استاد الدوحة
كاريكاتير

منصور موسى : اخترنا البياوي لأنه الأنسب للخريطيات للموسم الجديد

المصدر: qsl

img
  • قبل 4 شهر
  • Mon 07 May 2018
  • 10:27 AM
  • eye 339

حسم نادي الخريطيات أمر مدربه الجديد والذي سيقود المهمة الفنية في الموسم القادم 2018 / 2019، بالتعاقد مع المدرب التونسي والذي يحمل الجنسية الفرنسية ناصيف البياوي المدير الفني السابق لنادي الخور والذي كان قد تولى مسؤليته هذا الموسم خلفاً للفرنسي لوران بانيد بعد مرور عدة أسابيع من دوري نجوم QNB .

 

ناصيف البياوي ليس غريباً على نادي الخريطيات، حيث كان قد عمل مساعداً مع الفرنسي سيموندي في فترة من الفترات، وبالتالي فهو يعرف الفريق جيداً ويدرك ماذا يريد ويحتاج في المرحلة القادمة، وهذا ما أكد عليه منصور موسى رئيس جهاز الكرة بنادي الخريطيات في تصريحاته الخاصة لموقع مؤسسة دوري نجوم قطر.

 

حيث قال:" وجدنا أن ناصيف البياوي هو الأنسب للخريطيات لأنه ليس غريباً علينا ويعرف الكرة القطرية جيداً وأيضاً الأندية المنافسة.. كنا نتفاوض مع مدرب مغربي غير أنه تم الاستقرار في النهاية على البياوي والذي قمنا بتوقيع العقد معه لموسم واحد قابل للتجديد.. لدينا أمل كبير في المدرب الجديد ونعول عليه كثيراً في قيادة الفريق نحو الأفضل بعد موسم عصيب عشنا فيها أوقاتاً صعبة للغاية بتراجع نتائجنا في الدوري وهو ما أدى إلى احتلالنا للمركز الحادي عشر، ومن ثم لعبنا المباراة الفاصلة أمام الوكرة، والحمد لله فزنا فيها وضمنا البقاء في دوري نجوم QNB الموسم القادم".

 

وأشار منصور موسى إلى أنه تم الانتهاء من ملف المدرب ويتبقى بعض الأمور الأخرى أهمها اللاعبين الجدد والذين سيدعمون الصفوف في الموسم الجديد، أيضاً الاستقرار النهائي على معسكر الإعداد الخارجي ووقته والمكان، وكل هذه الأمور ستتم بالتنسيق والاتفاق والتشاور بين إدارة النادي والجهازين الفني والإداري، مؤكداً على أن إدارة الخريطيات ستبذل كل مافي جهدها من أجل تلبية كل احتياجات المدرب من لاعبين سواء محترفين أجانب أو مواطنين.

 

وفي رده على تساؤل حول بقاء أو رحيل المحترفين الأجانب الأربعة المغربيان أنور ديبا و رشيد تيبر كنين، والأوزبكي سنجار، و الإيفواري موهي، قال منصور موسى:" بالنسبة لأنور ديبا و رشيد فلديهما عقد مع الفريق، أما سنجار و موهي فالمدرب البياوي هو الذي سيحدد ما إذا كان في حاجة لهما أم لا، مشيراً إلى أن هناك عدة اجتماعات سيتم عقدها خلال الأيام القادمة للاستقرار على كافة التفاصيل وحسم كل الملفات المتعلقة بفريق الكرة، حيث أن رغبة إدارة النادي والجهازين الفني والإداري كبيرة للإنتهاء من كل التفاصيل في هذه الفترة حتى يكون هناك استقرار كبير".

 

وشدد منصور موسى على أن الجميع ليس راضياً عن موسم الفريق، حيث كان هناك الكثير من الصعوبات والمتاعب التي واجهها الخريطيات في الدوري، وأدت إلى حصوله على المركز الحادي عشر، مضيفاً أنه يأمل في نسيان ماحدث وفتح صفحة جديدة بطموح مختلف وآمال وتطلعات للموسم الجديد 2018 / 2019 والذي سيكون أكثر صعوبة في حال لم يتم الاستفادة مما حدث في موسمنا المُنتهي 2017 / 2018 .

التعليقات

مقالات
السابق التالي