استاد الدوحة
كاريكاتير

بعد تتويجه بجائزة أفضل مدرب في الموسم..جمال بلماضي: طموحنا الكبير التتويج بدوري أبطال آسيا

المصدر: نزار عجيب

img
  • قبل 6 شهر
  • Fri 18 May 2018
  • 10:12 AM
  • eye 331

تتويجي بجائزة أفضل مدرب ثمرة عمل جماعي ولاتُنسب لي

سنستعد مبكراً للموسم القادم ونسعى للمواصلة بنفس المستوى

 

توج مدرب الدحيل جمال بلماضي بجائزة افضل مدرب في الموسم 2017 - 2018, وقام المدرب الوطني عبداللـه سعد بتسليم الجائزة للمدرب الذي حصل على الجائزة عن جدارة بعد ان قاد فريقه للفوز بلقب دوري النجوم وكأس قطر والصعود الى ربع نهائي دوري ابطال اسيا والوصول الى نهائي كأس الامير.

وتوج بلماضي بالجائزة للمرة الاولى ليخلف البرتغالي جوزفالدو فيريرا مدرب السد الذي كان قد حصد الجائزة في الموسم الماضي, وكان بلماضي قد قدم موسما مميزا مع فريق الدحيل الذي لم يخسر على مستوى الدوري ودوري ابطال اسيا وفي كأس قطر محققا ارقاما قياسية كبيرة.

مدرب الدحيل وعقب تتويجه تحدث لوسائل الاعلام وعبر عن سعادته بالحصول على جائزة افضل مدرب في الموسم واكد ان الفوز بالجائزة لاينسب له لوحده وهو ثمرة مجهود من اعضاء الجهاز الفني والاداري في نادي الدحيل اضافة الى اللاعبين، حيث قدم المدرب شكره للمجموعة على ما قدموه من جهد طوال الموسم الحالي.

واضاف: اعتقد انه موسم مميز بلاشك، كان فيه عمل جماعي كبير من قبل اعضاء الجهازين الاداري والفني اضافة الى اللاعبين الذين كانوا في قمة الطموح والكل كان يسعى لاجل الانتصارات وتقديم افضل ما عنده على مدار موسم كامل, كان هنالك عمل كبير طوال الاشهر الماضية ولايزال لدينا مباراة نهائية على كأس الامير وايضا في بداية الموسم المقبل سنخوض ربع نهائي دوري ابطال اسيا.

وعن الصعوبات التي واجهت الفريق، قال مدرب الدحيل: الموسم بشكل عام لم يكن سهلا ولكن كانت هنالك رغبة وطموح كبير من قبل اللاعبين في تقديم افضل ما يمكن, اخذنا الموسم على مراحل وفي كل فترة كنا نلعب المباريات في الدوري، كانت هنالك منافسة ومن ثم دخلنا في سباق دوري ابطال اسيا, واعتقد ان الفريق قدم فيه ايضا مستويات مميزة, هذا هو الاهم بالنسبة لنا خاصة ان رغبتنا ايضا كانت موجودة في الفوز بالمباريات والحصول على افضل النتائج في البطولة الاسيوية التي تبقى مهمة بالنسبة لنا في الوقت الحالي.

وعن نجاح الفريق في تجاوز كل هذه التحديات رغم ضغط المباريات، قال: صحيح كان هنالك ضغط مباريات ولكن طالما ان هنالك برنامجا فنحن نلتزم به وليس علينا ان نشتكي, هو تحدّ وقد قبلناه، والحمد لله نجحنا في تجاوز كل الصعوبات التي واجهتنا بالارادة القوية والطموح العالي.

وعن اخر خطوة في الموسم وهي نهائي كأس الامير، قال: نعم لدينا اخر مباراة امام الريان في المباراة النهائية, سوف نكون مستعدين لها في صورة افضل خلال الساعات القادمة التي سنخوض بعدها المباراة النهائية.

وعن طموحات الفريق في البطولة الاسيوية، قال: الطموح بالنسبة لنا ليس الوصول الى الدور ربع النهائي في دوري ابطال اسيا, ولكن الطموح هو التتويج والحصول على لقب هذه البطولة, قطعنا نصف المشوار حاليا بعد الوصول الى مرحلة الدور ربع النهائي ويبقى النصف الاخر من المهمة الذي سيكون في الموسم القادم, علينا المحافظة على نفس المستوى خاصة ان ربع النهائي سيكون اصعب من بقية المراحل السابقة.

وعن كيفية الاستعداد للموسم الجديد الذي سيخوضهالفريق وهو يأمل في تجاوز ربع نهائي دوري الابطال، قال: سيكون مطلوبا منا الاستعداد بشكل مبكر لخوض مباراتي ربع نهائي دوري ابطال اسيا والتي قد تكون بتاريخ 26 اغسطس, الاعداد سيبدأ في يوليو وسنلعب بعض المباريات المحلية سواء مباراة كأس السوبر او الدوري وهي ستكون ضمن الاعداد للفريق, سنعمل على ان نكون في افضل جاهزية ممكنة حتى نلعب الدور ربع النهائي من البطولة الاسيوية ونحن في حالة بدنية افضل.

التعليقات

مقالات
السابق التالي