‭ ‬نقطة،‭ ‬وبعد‭ ‬رباعي‭ ‬المقدمة‭ ( ‬الدحيل‭ ‬الأول‭ ‬ب‭ ‬184‭ ‬نقطة،‭ ‬والسد‭ ‬الثاني‭ ‬ب‭ ‬171‭ ‬نقطة،‭ ‬والغرافة‭ ‬الثالث‭ ‬ب‭ ‬164‭ ‬نقطة،‭ ‬والعربي‭ ‬الرابع‭ ‬ب‭ ‬103‭ ‬نقطة‭ ).‬

ولم‭ ‬يستطع‭ ‬الريان‭ ‬التفوق‭ ‬إلا‭ ‬على‭ ‬أربعة‭ ‬أندية‭ ‬فقط‭ ‬صاحبة‭ ‬المراكز‭ ‬الأربعة‭ ‬الأخيرة‭ ‬في‭ ‬ترتيب‭ ‬اندية‭ ‬الدرجة‭ ‬الأولى‭ ‬وهي‭ ‬“‭ ‬الوكرة‭ ‬سابع‭ ‬الترتيب‭ ‬ب‭ ‬83‭ ‬نقطة،‭ ‬وقطر‭ ‬ثامن‭ ‬الترتيب‭ ‬ب‭ ‬76‭ ‬نقطة،‭ ‬و‭ ‬السيلية‭ ‬تاسع‭ ‬الترتيب‭ ‬ب‭ ‬41‭ ‬نقطة،‭ ‬وأم‭ ‬صلال‭ ‬العاشر‭ ‬والأخير‭ ‬ب‭ ‬35‭ ‬نقطة‭.‬

 

أرقام وإحصائيات ريانية مُقلِقة

يمكن‭ ‬القول‭ ‬أن‭ ‬أرقام‭ ‬وإحصائيات‭ ‬جل‭ ‬الفرق‭ ‬الريانية‭ ‬بالموسم‭ ‬الأخير‭ ‬تبدو‭ ‬مقلقة‭ ‬للريانيين‭ ‬خصوصا‭ ‬وان‭ ‬الريانيين‭ ‬اعتادوا‭ ‬على‭ ‬متابعة‭ ‬نتائج‭ ‬طيبة‭ ‬ومواهب‭ ‬متميزة‭ ‬في‭ ‬فرق‭ ‬الفئات،‭ ‬وكل‭ ‬فرق‭ ‬الريان‭ ‬لم‭ ‬تحقق‭ ‬مراكز‭ ‬متقدمة‭ ‬عدا‭ ‬فريق‭ ‬الشباب‭ ‬الذي‭ ‬نافس‭ ‬بقوة‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬المسابقات،‭ ‬ونرصد‭ ‬هنا‭ ‬النتائج‭ ‬الريانية‭.‬

‭- ‬فريق‭ ‬الواعدين‭ ‬حقق‭ ‬المركز‭ ‬الخامس‭ ‬ببطولة‭ ‬الدوري،‭ ‬وتأهل‭ ‬إلى‭ ‬نصف‭ ‬نهائي‭ ‬الكأس‭ ‬وخسر‭ ‬1‭/‬2‭ ‬من‭ ‬الدحيل‭ ‬بطل‭ ‬الدوري‭.‬

‭- ‬فريق‭ ‬الأمل‭ ‬أحتل‭ ‬المركز‭ ‬السادس‭ ‬بالدوري،‭ ‬وخرج‭ ‬من‭ ‬ربع‭ ‬نهائي‭ ‬الكأس‭ ‬بخسارته‭ ‬من‭ ‬السيلية‭ ‬بركلات‭ ‬الترجيح‭.‬

‭- ‬فريق‭ ‬الأشبال‭ ‬حل‭ ‬سابعا‭ ‬بالدوري،‭ ‬وخرج‭ ‬من‭ ‬دور‭ ‬ال‭ ‬16‭ ‬للكأس‭ ‬أمام‭ ‬الوكرة‭ ‬بخسارته‭ ‬1‭/‬4‭.‬

‭- ‬فريق‭ ‬الناشئين‭ ‬أنهى‭ ‬الموسم‭ ‬سادسا‭ ‬بالدوري،‭ ‬وأنتهت‭ ‬مسيرته‭ ‬بالكأس‭ ‬بربع‭ ‬النهائي‭ ‬بخسارته‭ ‬أمام‭ ‬الدحيل‭ ‬بركلات‭ ‬الترجيح‭ ‬1‭/‬3‭.‬

‭- ‬أفضل‭ ‬فرق‭ ‬الريان‭ ‬نتائجا‭ ‬كان‭ ‬فريق‭ ‬الشباب‭ ‬الذي‭ ‬نافس‭ ‬بالدوري‭ ‬محققا‭ ‬المركز‭ ‬الثالث،‭ ‬وخرج‭ ‬من‭ ‬الكأس‭ ‬بنصف‭ ‬النهائي‭ ‬بخسارته‭ ‬2‭/‬5‭ ‬من‭ ‬الدحيل،‭ ‬وكاد‭ ‬أن‭ ‬يحرز‭ ‬لقب‭ ‬كأس‭ ‬المربع‭ ‬الذهبي‭ ‬لولا‭ ‬خسارته‭  ‬1‭/‬2‭ ‬للنهائي‭ ‬أمام‭ ‬الغرافة‭.‬

 

التعليقات

مقالات
السابق التالي