استاد الدوحة
كاريكاتير

بايرن يقسو على فرانكفورت برباعية وكولن يهبط رسمياً

المصدر: وكلات

img
  • قبل 5 شهر
  • Sat 28 April 2018
  • 10:42 PM
  • eye 383

رفض بايرن ميونيخ المتوج باللقب السادس تواليا منح هدية لمدربه المستقبلي الكرواتي نيكو كوفاتش، واسقط بتشكيلة احتياطية ضيفه اينتراخت فرانفكورت 4-1، السبت في المرحلة 32 من الدوري الالماني في كرة القدم التي شهدت هبوط كولن الى الدرجة الثانية.

وسيتولى كوفاتش تدريب الفريق البافاري بدءا من الموسم المقبل، خلفا للمخضرم يوب هاينكس الذي سيترك الفريق بعد حلوله بديلا للايطالي كارلو انشيلوتي في تشرين الاول/اكتوبر الماضي.

وحسم بايرن قبل اسابيع لقبه في البوندسليغا، ووصل الى نهائي الكأس المحلية لمواجهة فرانكفورت بالذات، لكن طريقه الى تكرار انجاز الثلاثية التاريخية التي احرزها بقيادة مدربه الحالي هاينكس عبر اضافة لقب دوري ابطال اوروبا لم يعد مفروشا بالورود، اذ خسر الجولة الاولى على ارضه 1-2 في ذهاب نصف نهائي دوري الابطال امام ريال مدريد الاسباني بطل النسختين الماضيتين.

وقبل مباراة الثلاثاء، اراح هاينكس هدافه البولندي روبرت ليفاندوفسكي، لاعب الوسط الكولومبي خاميس رودريغيز والمهاجم توماس مولر، كما غاب الهولندي ارين روبن والمدافع جيروم بواتنغ المصابين في مباراة ريال وقبلهما التشيلي ارتورو فيدال، والفرنسي فرانك ريبيري.

وشارك في تشكيلة بايرن لاعبون من مركز التكوين هم المدافع الشاب لارس لوكاس ماي (18 عاما)، لاعب الوسط نيكلاس دورش (20 عاما) الذي افتتح التسجيل والكوسوفي ميريتان شعباني (19 عاما) وفرانك ايفينا (17 عاما). وهذه اصغر تشكيلة اساسية لبايرن في الدوري منذ 1971.

وبرر هاينكس ذلك بقوله "الظروف الخاصة تستدعي تدابير خاصة، لذلك دفعت باربعة لاعبين من مركز التكوين. تشكيلة فريقي فرضتها مباراة الثلاثاء بشكل تام".

وبعد ثوان على التصدي الرائع لحارس بايرن سفن اولرايش امام الصربي لوكا يوفيتش المنفرد (42)، تقدم بايرن أمام 75 الف متفرج على ملعب "اليانز ارينا"، عندما استقبل المهاجم ساندرو فاغنر تمريرة في العمق فهيأها لنفسه ولعبها عرضية لدورش الذي تابعها في الشباك (43).

وعزز بايرن تقدمه عبر فاغنر الذي استلم تمريرة سيباستيان رودي اثر خطأ دفاعي وسدد بين قدمي الحارس الفنلندي من اصول سلوفاكية لوكاس هراديتسكي مسجلا هدفه الثاني عشر هذا الموسم في البوندسليغا (76)، لكن فرانكفورت قلص بسرعة الارقام بطريقة غريبة عبر الفرنسي سيباستيان هالر الذي غير اتجاه عرضية بركبته في شباك الحارس سفن اولرايش (78).

وفي نهاية المباراة، قضى الظهير المخضرم البرازيليي رافينيا، الذي ارتكب خطأ فادحا في مواجهة ريال، على آمال فرانكفورت بتسجيله الهدف الثالث والاول له هذا الموسم في الدوري، بعد انطلاقة سريعة على الجهة اليمنى (87).

وكاد لاعب الوسط الفرنسي كورنتان توليسو يسجل الرابع لكن هراديتسكي صد كرته (88)، قبل ان يعزز قلب الدفاع نيكلاس سولي المهرجان بأرضية يمينية من مسافة قريبة بعد تمريرة في العمق من رافينيا (90)، ليتعرض فرانكفورت لخسارته الرابعة في آخر خمس مباريات.

- شالكه يتعادل واصابة شتيندل -

وأهدر شالكه الثاني والباحث عن ضمان تأهله الى دوري الابطال، نقطتين ثمينتين بتعادله مع  ضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ 1-1 أمام 62 الف متفرج على ملعب "فلتنس ارينا".

وحقق الفريق الازرق بداية سيئة بعد طرد لاعب وسطه الجزائري نبيل بن طالب (12)، فافتتح الضيوف التسجيل عن طريق البرازيلي المخضرم رافايل (32)، لكن شالكه عادل في نهاية الشوط الاول من نقطة الجزاء عبر دانيال كاليجيوري (45).

وبات بمقدور دورتموند اقتناص المركز الثاني من شالكه عندما يحل على فيردر بريمن الاحد. 

وسقط ليفركوزن الخامس مرة ثانية على التوالي امام ضيفه شتوتغارت صفر-1 بهدف كريستيان غنتنر (67)، بعد ان اضاع له الارجنتيني لوكاس الاريو ركلة جزاء (17).

وبات شالكه بحاجة لنقطة في آخر مباراتين ليضمن التأهل الى دوري الابطال، علما بان اول اربعة اندية تتأهل مباشرة الى دوري الابطال.

وشهدت مباراة شالكه اصابة مهاجم مونشنغلادباخ الدولي لارس شتيندل "بالتواء في كاحله" بحسب ما قال قبل ذهابه الى المستشفى.

وقال ماكس ايبيرل المدير الرياضي في مونشنغلادباخ "على الاقل لم يتعرض لكسر".

- هبوط كولن -

وأصبح  كولن أول الهابطين الى الدرجة الثانية، بخسارته أمام مضيفه فرايبورغ 2-3، ليكون سادس هبوط له الى الدرجة الثاني في السنوات العشرين الاخيرة.

سجل للفائز نيلس بيترسن (14 و52) ولوكاس هولر (90) واهدر له كريستيان غونتر ركلة جزاء (23)، ولكولن ليوناردو بيتنكور (82 و87).

وأجل هامبورغ وصيف القاع هبوطه للمرة الاولى في تاريخ البوندسليغا (منذ 1963) بعد فوزه على مضيفه فولفسبورغ 3-1.

سجل لهامبورغ الذي حقق فوزه الثالث في آخر اربع مباريات الاميركي بوبي شو وود (43 من ركلة جزاء) ولويس هولتبي (45) وجانلوكا فالدشميدت (90)، وللخاسر الكرواتي يوسيب بريكالو (78).

واصبح هامبورغ على بعد نقطتين من ماينتس السادس عشر الذي يستقبل لايبزيغ الاحد.

وقلب هرتا برلين التاسع تأخره بهدفين الى تعادل مع ضيفه اوغسبورغ الحادي عشر 2-2.

تقدم اوغسبورغ عبر النمسوي ميكايل غريغوريتش (32) والفنزويلي سيرخيو كوردوبا (61)، وعادل البوسني المخضرم وداد ايبيسيفيتش (84 من ركلة جزاء) ودايفي سيلكي (87).

التعليقات

مقالات
السابق التالي