استاد الدوحة
كاريكاتير

انطلاق المستوى المتقدم من برنامج التدريب العربي للمدربين

المصدر: عبدالعزيز أبو حمر

img
  • قبل 2 سنة
  • Sun 12 February 2017
  • 10:05 PM
  • eye 503

 
انطلق يوم الأحد بمبنى الأكاديمية الأولمبية القطرية المستوى المتقدم من برنامج التدريب العربي للمدربين والذي يستمر لمدة أسبوع بمشاركة 23 مدربا.


وقد افتتح الدورة سيف محمد النعيمي المدير التنفيذي للأكاديمية الأولمبية القطرية بكلمة رحب فيها بالمشاركين، وهنأهم باعتماد البرنامج على المستوى الدولي متمنيا لهم التوفيق وتحقيق الاستفادة المرجوة منه.


ويتضمن البرنامج العربي للمدربين المستوى المتقدم قسمين، نظري وعملي، ففي الجانب النظري شهد اليوم الأول محاضرتين في الفترة الصباحية كانت الأولى حول المبادئ العامة للجدول التدريبي العام في علم التدريب وقدمها المحاضر قيس بن سالم، اخصائي اللياقة البدنية في مستشفى اسبيتار، فيما كان موضوع المحاضرة الثانية حلقات في البحث العلمي في المجال الرياضي وقدمها الدكتور أيمن الكيكي رئيس قسم التدريب في الاكاديمية الأولمبية القطرية.


وتضمن الجانب العملي في الفترة المسائية تطبيقات تخصصية بإشراف الدكتور أيمن الكيكي "كرة سلة" والدكتور طارق لطفي "كرة يد" والدكتور علي مصطفى "كرة طائرة" والدكتور فراس محمد "ألعاب قوى"، وسيحاضر في اليوم الثاني الدكتور عبد اللطيف عزاوي أخصائي الإصابات الرياضية في مستشفى اسبيتار حول إصابات الملاعب، والمحاضر قيس بن سالم حول التخطيط السنوي في التدريب الرياضي.


ويتحدث في اليوم الثالث الدكتور محمود الخطيب أخصائي التغذية في مستشفى اسبيتار عن التغذية  للرياضيين، والمحاضر انيس شواشي اخصائي القياس والتقويم في اسبيتار حول القياس والتقويم في المجال الرياضي، وفي اليوم الرابع يكون جانب تخصصي حول إدارة العملية التدريبية في الألعاب التخصصية.

 

وقد نوه الدكتور أيمن الكيكي بالجوانب التنظيمية للبرنامج خلال فترة اقامته من حيث عدد ساعات المشاركة وأيضاً معلومات حول المشروع البحثي المطلوب من كل دارس للحصول على شهادة اجتياز البرنامج المتقدم في التدريب الرياضي من قبل المشاركين.


وأضاف الدكتور الكيكي أن المشاركين في الدورة يصل عددهم إلى 23 مدربا من مختلف الجنسيات العربية في العاب اولمبية مختارة، حيث اجتازوا المستوى المبتدئ في البرنامج العربي للمدربين في شهر يونيو 2016 ليكملوا المستوى المتقدم من هذا البرنامج في هذه السنة.


ويعتبر هذا البرنامج الأول من نوعه على مستوى الوطن العربي وحصل على اعتماد من اللجنة الأولمبية الدولية نتيجة للمستوى العلمي والفني للبرنامج والتقارير التي تم رفعها الى اللجنة الأولمبية الدولية لتصبح الاكاديمية الأولمبية القطرية مركزا دائما للبرنامج العربي للمدربين العرب المعتمد دوليا ضمن رزنامة اللجنة الأولمبية الدولية لمدة اربع سنوات قادمة بدعم مالي مباشر منها.
 

التعليقات

مقالات
السابق التالي