استاد الدوحة
كاريكاتير

الجماهير المغربية تشعل الحماس في افتتاح منطقة المشجعين لكأس العالم 2018 في استاد خليفة الدولي

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 5 شهر
  • Sat 16 June 2018
  • 3:39 PM
  • eye 509

·         الهاجري: يأتي دعمنا للجالية المغربية على خطى مساعي دولة قطر التي كانت من أوائل الدول الداعمة لملف المغرب المونديالي

·         سعادة السفير المغربي يعرب عن سعادته بحضور السفراء وأبناء الجالية المغربية لمؤازرة المنتخب المغربي في مباراته الافتتاحية 

·         سعادة السفير الجزائري يشيد بالتنظيم المحكم لمنطقة المشجعين 

 

افتتحت مؤسسة أسباير زون منطقة المشجعين باستاد خليفة المونديالي لمتابعة مباريات كأس العالم لكرة القدم روسيا 2018، يوم الجمعة 15 يونيو، بعد يوم واحد من انطلاق صافرة الحدث الكروي الأضخم في العالم.

وشهد اليوم الافتتاحي للمنطقة، الذي تزامن مع أول أيام عيد الفطر المبارك، حضور أكثر من 1500 مشجع من الجالية المغربية، على رأسهم سعادة سفير المملكة المغربية لدى دولة قطر، نبيل زنيبر، لمتابعة مباراة المغرب وإيران، حيث اشتعلت المدرجات بحماس الجماهير.

وبهذه المناسبة، قال السيد ناصر عبدالله الهاجري، مدير العلاقات العامة والاتصال في مؤسسة أسباير زون: "جاء تنظيمنا لليوم الافتتاحي بعد تواصل وتنسيق بيننا وبين السفارة المغربية التي تجمعنا معهم علاقات قوية. ويأتي دعمنا للجالية المغربية على خطى مساعي دولة قطر، فهي من أوائل الدول التي دعمت ملف المغرب المونديالي".

من جانبه، قدم سعادة سفير المملكة المغربية لدى دولة قطر، نبيل زنيبر، التهنئة للجميع بحلول عيد الفطر المبارك وأعرب عن سعادته بالتواجد الجماهيري قائلاً "يسعدنا حضور بعض السفراء الذين تمت دعوتهم وأبناء الجالية المغربية الذين جاءوا اليوم لتشجيع فريق منتخب المغرب في أولى مبارياته ضمن بطولة كأس العالم لكرة القدم روسيا 2018".

وانتزع فريق إيران نقاط المباراة الثلاث بصعوبة بالغة بعد أن أحرز المهاجم المغربي البديل عزيز بوحدوز هدف المباراة الوحيد في مرمى فريقه بالخطأ في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع.

كما حضر المباراة سعادة سفير جمهورية الجزائر الديمقراطية الشعبية لدى دولة قطر، السيد عبدالعزيز سبع، الذي صرح قائلًا: "كانت الأجواء في المدرجات ممتازة، مما جعلني أشعر كأنني أشاهد المباراة في الملعب، لقد حققت مؤسسة أسباير زون إنجازًا بتنظيمها المحكَم لمنطقة المشجعين لتمكين الجاليات من متابعة مباريات كأس العالم لكرة القدم روسيا 2018 وهي مشكورة على ذلك".

تتسع منطقة المشجعين في استاد خليفة الدولي لأكثر من 2500 متفرج و2000 موقف للسيارات، وتتميّز بأجوائها المكيَّفة وشاشاتها العملاقة وخدماتها المتكاملة كالمقاهي والمطاعم والمنافذ التجارية، إلى جانب منطقة ألعاب مخصصة للأطفال، ما يسهم في تقديم تجربة فريدة تحاكي الأجواء الجماهيرية لمونديال قطر 2022 من داخل أول الاستادات الجاهزة لاستضافة المونديال المرتقب.

ومن أهم المميزات الفريدة لمنطقة المشجعين ما تقدمه من خدمات متكاملة حيث يمكن للجماهير مشاهدة مجريات البطولة بالكامل عبر الشاشات العملاقة التي تعمل بتقنية LED والاستمتاع بالإمكانيات التكنولوجية لملعب استاد خليفة المونديالي ومن بينها تكنولوجيا التبريد المتطورة والاستمتاع بالأجواء المفتوحة.

والجدير بالذكر أن منطقة المشجعين لهذا العام تنظم برعاية  اللجنا العليا للمشاريع والإرث (الشريك الرئيسي)، وشركة Ooredoo (الراعي الرئيسي)، بالإضافة إلى شركة العطية للسيارات والتجارة، وسيسكو، وشركة مجوهرات وِتْر القطرية، والخطوط الملكية المغربية وشركة بيبسي.

التعليقات

مقالات
السابق التالي