استاد الدوحة
كاريكاتير

السيلية يراهن على سلاح الاستقرار الفني

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 4 شهر
  • Wed 25 July 2018
  • 8:44 AM
  • eye 272

يراهن فريق السيلية سادس الترتيب في دوري الموسم الماضي على سلاح الاستقرار الفني عندما يدخل منافسات الموسم الجديد بطموحات كبيرة لتحقيق اهدافه, وأقام الفريق السيلاوي معسكره الخارجي استعدادا للموسم في مدينة طبرقة التونسية، خاض من خلاله الفريق عدة تجارب اعدادية مع اندية تونسية.

وعلى صعيد التعاقدات، نجد ان الفريق قام بتغيير ثلاثة محترفين في فترة الانتقالات بحثا عن التجديد وتحقيق افضل النتائج الممكنة، وذلك بعد الاستقرار على استمرار المدرب سامي الطرابلسي الذي يستعد من جديد لقيادة الفريق وتحقيق طموحاته واهدافه, ويعرف المدرب كل خبايا دوري النجوم ومستويات الفرق ولاعبيها وهو ما قد يساعده لتحقيق النتائج الافضل في الموسم المقبل.

 

ثلاثة محترفين جدد مع الشواهين

الجديد بالنسبة للفريق السيلاوي قبل انطلاق الموسم هو التعاقد مع ثلاثة محترفين، هم: البرازيلي شاندوا، والمغربي  رشيد تيبركانين المنتقل اليه من صفوف فريق الخريطيات، والدولي السوري فهد اليوسف القادم من فريق الوحدات الاردني، ويتواجد المحترف الجزائري نذير بلحاج وهو المحترف الوحيد المستمر من الموسم الماضي، لتشهد صفوف السيلية تغييرات كبيرة ولافتة على مستوى لاعبيه المحترفين.

وحل هذا الثلاثي الجديد من المحترفين بدلا من الاوزبكي تيمور خوجا والروماني غريغوري دراجوس ومواطنه لازار الذي ستتم اعارته لأحد الاندية نظرا لانه لايزال على ارتباط بعقد مع النادي, ويأمل الجهاز الفني ان يقدم هذا الثلاثي الجديد الاضافة اللازمة في ظل حاجة الفريق لتجديد دمائه، خاصة ان الموسم الماضي لم يكن مرضيا على صعيد المحترفين الذين تراجعت مستوياتهم بعد منتصف الموسم بشكل واضح, وهو ما جعل ادارة النادي تسعى للتعاقد مع ثلاثة لاعبين جدد بهدف منح الفريق دفعة جديدة.

 

سامي الطرابلسي.. للموسم السادس

سيخوض التونسي سامي الطرابلسي موسمه السادس مع فريق السيلية, وفضلت ادارة النادي الاستقرار على استمرار المدرب في ظل قناعتها بالعمل الذي قدمه مع الفريق, وبالتالي فان السلاح الاهم بالنسبة للفريق السيلاوي هو استمرار المدرب الذي يعرف كل صغيرة وكبيرة عن اندية الدوري ومستوى لاعبيه, وهذا سيكون عاملا مساعدا للمدرب والفريق خلال الموسم الجديد.

ويأمل الطرابلسي ان يكون الموسم المقبل مختلفا، حيث سيكون الهدف هو المنافسة للتواجد بين الاربعة الكبار بعد ان كان الفريق قريبا من تحقيق هذا الهدف في الموسم الماضي الا انه خسر الرهان في الامتار الاخيرة لمصلحة فريق الغرافة بعد ان كان السيلية رابع الترتيب في الكثير من جولات الدوري.

ولتحقيق اهدافه القادمة، قام مدرب السيلية بتدعيم فريقه بعدد من الصفقات المحلية ايضا، حيث تعاقدت ادارة النادي مع صالح اليزيدي وعبدالقادر الياس من صفوف المرخية وسعود الخاطر القادم من فريق الريان.

 

معسكر تونس يجهز الفريق للموسم

يخوض فريق السيلية معسكرا تدريبيا في مدينة طبرقة التونسية في الوقت الحالي, وخاض فيه الفريق مباراتين، كانت الاولى امام فريق شباب قسطنطينة وانتهت بالتعادل دون اهداف, وفي الودية الثانية تعادل السيلية ايضا مع النادي الافريقي بهدفين لكل منهما بعد تجربة قوية, ويأمل الجهاز الفني ان يحقق المعسكر اهدافه من اجل وصول اللاعبين الى افضل حالة من الجاهزية الفنية والبدنية، ويتطلع سامي الطرابلسي الى الاستفادة الكبيرة قبل الوصول الى ملامح التشكيلة الاساسية التي سيبدأ بها دوري الموسم الجديد، والتي سيعتمد عليها حتى يتمكن من  تحقيق مركز متقدم.

ويعد المعسكر الخارجي في تونس بمثابة محطة اعداد اساسية ومهمة للفريق قبل انطلاق الموسم, ومن خلال المعسكر الخارجي وقف المدرب على حالة لاعبيه الفنية وعمل مع جهازه المعاون على رفع معدل اللياقة البدنية للاعبين وزيادة حالة التجانس بينهم خصوصا ان صفوف الفريق تشهد وجود ثلاثة لاعبين محترفين جدد.

وسيبدأ السيلية مشواره في دوري الموسم الجديد بمواجهة فريق ام صلال في الرابع من اغسطس المقبل، وتحظى هذه المباراة بأهمية كبيرة من الجهاز الفني واللاعبين لانها ستعطي مؤشرا حول ما يمكن ان يحققه الفريق في دوري الموسم الجديد الصعب، ويتطلع السيلية الى الانطلاقة القوية وعبور ام صلال في بداية المشوار حتى يتمكن من تحقيق هدفه بالتواجد بالمربع الذهبي، خاصة ان البداية القوية ستساعد الفريق على استكمال مشواره حتى النهاية بنفس القوة.

التعليقات

مقالات
السابق التالي