استاد الدوحة
كاريكاتير

هل يكرّس الغرافة تفوق الأندية القطرية على تركتور؟

img
  • قبل 5 شهر
  • Tue 17 April 2018
  • 8:57 AM
  • eye 359

فؤاد بن عجمية

يواجه الغرافة مساء اليوم على استاد "يادكار إمام" بمدينة تبريز الإيرانية نادي تركتور سازي في الجولة الأخيرة من منافسات المجموعة الأولى بدوري أبطال آسيا 2018، وتخلو المباراة من أي رهان باعتبار أن الفريقين خرجا مسبقا من سباق التأهل إلىالدور القادم، لكن كل فريق سيحاول بلا شك أن يحقق فوزا معنويا في نهاية المشوار.

ويحتل الغرافة المركز الثالث في المجموعة برصيد 5 نقاط من فوز وحيد وتعادلين وخسارتين، بينما يحتل تركتور المركز الأخير بنقطتين من تعادلين وثلاث هزائم.

ويغيب عن الفهود في مباراة اليوم، النجم الهولندي ويسلي شنايدر الذي قرر الجهاز الفني إراحته، وعاصم مادبو الذي تلقى بطاقة حمراء في المباراة الماضية أمام الجزيرة الإماراتي، والحارس يوسف حسن المصاب.

وفي مباراة ثانية تقام مساء اليوم ضمن المجموعة ذاتها، يحل الأهلي السعودي المتصدر بـ11 نقطة ضيفا على الجزيرة الإماراتي صاحب المركز الثاني بـ8 نقاط.

 

 

من أجل نهاية مشوار مشرفة.. والإعداد لكأس قطر

بعد الخسارة في الجولة الماضية أمام الجزيرة الإماراتي في الدوحة بهدفين لثلاثة، تلاشت نهائيا آمال الغرافة في بلوغ دور الـ16 من دوري أبطال آسيا، وأصبحت مباراة الجولة الأخيرة أمام تركتور مجرد تحصيل حاصل.

وكان الغرافة قد قدّم مستويات جيدة في المسابقة الآسيوية التي عاد للمشاركة فيها للمرة الأولى منذ 2013، ونافس بجدية على التأهل إلى الدور الثاني إلى حدود الجولة الماضية، وكان بإمكانه أن يحسم البطاقة إذا ما فاز على الجزيرة بفارق هدفين، لكنهسقط في فخ الخسارة في اللحظات الأخيرة وضاعت آماله وآمال جمهوره الذي تفاءل كثيرا بعد المستويات التي قدمها شنايدر وزملاؤه في بداية المشوار.

وبدأ الفهود المشوار بالخسارة أمام الجزيرة في أبوظبي بنتيجة 2-3، لكنهم تداركوا الأمر في الجولة الثانية وفازوا في الدوحة على تركتور بثلاثية نظيفة، قبل أن يتعادلوا ذهابا وإيابا مع الأهلي السعودي بالنتيجة ذاتها 1-1، في مباراتين تميزتا بالقوةوالندية، وجاءت الخسارة المخيبة و"المفاجِئة" في الجولة الخامسة أمام الجزيرة لتبدد الآمال وتلقي بالفريق بعيدا عن طريق التأهل.

وفي الظروف الحالية، يبدو من الواضح أن الهدف الأساسي للغرفاوية من هذه المباراة، عدا عن الرغبة في إنهاء المشوار الآسيوي بشكل مشرف، الاستعداد للاستحقاقات المحلية القادمة بداية بالمواجهة الهامة التي تنتظرهم أمام الدحيل يوم 22 من الشهرالحالي في نصف نهائي كأس قطر.

 

 

ماذا قال بولنت وتارمي عن المباراة؟

في حديثه عن المباراة، شدد التركي بولنت مدرب الغرافة على أنه يطمح إلى إنهاء المشوار بنتيجة إيجابية تؤكد العروض الجيدة التي قدمها فريقه في المسابقة، مضيفا بأنه يأمل أن يطئمن على جاهزية لاعبيه.

وقال بولنت إنه ينوي إعطاء الفرصة للاعبين الشباب في هذه المواجهة، مشيرا إلى غياب عدد كبير من العناصر الأساسية على غرار شنايدر وعاصم مادبو وكيخادا وإلياس.

وأكد مهدي تارمي مهاجم الغرافة من جانبه، أن اللقاء أمام تركتور يعتبر بمثابة "البروفة" القوية قبل المواجهة المرتقبة أمام الدحيل في نصف نهائي كأس قطر.

وأشاد تارمي بنادي تركتور قائلا إن المباراة أمامه لن تكون سهلة على الإطلاق خاصة أنها ستقام على ملعبه ووسط جماهيره الكبيرة التي من المنتظر أن تملأ مدرجات الملعب، بجانب أنه فريق يمتلك لاعبين على مستوى عال حسب رأيه.

 

 

تفوق قطري على نادي تركتور

يشارك تكتور سازي للمرة الخامسة في تاريخه في دوري أبطال آسيا، وسبق له في مرة واحدة أن تخطى الدور الأول، وكان ذلك في 2016، وخرج من دور الـ16 على يد النصر الإماراتي.

ولم يسبق لتركتور أن فاز آسيويا على أي فريق قطر، وقد واجه الجيش في 2013، فتعادلا 3-3 في الدوحة، وفاز الجيش في إيران 4-2.

وفي 2014، تواجد تركتور في المجموعة ذاتها مع الدحيل (لخويا)، وانتهت المواجهة بينهما على استاد عبدالله بن خليفة بالتعادل 0-0، بينما فاز الدحيل في إيران 1-0.

وكانت المباراة الخامسة التي تجمع تركتور بالأندية القطرية هي تلك التي انتهت للغرافة في 19 فبراير الماضي على استاد ثاني بن جاسم بثلاثة أهداف دون رد.

وقد يكّرس الغرافة التفوق القطري ضد نادي تركتور، خاصة أن المنافس ظهر بمستوى ضعيف في الجولات الخمس الماضية، علاوة على نتائجه الهزيلة محلياً، حيث لم يتمكن من تحقيق أي فوز في آخر 5 مباريات له في الدوري الإيراني.

 

 

بطاقة المباراة

الفريقان: تركتور سازي الإيراني – الغرافة

المناسبة: الجولة السادسة من دوري أبطال آسيا (المجموعة الأولى)

الملعب: استاد "يادكار إمام" بمدينة تبريز

التوقيت: الخامسة والنصف بتوقيت الدوحة

 

التعليقات

مقالات
السابق التالي