استاد الدوحة
كاريكاتير

صالة علي بن حمد العطية استقبلت أكثر من 70 ألف مشجع

img
  • قبل 4 شهر
  • Wed 18 July 2018
  • 7:57 AM
  • eye 213

اختتمت منطقة المشجعين «قطر فان زون» فعالياتها التي اتسمت بأجواء كرنفالية في صالة علي بن حمد العطية، وذلك بعد أن ظلّت على مدى شهر كامل وجهةً لعشرات الآلاف من الزوار ومشجعي كرة القدم.

ومنذ انطلاقها أمام الجمهور مجاناً في 14 يونيو الماضي، توافد على منطقة المشجعين أكثر من 70 ألف مشجع للاستمتاع بالأجواء المثيرة، التي تعطي لمحة عما سيكون عليه الحال في 2022 حينما تستضيف قطر بطولة كأس العالم لكرة القدم.

وقد تمكن الجمهور من مشاهدة البث الحي لجميع مباريات البطولة البالغ عددها 64 مباراة، بما في ذلك المباريات المتزامنة في نهاية دور المجموعات، من خلال الشاشتين في «منطقة المشجعين» و«منطقة الترفيه»، وذلك في أجواءٍ استطاعت أن تحاكي بنجاح أجواء ملاعب كرة القدم الحقيقية، كما استمتع الآلاف من زوار منطقة «قطر فان زون» بالعروض الترفيهية والحفلات الغنائية والموسيقية الحية التي قدّمها نخبة من نجوم الفن في العالم العربي. وكانت «بوابة قطر- روسيا» من بين الملامح المميزة للمنطقة والتي اُستخدمت بها تقنية البث الحي عبر شبكة الإنترنت والربط بين زوار «قطر فان زون» وبين بوابات إلكترونية أخرى في مناطق تمركز جماهير كرة القدم في مدينتي موسكو وسان بطرسبرج الروسيتين.

 

ناصر الخاطر: قدمنا تجربة مبهرة

في تعليقه على نجاح منطقة المشجعين، قال السيد ناصر فهد الخاطر، مساعد الأمين العام لشؤون تنظيم البطولة في اللجنة العليا للمشاريع والإرث: «لقد أسعدنا كثيراً أن نقدم للناس هنا في قطر جانباً مما ينتظرهم حينما نستضيف بطولة كأس العالم 2022. لقد كانت الأجواء في منطقة المشجعين مبهرة، ولكنها مع ذلك لا تقدّم سوى لمحة بسيطة عمّا سيكون عليه الأمر في قطر بعد أربعة أعوام فقط. الآن أصبحت البطولة الأضخم في العالم على الأبواب، لذلك نحن متشوّقون لتعريف عشّاق كرة القدم في قطر والعالم بمسيرتنا المبهرة وخطواتنا الكبيرة التي قطعناها على الطريق إلى بطولة كأس العالم 2022».

 

أبرز فعاليات صيف قطر

كانت منطقة «قطر فان زون» من أبرز فعاليات مهرجان صيف قطر الذي تزامنت انطلاقته هذا العام مع أول أيام عيد الفطر المبارك. وسوف تتواصل فعاليات المهرجان الذي تنظمه الهيئة العامة للسياحة، على مدى أحد عشر أسبوعاً تتخللها سلسلة من العروض الترويجية المنوعة التي يقدمها قطاع التجزئة القطري، وكذلك عروض الضيافة التي تقدمها فنادق قطر، بالإضافة إلى مجموعة من الأنشطة الترفيهية والفعاليات الرياضية.

 

السياحة الرياضية في الواجهة

علّق راشد القريصي، رئيس قطاع التسويق والترويج في الهيئة العامة للسياحة قائلاً: «سعداء بالتعاون مع اللجنة العليا للمشاريع والإرث ووزارة الثقافة والرياضة، وسعداء بنجاح تجربة مناطق المشجعين في قطر، والتي أعطت لمحة بسيطة عما ينتظر زوار قطر خلال كأس العالم 2022».

وأضاف: «نعمل مع شركائنا لتحقيق أهداف المرحلة القادمة من الاستراتيجية الوطنية للسياحة والتي تستمر حتى عام 2023، ونضع السياحة الرياضية ضمن أولويات التطوير لتحقيق تلك الأهداف وتعزيز مكانة قطر كوجهة سياحية عالمية».

 

تعاون مثمر حقق نتائج إيجابية

صرح السيد سعود الدليمي، مدير إدارة العلاقات العامة والاتصال بوزارة الثقافة والرياضة، قائلاً «أود أن أوجه الشكر لجميع من أسهم في تنظيم هذا الحدث الرائع، وأخص بالذكر هنا فريق العمل في كل من اللجنة العليا للمشاريع والإرث والهيئة العامة للسياحة. وهذا يشكل نتيجة واضحة لتعاون مؤسسات الدولة لإنجاح مثل هذه الفعاليات التي ترفع من مستوى الاهتمام بالثقافة والرياضة في أرجاء البلاد، فنحن نتطلع للعمل مع المؤسستين بهدف ضمان أن تكون استعداداتنا للترحيب بالعالم على أرض قطر في عام 2022 على أكمل وجه».

 

باقة متنوعة من الفعاليات

قدمت منطقة «قطر فان زون»، التي تولى تقديم فعالياتها وفقراتها للجمهور الفنان الكوميدي القطري حمد العماري، باقة متنوعة من الفعاليات التي كان من بينها عروض الرقص الشعبي الروسي وعروض فنون الأداء والحركة المعروفة باسم «بيكسل بوي» والعروض البهلوانية للعبة «الديابلو»، بالإضافة إلى العروض الجوالة والعزف الإيقاعي.

 وكانت «قطر فان زون» قد حظيت برعاية فودافون قطر باعتبارها شريكاً رسمياً للاتصالات، وفندق دبليو الدوحة بصفته شريكاً رسمياً للضيافة.

 

التعليقات

مقالات
السابق التالي