استاد الدوحة
كاريكاتير

نجوم منتخبنا وأنديتنا يروجون لكأس الأمير في المدارس تحت شعار " الكاس لكل الناس"

المصدر: استاد الدوحة

img
  • قبل 5 شهر
  • Mon 30 April 2018
  • 5:12 PM
  • eye 478

مدرستا بيرلا الهندية الشعبية والشويفات الدولية يدشنان جولة الكأس الترويجية
علي الصلات : جولات الكأس تؤكد على اندماج البطولة في المجتمع بأطيافه كافة 


استهلت كأس الأمير جولاتها الترويجية للمدارس في النسخة السادسة والأربعين من البطولة الغالية للموسم الرياضي 2017-2018، بزيارة مدرسة بيرلا الهندية الشعبية ، ومدرسة الشويفات الدولية ، حيث تأتى جولة الكأس في ضيافة مدارس الجاليات الآسيوية ، في إطار الشراكة الدائمة والتواصل المستمر للاتحاد القطري لكرة القدم مع المدارس ، سواء كانت قطرية أو أجنبية أو مع مدارس الجاليات ، وإيماناً من الاتحاد بالدور الكبير الذي تقوم به المدارس في الحركة الرياضية بشكل عام وكرة القدم على وجه الخصوص ، لتؤكد الفعاليات والحملات الترويجية على أن بطولة كأس الأمير تبقى الـحـدث الأهم الذي يترقبه الجميع ، لما تمثله البطولة من قيمة معنوية كبيرة ذات مضامين رياضية ، واجتماعية وثقافية كبيرة وذلك من خلال الفعاليات والبرامج العديدة المرافقة لها .
 

ومثل وفد الاتحاد القطري لكرة القدم في الزيارتين من إدارة التسويق والاتصال ، كل من علي الصلات رئيس قسم الإعلام وعبدالرحمن عبدالجبار مسؤول التواصل الاجتماعي ونورة التميمي رئيسة قسم المسؤولية الاجتماعية ونبيل قايد ومحمد هاشم منسقا المدارس والجماهير وحسين الشرشني من إدارة المسابقات وشؤن اللاعبين ، وصاحب الوفد نجما ناديي العربي والريان طلال البلوشي وعبدالحميد عناد الديري ، في مدرسة بيرلا الشعبية وتواجد لاعبو الدحيل – نجوم منتخبنا الوطني – المعز علي وبسام هشام الراوي وعبدالله عبد السلام الأحرق في مدرسة الشويفات الدولية .
 

وكان في استقبال وفد الاتحاد في مدرسة بيرلا الشعبية ، كل من مدير المدرسة السيد / إي بي شارما والسيد / محمد بخاري رئيس الجالية الهندية في قطر ولفيف من المدرسين والأساتذة بالمدرسة ، حيث شهدت الزيارة نشاطاً ملحوظاً ، تجلى فى تواجد العديد من المدارس الهندية الأخرى والتي حرصت على المشاركة في الاحتفال والترويج للكأس الغالية ، ولاقت الزيارة ترحيباً كبيراً من المسؤولين ومشاركة واسعة من الطلاب وبدأت فعالياتها باستقبال حار وودود واجتماع بوفد الاتحاد والحديث عن البطولة ، وكما هو متوقع عن التنظيم الرائع من مدرسة بيرلا الهندية الشعبية لاستقبال كأس الأمير  كان الاهتمام بالزيارة وباستقبال الكأس السمة المشتركة بين طلاب وطالبات المدرسة على حدٍ سواء ، حيث دار نقاش رائع بين وفد الاتحاد والطلاب حول بطولة كأس الأمير والمباريات .

 


وهو ما أوجد تجاوباً كبيراً أوضح اهتمام الطلاب ومعرفتهم بالبطولة ، بل وتشجيعهم للفرق المشاركة في كأس الأمير ، كما كانت هناك كلمات ألقاها علي الصلات وطلال البلوشي ومدير المدرسة عززت مفهوم التواصل والشراكة بين الاتحاد والمدارس وأبرزت الاهتمام الكبير بكأس الأمير ، وهو الأمر الذي حذا بالوفد دعوتهم لحضور مباريات الدور الثمانية وقبل النهائي والمباراة النهائية ، وهو ما لاقى تجاوباً من الطلاب وحرصاً على الحضور والتشجيع ، لاسيما أنهم توجوا هذا الحرص بالتقاط أغلى الذكريات مع كأس الأمير  بالصور  ، كما تم اهداء مجسم كأس الأمير لإدارة المدرسة ، وشهدت الجولة توقيع طلال البلوشي وعبدالحميد عناد للطلاب .
 

