استاد الدوحة
كاريكاتير

السد يدخل الموسم بروح جديدة لتحقيق طموحاته

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 4 شهر
  • Sat 21 July 2018
  • 8:14 AM
  • eye 291

يدخل السد الموسم الجديد بطموحات التتويج بلقب الدوري الغائب عن خزينة النادي لخمس سنوات وبرغبة تحقيق لقب دوري ابطال اسيا للمرة الثالثة في تاريخ النادي. ولأجل تحقيق هذه الاهداف يخوض الفريق معسكره الحالي في النمسا، كما قام بتجديد دمائه بالتعاقد مع النجم الاسباني غابي الذي حل بديلا للجزائري يوغرطة حمرون والمدافع الكوري الجنوبي جونغ اوو يونغ الذي جاء بديلا للايراني مرتضى كنجي, كما دعم الفريق صفوفه بالتعاقد مع المدافع طارق سلمان قادما من الوكرة واستعاد جهود لاعبه ابراهيم ماجد الذي يستعد لخوض الموسم القادم بعد فترة غياب طويلة بسبب اصابة الرباط الصليبي, وجدد تعاقده مع اكرم عفيف.

مهمة اولى تنتظر الفريق السداوي تتمثل في تخطي الدور ربع النهائي لدوري ابطال اسيا عندما يقابل فريق الاستقلال الايراني نهاية شهر اغسطس, وقبل ذلك يدخل الفريق سباق الدوري في محاولة لاستعادة اللقب الغائب عن خزينته, ولاجل تحقيق هذا الهدف جهّز السد عدته وعتاده للدخول بقوة في هذا السباق الذي سيكون محموما مع فريق الدحيل.

 

روح جديدة وإضافات نوعية للفريق

يدخل الفريق السداوي الموسم القادم بروح جديدة تمثلت في عمل اضافات نوعية من محترفين اجانب ولاعبين مواطنين, حيث تم التعاقد مع الاسباني غابي وقبله المدافع الكوري الجنوبي جونغ اوو يونغ, اضافة الى تجديد التعاقد مع اكرم عفيف والتعاقد مع طارق سلمان مع عودة ابراهيم ماجد بعد فترة غياب للاصابة وعودة المهاجم حمزة الصنهاجي ايضا.

وبات لدى المدرب جوزفالدو فيريرا خيارات عديدة في جميع الخطوط حتى على مستوى حراسة المرمى في ظل عودة ايضا الحارس الثاني سعود الهاجري الذي كان قد غاب لفترة طويلة منذ اصابته في معسكر الاعداد بالموسم السابق.

تلك الاضافات يبدو ان الهدف منها هو تجديد دماء الفريق الذي يحتاج الى روح جديدة لتحقيق تطلعاته واهدافه في الموسم المقبل خصوصا وهو يطمح للمنافسة على لقب دوري ابطال اسيا وتحقيق لقب دوري النجوم في موسم طويل سيكون التحدي فيه كبيرا لجميع الفرق, ولاجل ذلك تسلح الفريق لخوض غمار هذه الاستحقاقات المهمة اسيويا ومحليا.

وقد تسهم هذه الاضافات على مستوى المحترفين واللاعبين المواطنين في بث روح جديدة للفريق الذي يسعى لتحقيق افضل النتائج الممكنة لارضاء تطلعات جماهيره بعد موسم لم يكن مرضيا على صعيد النتائج المحلية.

 

استقرار فني وفرص أكبر للنجاح  

مع نهاية الموسم الماضي اعلنت ادارة السد عن تجديد عقد المدرب البرتغالي جوزفالدو فيريرا وبذلك شددت على اهمية وضرورة الاستقرار الفني باستمرار المدرب وهو ما يمنح الفريق الفرصة للاستمرار بذات المسار من اجل تحقيق اهدافه المقبلة.

وكان فيريرا قد قاد الفريق للوصول الى ربع نهائي دوري ابطال اسيا, والحصول على كأس الشيخ جاسم في بداية الموسم وخسر رهان الدوري في اللفة الاخيرة وخسر لقبي كأس قطر وكأس الامير, لكن الادارة جددت الثقة فيه لايمانها ربما بأهمية توفير الاستقرار للفريق خصوصا ان الفترة الزمنية ضيقة جدا ما بين الموسمين الماضي والحالي.

ومع استمرار فيريرا، كان ايضا قرار استمرار الثنائي المحترف تشافي هيرنانديز والجزائري بغداد بونجاح ووجود العديد من الركائز المهمة من اللاعبين المواطنين وهو ما يضمن للفريق السداوي فرصا اكبر للنجاح في الموسم الجديد سواء على الصعيد المحلي او جبهة دوري ابطال اسيا.

 

معسكر نمساوي يجهز الزعيم للموسم

يخوض فريق السد معسكره الخارجي وفترة الاعداد للموسم الجديد في النمسا, وقطع الفريق شوطا كبيرا في رحلة الاعداد وخاض اولى مبارياته امام فريق دويسبورغ الألماني بمدينة ببادهارينغ بالنمسا، حيث خسرها الفريق بهدف مقابل اربعة استعداداً للموسم الجديد 2018 - 2019.

ولعب المدرب فيريرا المباراة بتشكيلين مختلفين املا في منح الفرصة لجميع لاعبيه لتحقيق اكبر استفادة ممكنة من المعسكر الحالي والمباريات الودية التي سيخوضها فيه قبل العودة الى الدوحة لاستكمال بقية الاعداد والدخول في منافسات الموسم الجديد.

ويعتبر المعسكر النمساوي بمثابة محطة اعداد رئيسية للفريق السداوي للموسم القادم ويدرك الجهاز الفني اهمية الاستفادة من هذه الفترة لتجهيز الفريق خاصة للاستحقاق القاري الذي اقترب موعده بمواجهة الاستقلال الايراني ذهابا وايابا بالدور ربع النهائي للبطولة.

 

التعليقات

مقالات
السابق التالي