استاد الدوحة
كاريكاتير

«الفيفا»: فخرالدين وخزري كتبا تاريخاً مع تونس

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 5 شهر
  • Sat 30 June 2018
  • 10:11 AM
  • eye 411

ألقى الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» الضوء على ثنائي المنتخب التونسي فخرالدين بن يوسف، ووهبي خزري، بعد تألقهما مع نسور قرطاج في مونديال روسيا 2018.

 

 وقال الفيفا عبر موقعه الرسمي، إنه بالرغم من الخروج المبكر للمنتخب التونسي من كأس العالم بعد خسارته أمام إنجلترا وبلجيكا، والتي لم يكن ينتظرها الجمهور التونسي، لكن الفوز الأخير أمام منتخب بنما أنسى بعض الشيء الجماهير خيبة الإقصاء، لاسيما أن نسورقرطاج حطموا العديد من الأرقام في البطولة الجارية.

 

 وذكر الفيفا أن الثنائي فخرالدين وخزري؛ كتبا تاريخاً جديداً مع تونس، الأول بتسجيله الهدف رقم 2500 في كأس العالم، والثاني أصبح أول لاعب يسجل هدفين في النهائيات.

 

 وأعرب بن يوسف، عن سعادته بتسجيل الهدف رقم 2500 في كأس العالم، وهو الانتصار الذي حققته تونس بعد 40 سنة من الانتظار، ولكن صرح بأن قرعة المونديال كانت قاسية جداً على المنتخب التونسي، وهذا الجيل من اللاعبين كان قادراً على الذهاب بعيداً فيالمنافسة لولا الوقوع مع إنجلترا وبلجيكا.

 

 وتابع: لكننا تعلّمنا الكثير في روسيا 2018 وسنكون أكثر نضجاً تكتيكياً وفنياً مستقبلاً حتى في المنافسات القارية.. وصرح خزري، بأن الفوز على بنما لم يكن انتصارا عاديا لأن تونس حطّمت أكثر من رقم قياسي سابق في هذه البطولة، معربا عن فخره للدخول فيتاريخ الكرة التونسية وتمثيل بلده والتسجيل في كأس العالم، موضحا أن الفضل يعود إلى زملائه.

التعليقات

مقالات
السابق التالي