وعلى الصعيد ذاته ، جاءت زيارة الكأس الترويجية لمدرسة الشويفات الدولية غاية في الدقة التنظيمية والاستقبال الحافل ، والتي شهدت تفاعلاً مثيراً ومباشراً من الطلبة والطالبات ، وبحرص واهتام كبير من الأستاذ / جوزيف سلامة مدير المدرسة، والأستاذ / جون بيير خولي منسق التربية الرياضية ، وهو ما أوضحعمق العلاقة بين الاتحاد القطري لكرة القدم ومدارس الجاليات ، حيث حظيت جولة الكأس في مدرسة الشويفات باستقبال رائع لوفد اللجنة المنظمة ، ودار حوار رائع بين الوفد ونجوم الدحيل مع الطلاب جرى خلاله التعريف بالبطولة وتاريخها وعدد الفرق المشاركة وغيرها من الأمور ذات الصلة ، لتبرز المعاني والأهداف الرئيسة للحملة الترويجية والتي تعزز الاهتمام بالجانب التثقيفي عن كأس الأمير ، كما شارك الطلاب منذ اللحظات الأولي فى الاحتفال بالكأس  ، وكان هناك تفاعل مثير معها ، ووقع لاعبو ونجوم منتخبنا للطلاب والتقطوا معهم الصور التذكارية والـ "سيلفي" مما أضفى على الزيارة والاستقبال أجواء مميزة وبث الحماس في نفوس الطلاب وعزمهم التواجد في النهائي الغالي باستاد خليفة ، لتختتمالجولة بالتقاط الصور التذكارية مع الكأس واهداء مجسم كأس الأمير لإدارة المدرسة .

وبهذه المناسبة أكد علي الصلات رئيس قسم الإعلام بإدارة التسويق والاتصال بالاتحاد القطري لكرة القدم بقوله : " يتأكد لنا يوماً بعد يوم من خلال جولات كأس الأمير ، أن البطولة الغالية  – هذا الـحـدث الكبير – هي أكثر مـن مـجـرد بـطـولـة ريـاضـيـة ، وإنـمـا هي مـنـاسـبـة رياضية تحمل المعاني السامية والأهداف النبيلة لها ، ولعل أورع ما فيها اندماجها في المجتمع القطري بكافة أطيافه ودورها الكبير في التقريب بين شرائح المجتمع ، وغرس وتعزيز ثقافة كرة القدم بين الجميع  ، فهي ليست زيارات فحسب .. وإنما هي ثـقـافـة وتـعـلـيـم وتفاعل وتواصل دائم".

وأضاف الصلات : " شعار " الكاس لكل الناس " يتحقق بالفعل خلال تواجدنا مع المدارس وأثناء زيارتنا للمؤسسات والهيئات وغيرها وفق برنامج الجولات الترويجية ، حيث نلمس عن قرب مدى الفارق الذي يحدثه كأس الأمير في نفوس الجميع ، لاسيما وأن بطولة كأس الأمير تضفى أجواء من المشاركة المجتمعية مع جميع شرائح المجمتع القطري المتعددة ، لتعبر الجولات – بحق – عن شغف الجميع بأغلى البطولات ، وتبقى البطولة الغالية الحدث الأهم ومسك الختام لكل موسم رياضي ".

 

وكانت الجولات الترويجية لكأس الأمير - والتي حملت شعار "الكاس لكل الناس " -  انطلقت من برج البدع وتستمر طوال الفترة الحالية وحتى اقتراب موعد المباراة النهائية ، والتي تشمل زيارة المدارس القطرية والمدارس الخاصة ، كما ستكون هناك جولات ميدانية في ضيافة مقار رعاة كأس الأمير ، وغيرها من المؤسسات الأخرى ، والمجمعات التجارية ، بهدف الترويج لنهائي أغلى الكؤوس والذي سيقام يوم السبت الموافق  ١٩/٥/٢٠١٨في ستاد خليفة الدولي في أمسية رمضانية رائعة  .

التعليقات

مقالات
السابق التالي